الثلاثاء 30 مايو 2017 م - ٤ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / الجيش السوري يدمر أوكارا للإرهابيين بريفي حمص وحلب
الجيش السوري يدمر أوكارا للإرهابيين بريفي حمص وحلب

الجيش السوري يدمر أوكارا للإرهابيين بريفي حمص وحلب

دمشق ـ عواصم ـ (الوطن) ـ وكالات:
وجه الطيران الحربي السوري ضربات مكثفة على أوكار وتحركات إرهابيي تنظيم “داعش” بريفي حمص الشرقي والجنوبي الشرقي وريف حلب فيما اجمعت روسيا وأوروبا على أن اتفاق وقف الأعمال القتالية حقق نتائجه.
ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن مصدر عسكري سوري قوله إن سلاح الجو في الجيش العربي السوري “دمر مقرات قيادة وتجمعات لإرهابيي “داعش” مع آلياتهم المزودة برشاشات شرق وغرب مدينة تدمر وفي قرية رسم الأرنب ومنطقة وادي ابيض” بالريف الشرقي لحمص.
وأشار المصدر إلى أن الطيران الحربي السوري نفذ طلعات جوية على أوكار لإرهابيي تنظيم “داعش” شرق بلدة مهين أقصى الريف الجنوبي الشرقي ما أسفر عن “تكبيدهم خسائر فادحة بالأفراد والعتاد الحربي وتدمير عربات لهم”.
ودمر سلاح الجو أمس بؤرا وتجمعات لإرهابيى “داعش” في مدينة القريتين وعربة مصفحة وسيارتي بيك اب في محيط مدينة تدمر والمدخل الجنوبي لوادي الذكاري.
كما نفذ سلاح الجو في الجيش العربي السوري سلسلة من الغارات الجوية على أوكار وتحصينات إرهابيي تنظيم “داعش” بريف حلب الشمالي الشرقي خلال الـ 24 ساعة الماضية.
وأشار مصدر عسكري في تصريح
لـ سانا إلى أن الغارات الجوية “دمرت مقرات قيادة وعربات وآليات مزودة برشاشات لتنظيم “داعش” في مدينة الباب وقرية سرجة كبيرة وقرية مزارع المديونة”.
وأعادت وحدة من الجيش والقوات المسلحة أمس الأمن والاستقرار إلى قرية فاح شرق مدينة حلب بنحو 20 كم على طريق حلب – الرقة بعد تدمير آخر تحصينات التنظيم التكفيري فيها.
إلى ذلك قال الكرملين إن زعماء روسيا وفرنسا وألمانيا وبريطانيا وإيطاليا عقدوا مؤتمرا عبر الهاتف أمس اتفقوا خلاله على أن اتفاق وقف الأعمال القتالية في سوريا بدأ يحقق نتائج إيجابية تمهد الطريق لتسوية سياسية.
وجاء في بيان الكرملين أن روسيا تعتقد أن قرار الحكومة السورية إجراء انتخابات برلمانية في أبريل “لن يعرقل خطوات بناء عملية السلام”.
في غضون ذلك قال مكتب رئيس وزراء الدنمارك لارس لوكه راسموسن إن حكومة بلاده ستعد قريبا مقترحات لتوسيع مهمتها ضد تنظيم داعش لتشمل سوريا بما في ذلك تنفيذ ضربات جوية.
وفي حالة موافقة البرلمان ستشارك مقاتلات إف-16 وطائرة شحن طراز سي.130جيه و400 فرد من بينهم قوات عمليات خاصة وقوات معاونة في الحملة العسكرية في سوريا بحلول منتصف العام. وتشارك القوات الدنماركية بالفعل في عمليات في العراق.
من جانب آخر قالت وحدات حماية الشعب الكردية السورية إن جماعات المعارضة المسلحة بمنطقة حلب لا تحترم اتفاق وقف الأعمال القتالية واتهمتها بمهاجمة منطقة الشيخ مقصود ذات الأغلبية الكردية في حلب ومناطق أخرى قرب المدينة.

إلى الأعلى