الجمعة 20 أكتوبر 2017 م - ٢٩ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / فى مسابقة الأندية للإبداع الشبابي.. مسابقة الشطرنج تشهد صراع الصدارة بين 9 أندية
فى مسابقة الأندية للإبداع الشبابي.. مسابقة الشطرنج تشهد صراع الصدارة بين 9 أندية

فى مسابقة الأندية للإبداع الشبابي.. مسابقة الشطرنج تشهد صراع الصدارة بين 9 أندية

تشهد التصفيات النهائية من مسابقة الشطرنج والتي تندرج تحت مظلة مسابقة الأندية للإبداع الشبابي منافسة قوية بين المشاركين في المسابقة من خلال تقديم مستويات جيدة والتي دور منافساتها بالأكاديمية العالمية للشطرنج بمطرح بمشاركة 9 لاعبين يمثلون محافظات السلطنة ، حيث تقام التصفيات النهائية بعدما قطع اللاعبون مشوار طويل في هذه المسابقة ابتدأت من الأندية ومن ثم على مستوى المحافظات إلى المنافسة النهائية على مستوى السلطنة وقد بلغ عدد الأندية المشاركة في هذه لعبة 41 ناديا ترشح من كل نادي صاحب المركز الأول ليمثل النادي على مستوى المحافظة وصولا إلى التصفيات النهائية ، حيث تعد مسابقة الشطرنج ضمن 11 مسابقة في مختلف مجالات مسابقة الأندية للإبداع الشبابي وقد كشفت هذه المسابقة عن مواهب عديدة في لعبة الشطرنج من خلال المهارة التي يمتلكها لاعبون والقدرة على التركيز العالي في هذه اللعبة التي تطلب العديد من المهارات في مقابل فوائد عديدة يمكن أن يحصدها لاعب .
وتقام منافسات مسابقة الشطرنج على نظام الدوري حيث يلعب كل لاعب 8 جولات يقابل جميع لاعبين وتحتسب كل جولة بنقطة في حالة الفوز ، فالحاصل على أعلى النقاط سيتوج بالمركز الأول ، وتجرى منافسات مسابقة الشطرنج حسب النظام السويسري وفق نظام فيشر بمعدل 25 دقيقة لكل لاعب مع إضافة 10 ثوان لكل نقلة . وتشهد المسابقة في جولاتها الأخيرة ندية بين المشاركين وصراع قوي، نظرا لارتفاع المستوى الفني، بدليل التساوي والتقارب النقطي في المراكز الأولى حفلت بالتنافس الحاد، وتميزت بالتحدي والإثارة مما أعطى المسابقة نكهة خاصة للمنافسة على الصدارة .
تسع أندية
أسفرت التصفيات الأولية مسابقة الأندية للإبداع الشبابي عن وصول 9 أندية إلى الجولة الأخيرة في مسابقة الشطرنج حيث انطلقت المسابقة بمشاركة 41 نادي من مختلف محافظات السلطنة تأهل صاحب المركز الأول من كل ولاية لتتنافس الأندية على مستوى محافظات السلطنة وتأهل لاعب واحد من كل محافظة ، فقد تأهل عن محافظة مسقط تأهل عيسى بن محمد الشبيبي لاعب نادي عمان وعن محافظة شمال الشرقية تأهل سالم بن محمد الشبيبي لاعب نادي المضيبي وعن محافظة جنوب الشرقية تأهل محمد بن صالح المديلوي لاعب نادي صور وعن محافظة ظفار تأهل سالم بن علي المشيخي لاعب نادي النصر وعن محافظة الداخلية تأهل فيصل بن زهران الحراصي لاعب نادي نزوى وعن محافظة شمال الباطنة تأهل مطر بن حميد البريكي لاعب نادي صحم وعن محافظة جنوب الباطنة تأهل محمد بن خلفان السعيدي لاعب نادي المصنعة وعن محافظتي الظاهرة والبريمي تأهل سعود بن حمد بن سالم البلوشي لاعب نادي عبري وعن محافظة مسندم تأهل ميسر بن علي الكمزاري لاعب نادي خصب .
نظام البطولة
تجرى البطولة على نظام الدوري حيث يلعب كل لاعب 8 جولات يقابل جميع لاعبين وتحتسب كل جولة بنقطة في حالة الفوز ، فالحاصل على أعلى النقاط سيتوج بالمركز الأول ، وتجرى منافسات مسابقة الشطرنج حسب النظام السويسري وفق نظام فيشر بمعدل 25 دقيقة لكل لاعب مع إضافة 10 ثوان لكل نقلة ولكن بنظام الدوري فقد تنتهي الجولة بانتهاء الوقت المحدد أو ( تشك ميت ) ، حيث تشرف اللجنة العمانية للشطرنج على المسابقة من خلال وجود حكام متخصصين في لعبة الشطرنج .
مجالات متعددة
وعن أهمية المسابقة قال إسماعيل بن عيسى الكندي عضو ومقرر اللجنة الرئيسية مسابقة الأندية للإبداع الشبابي : فتحت المسابقة المجال أمام الإبداعات الشبابية للظهور من خلال 10 مجالات مختلفة تضم 11 مسابقة ، حيث أفرزت هذه المجالات عن مواهب وطاقات كامنة لديها قدره عالية على الإبداع والابتكار حيث وجدنا من خلال هذه المسابقة ومواهب مختلفة بحاجة إلى من يأخذ بيدها ، بالإضافة إلى المنافسات في مختلف المجالات قوية تنم على الإمكانيات والقدرات العالية التي يمتلكها الشباب في مختلف مجالات المسابقة التي أظهار مستويات عالية وغير متوقع . وأضاف : بعد تخصيص اللجان الشبابية في جميع أندية السلطنة والتي سيكون لها دور في احتضان الجوانب الثقافية والاجتماعية حيث نسعى من خلال هذه اللجان المتواجدة في الأندية إلى تفعيل دور النادي الاجتماعي والثقافي .
نشر اللعبة
وعن مسابقة الأندية للإبداع تحدث عبد الأمير بن عبدالله الرئيسي عضو اللجنة العمانية للشطرنج ورئيس الأكاديمية العالمية للشطرنج قائلا : تهدف وزارة الشؤون الرياضية من خلال إشهار اللجنة العمانية للشطرنج ومن أقامة مسابقة الشطرنج ضمن مسابقة الأندية للإبداع الشبابي إلى نشر اللعبة وهذه الرياضة التي تعتمد على الحضور الذهني بين الشباب وذلك عن طريق الأندية في مختلف ولايات السلطنة حيث نجد أعداد كبيرة تمارس هذه الرياضية ولكن بحاجة إلى تدريب أكثر حيث نسعى إلى وجود التصنيف المحلي والانضمام بعد ذلك إلى التصنيف الأسيوي والعالمي . وأضاف : إلى أن هنالك بطولات محلية قادمة نسعى من خلالها إلى انتشار هذه لعبة مما سيسهم في وجود قاعدة قوية تزخر بعناصر جيدة ، بالإضافة إلى التركيز على الفئات السنية والتي سيكون لها شان كبير خلال العوام القادمة .
دور كبير للمسابقة
وأوضح خالد بن ناصر الحديدي حكم شطرنج وعضو لجنة التقييم في مسابقة الشطرنج : أن مسابقة الشطرنج حضت بمشاركة كبيرة من مختلف الفئات السنية حيث يملك المشاركون من الإمكانيات العالية التي بحاجه إلى مثل هذه المسابقات التي تكشف على الطاقات الكامنة التي يمتلكها كل لاعب من حيث سرعة البديهة والتركيز العالي والحضور الذهني . وأضاف : وجدنا من خلال هذه المسابقة الاهتمام العالي من خلال تسخير كافة الإمكانيات التي تسهم في تطوير هذه الرياضة في السلطنة ولعل مسابقة الأندية للإبداع الشبابي كان لها دور كبير في التعريف بهذه لعبة التي كانت تمارس بشكل بسيط من خلال جلب اللاعبين إلى الأندية أولا ومن ثم المنتخبات الوطنية التي سيكون لها شان كبير على المستوى الإقليمي والدولي .
تنافس قوي
تحدث سعود بن حمد البلوشي لاعب نادي عبري ممثل محافظتي الظاهرة والبريمي وهو أصغر متسابق في النهائيات ويبلغ من العمر 13 عاما حيث قال : جاءت مشاركتي في مسابقة الأندية للإبداع الشبابي بعد إعلان وزارة الشؤون الرياضية عن أطلاق المسابقة في مستوى الأندية ، حيث علمت عن طريق احد المعلمين لكون طالب في الصف العاشر عن هذه المسابقة حيث قدم المعلم شرحا عن كيفية التسجيل وآلية المسابقة مما دفعني للمشاركة أولا على مستوى نادي عبري حيث كان برفقتي أخي وأبن خالي واستطاعت أن أحصل على المركز الأول على مستوى النادي ومن ثم تأهلت على مستوى المحافظة والتي بلغ عدد الواصلين 3 ممثلين في نادي ينقل ونادي النهضة بالإضافة إلى نادي عبري وقد أجريت القرعة حيث تأهل لاعب نادي النهضة إلى المباراة النهائية ولعبت مع لاعب نادي ينقل واستطعت الفوز علية وبعد الفوز تأهلت إلى المباراة النهائية مع لاعب نادي النهضة حيث استطعت الفوز بالمركز الأول على مستوى محافظتي الظاهرة والبريمي . وعن التصفيات النهائية قال البلوشي : تشهد التصفيات النهائية منافسة قوية بين المشاركين في البطولة حيث يمثل كل لاعب محافظته بعدما تمكن من التغلب والظفر بالمركز الأول ، ولعل المنافسة القوية الاحتكاك تسهم في تطوير قدرات لاعبين ومهاراتهم حيث تعتبر هذه المسابقة إضافة كبيرة تحققت منها فوائد عديدة .
فوائد عديدة
عند التحدث عن مسابقة الشطرنج يجب علينا أن نسرد فوائد هذه لعبة من خلال تحفيز القدرة الذهبية لدى لاعبين والقدرة على الاستيعاب على أساس سليم و تساعد لاعبة على تقوية الذاكرة لدى لاعب ، وتعلم لاعب من هذه اللعبة القدر على الصبر والتحمل والتحدي في نفس الوقت بالإضافة إلى لعبة الشطرنج تلهم لاعب على قدر التصرف عند المواقف الحرجة والتي تتطلب التفكير بشكل مستفيض ، وتسهم لعبة الشطرنج في تطوير المهارات التحليلية والتركيبية وصنع القرار والتي يمكن نقلها إلى الحياة اليومية ، ومن ضمن الفوائد التي يجنيها لاعب من لعبة الشطرنج خطة وتخطيط للمستقبل وكذلك تحمل مسئولية تخطيطك أو بالأصح تحمل نتيجة اختيارك وقراراتك ، ولعل تعلم لعبة الشطرنج في الصغر يسهم في تطوير مهارات التفكير العميق وتحليل الأفعال وعواقبها وتصور الاحتمالات المستقبل ويساعد على تعلم الانضباط في سن مبكرة ، ومساعدة الأطفال على اكتساب نظرة ثاقبة لطبيعة المنافسة التي ستساعدهم في أي مسعى تنافسي ولعل تعلم والانخراط في لعبة الشطرنج بشكل عميق وشامل سوف يساعد الأطفال على بناء ثقتهم في قدرتهم على القيام بأي نشاط ذهني سوى في الحياة اليومية أو المدرسية .

إلى الأعلى