الجمعة 21 يوليو 2017 م - ٢٦ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / استعدادات كبيرة لانطلاقة دوري الألعاب الجماعية والفردية الخامس للفتيات بالسلطنة

استعدادات كبيرة لانطلاقة دوري الألعاب الجماعية والفردية الخامس للفتيات بالسلطنة

بدرية الوهيبية: سنشهد هذا العام مشاركة عدد من الأندية الجديدة التي ستدعم بقوة دوري الفتيات
استطلاع ـ زينب الزدجالية:
عقدت دائرة الرياضة النسائية بوزارة الشؤون الرياضية مؤخرا اجتماعا ضم اخصائيات النشاط الرياضي من 9 محافظات في السلطنة من اجل وضع اللبنات الاخيرة وسماع المقترحات التي تعنى بدوري الألعاب الجماعية والفردية الخامس للفتيات على مستوى السلطنة، حيث تراست الاجتماع بدرية بنت سعيد الوهيبية رئيسة قسم الرياضة النسائية بوزارة الشؤون الرياضية وعبير الجابرية اخصائية نشاط رياضي بوزارة الشؤون الرياضية.
حيث أثمر الاجتماع بعدد من الأفكار المثمرة التي ستخدم تطور الدوري وخصوصا بعد ان انضمت عدد من الأندية بفرقها في الدوري، حيث سيشارك هذا العام فرق من أندية صلاله وظفار واهلي سداب والطليعه مما سيمهد خلال الاعوام القادمة لاطلاق دوري لأندية الفتيات.
حيث سينطلق الدوري من مطلع مارس الجاري ولنهاية ابريل القادم من العام الحالي، خيث ان الفئات المشاركة في الدوري هي فئات مفتوحة من الأندية و الجامعات والكليات والمدارس والجمعيات على ان تقام التصفيات في المجمعات الرياضية بالمناطق وتقام النهائيات في مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر او نادي الامل وذلك في الألعاب المدرجة في قائمة الألعاب التي ستتنافس عليها اللاعبات وهي كرة الطائرة و كرة اليد و كرة الطاولة.
نظام البطولة
وضعت اللجنة المنظمة للدوري عدد من الانظمة التي تسهم في اخراج الدوري بصورة هادفة ومحترفة حيث سيتم تصفيات الفرق المشاركة في كل منطقة ويصعد من كل منطقة الفريق الحائز على المركز الاول اما في مرحلة النهائيات تلعب الفرق الصاعدة من المناطق بنظام دوري من دور واحد.
فيما يخص الوفد الرياضي، يجب على الفرق ان تصل من الساعة 12 ظهرا فما فوق ويتكون الوفد الرياضي من ادارية ومدربة و 10 لاعبات واخصائية تمثل كل محافظة من قبل المديرية او دائرة الشؤون الرياضية.
كما شرعت اللجنة المنظمة للدوري عددا من الانظمة التي تتعلق بالاقامة والاعاشة واشتراطات الحضور و التواجد في اوقات الدوري.كما سيتم الاجتماع الفني مساء يوم الاربعاء في مقر اقامة الفرق المتنافسة.
الاشتراطات
ومن الاشتراطات التي تقدمت بها لجنة الدوري، ان يخضع الدوري للقوانين الدولية لكل لعبة على حدة، كما ان اي فريق لايلتزم باي بند من بنود الدوري يتم الغاء نتائجه من المسابقة، كما اكدت اللجنة المنظمة الى ضرورة الالتزام بالزي الرياضي و الحذاء الرياضي داخل الصالات الرياضية و عليها شعار الجهة المشاركة للفريق و ارقام الصدر و الظهر.
كما اوجدت اللجنة المنظمة للدوري عقوبات للمشاركات اللاتي قد يصدر منهن اي سلوك غير لائق سواء بالقول او الفعل ضد الجكام او المنظمين او اعضاء الفرق الاخرى داخل وخارج نطاق الملعب حيث سيتم اتخاذ الاجراء العقابي وفق تسلسل وضعته اللجنة، منها لفت نظر و الانذار و الايقاف او منعها من دخول الملعب او توقيفها عن ممارسة الانشطة الرياضية التي تنظمها الدائرة بعقوبة لا تزيد عن سنتين او الشطب وعدم مشاركتها بالانشطة التي تنظمها الدائرة.
كما على كل فريق تقديم كشف مع استمارات اعضاء الفريق و الصورة الشخصية وتكون معتمدة ومختومة من الجهة المشاركة وتسليمها في الاجتماع الفني، بالاضافة الى ان تكون المشاركات لائقات صحيا لممارسة الانشطة الرياضية ولن تتحمل الدائرة اية مسؤولية صحية للفريق المشارك، كما يسمح لكل فريق مشاركة لاعبة اجنبية واحدة فقط.
اما من جانب الاحتاجات يجب ان تقدم الى اللجنة المنظمة بعد 20 دقيقة من نهاية المباراة مباشرة مع دفع مبلغ وقدره 10ريالات عمانية لاترد في حال رفض الاحتجاج.كما ان الفريق الذي يتاخر عن 15 دقيقة من زمن بدء المباراة يعتبر منسحبا.

بدرية الوهيبية: تطعيم المنتخبات
اكدت رئيسة قسم الرياضة النسائية بوزارة الشؤون الرياضية بدرية الوهيبية قائلة: تسهم اجتماعتنا الدورية السنوية الى سماع كافة المقترحات التي تقدمها اخصائيات النشاط الرياضي بمختلف محافظات السلطنة والتي بشانه قد يخدم تطور الدوري من نسخة الى اخرى، حيث سنشهد هذا العام مشاركة عدد من الأندية الجديدة والتي بدورها ستدعم الدوري من خلال مشاركاتها في المنافسات التي ستتنافس عليها اللاعبات وهي كرة الطائرة و كرة اليد و كرة الطاولة.
واضافت الوهيبية: يوجد لدينا نحن في دائرة الرياضة النسائية هدف اساسي و هو انجاح الدوري وفق المعايير و الاسس التي طرحناها والتي ستدفعنا للنجاح الذي يحوي على العديد من الاهداف الايجابية و التي تقاس بعد ذلك على مدى تاثير الدوري وتطعيمه في المنتخبات الوطنية لتلك الألعاب، وطبعا من المهم انجاح مسابقة الدوري لأي لعبة رياضية، ولكن الاهم ان ينتج عن تلك المشاركات منتخبات قوية قادرة على تمثيل السلطنة في مختلف المحافل العربية والدولية بأفضل صورة ممكنة.
واختتمت الوهيبية حديثها قائلة: نتمنى اننشهد هذا العام منافسة قوية تختلف في مستوياتها عن الاعوام والنسخ السابقة حتى نستطيع ان نمهد لدوري أندية بفرق نسائية قادرة على التنافس على القاب الأندية في الاعوام المقبلة.

عبير الجابرية: آراء ومقترحات مثمرة
ومن جانبها قالت عبير الجابرية اخصائية نشاط رياضي بوزارة الشؤون الرياضية وعضو اللجنة المنظمة لدروي الألعاب الجماعية و الفردية الخامس للفتيات: اثمر الاجتماع الاخير الذي اقيم مؤخرا بالعديد من الافكار التي ستسهم في تخطي العديد من الصعوبات التي تواجهنا، حيث ان التعاون والتفاهم بين الاخصائيات الرياضيات لعب دورا كبيرا في تسهيل عدد من المهام و الامور التي قد تعترينا خلال فترة اقامة الدوري، الا ان تكافهن سيلعب دورا في انجاح النسخة الخامسة من هذا الدوري.
وعن مشاركة الأندية في هذه النسخة فقد قالت: ان زج الأندية في هذا الدوري هي من اهم الخطوات التي ستساعد مستقبلا على اقامة دوري للفتيات بالشكل الصحيح و الذي بشانه سيساهم في تقوية وتطعيم منتخباتنا الوطنية للفتيات بعناصر وخامات شابة تسهم في الارتقاء برياضة المراة المراة والمشاركة بها في مختلف المحافل الاقليمية والقارية والتي لابد للعمانية ان تشارك بها خلال الفترات القادمة، اخذين بعين الاعتبار معضلة محدودية الميزانية السنوية للرياضة النسائية، ولكن سيعمل هذا الدوري مستقبلا على استقطاب كافة الوسائل من اجل تدعيمه بالطريقة المثلى.
خودة الشكيلية: ظهور دوري سيدات محترف
قالت اخصائية النشاط الرياضي بمحافظة الظاهرة خودة الشكيلية حول المستجدات في هذه النسخة: يتميز الدوري هذا العام بتواجد فرق نسائية من الأندية وهذا الامر بحد ذاته يبعث الامل في ظهور دوري نسائي محترف من الأندية والتي ستشهده السنوات القادمة اذا ما وسعنا البساط امام فتيات الأندية، وما التمسناه من الأندية خلال الفترة السابقة يبشر خيرا حيث ان الاعذار من عدم توفر المرافق كان من الماضي بل اصبحت الأندية الان توفر وقتا وخصوصية لممارسة الفتيات لمختلف الرياضات بالرغم من الصعوبات القليلة التي تواجهنا من عدم تقبل بعض الاهالي لهذه الفكرة.
واضافت الشكيلية: بتنا قريبا من الانطلاق حول منافسات التصفية والتي يشارك يها عدد كبير من الأندية والجامعات والكليات بمخافظة الظاهرة والتي ستنطلق في ال6 من الشهر الحالي علما ان الألعاب الجماعية والفردية المدرجة في جدول منافسات هذه النسخة باتت تسير في الاتجاه الصحيح، على مستوى فرق السيدات بمختلف الفئات العمرية، وهذا ما شجعهن على ممارستها وفق عاداتنا وتقاليدنا التي لم تبتعد عن مبادئ ديننا الإسلامي الحنيف.
واختتمت خودة الشكيلية حديثها قائلة: سنكثف جهودنا قبل الانطلاقة وسنشارك في النهائي بافضل العناصر الموجودة عندنا حيث اننا وضعنا على عاتقنا هذا العام الظفر بالدوري الخامس وذلك بتكاتف الفريق، كما ان الدوري فرصة جيدة لاحتيار النخبة من العناصر الرياضية الشابة لتمثيل المنتخب في الاستحقاقات القادمة.
فاطمة الفزارية: تجاوب كبير
ممن جانبها قالت فاطمة بنت راشد الفزارية المسؤولة عن البرنامج بمحافظة الباطنة شمال: تجاوبت عدد معي أندية محافظة الباطنة شمال بعد ان طرحت لهم فكرة الدوري والذي ابدت تلك الأندية كل استعدادها لخدمة دوري الفتيات الخامس للألعاب الجماعية والفردية والأندية في اتصال مستمر حول ما تستطيع تقديمه من خدمات لانجاح فترة التصفيات وهي نادي صحار الرياضي ونادي مجيس الرياضي ونادي صحم الرياضي و نادي السلام الرياضي بالاضافة الى الجهات الاخرى التي شرعت هي الاخرى من اجل الاعداد لهذا الدوري وهي كلية العلوم التطبيقية بصحار و كلية العلوم البخرية و جامعة صحار، حيث اصبحنا قاب قوسين او ادنى من الانطلاق بعد ان تنتهي كافة التجهيزات وسيتم تحديد موعد معين لانطلاق تلك التصفيات.
واضافت الفزارية: يعتبر الدوري هو فرصة جيدة لتحريك النشاط الرياضي النسوي في المنطقة بعد ان كان الدوري مقتصرا على جهات معينة فقط، ولكن اخراج فرق الدوري من الأندية هو الطريق الصحيح من اجل الارتقاء بالرياضة النسوية في السلطنة على اعتبار ان الأندية هي مولد الطاقات و الكوارد الرياضية في مختلف الجهات، كما ان الأندية في أندية محافظة الباطنة شمال اكدت انه خلال الفترات القادمة ستحظى الفتاة العمانية بكل ترحيب كما سيتم تخصيص الاوقات التي ستساعدها في تنمية مهاراتها الرياضية في المكان الصحيح، لذا فان الدوري هو فرصة جيدة لترسيخ مفهوم جديد لممارسة الفتيات للرياضة في الأندية.

إلى الأعلى