السبت 21 أكتوبر 2017 م - ٣٠ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / بحث الفرص التجارية والاقتصادية والاستثمارية بين السلطنة وبيلاروسيا
بحث الفرص التجارية والاقتصادية والاستثمارية بين السلطنة وبيلاروسيا

بحث الفرص التجارية والاقتصادية والاستثمارية بين السلطنة وبيلاروسيا

بحثت غرفة تجارة وصناعة عمان مع وفد من مجلس جمهورية بيلاروسيا الذي يزور السلطنة العلاقات التجارية والاقتصادية والفرص الاستثمارية وتعزيز سبل التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين.
جاء ذلك خلال استقبال المهندس رضا بن جمعة آل صالح نائب رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عمان للشؤون الإدارية والمالية الوفد أمس الثلاثاء.
وأشار رضا آل صالح إلى أن العلاقات التجارية والاقتصادية بين السلطنة وجمهورية بيلاروسيا ضعيفة وتحتاج إلى تعزيز مدروس يعمل على إيجاد مشاريع مشتركة واستثمارات بين الطرفين، مضيفا أن مثل هذه اللقاءات من شأنها عرض الفرص الاستثمارية الموجودة في البلدين وتسهل على رجال الأعمال إيجاد الكيفية الجيدة في الاستثمار.
وقال: هناك امكانية تقوية هذه العلاقات عن طريق مذكرات التفاهم الاقتصادية بين الغرف التجارية وتبادل الوفود من رجال الأعمال للتعرف على الفرص الموجودة عن قرب وكيفية الاستفادة منها، كذلك المشاركة في المعارض التي تقيمها البلدان والذي بدوره يعمل على إيجاد شراكات تجارية واستثمارية بين القطاع الخاص في البلدين.
من جانبه أثنى الجانب البيلاروسي على حفاوة الاستقبال والرغبة الأكيدة من قبل الغرفة لفتح بوابة جديدة لرجال الأعمال العمانيين في بيلاروسيا وفتح باب لنظرائهم من رجال الاعمال البيلاروسيين في السلطنة، مؤكدا أن العلاقات الاقتصادية والتجارية بين الدول هي الأساس في تعزيز وتنمية التعاون في باقي المجالات، مؤكدا على أهمية التعاون بين الجمهورية البيلاروسية والسلطنة.
وأضاف: للوصول إلى المزيد من التعاون بين البلدين يجب علينا التخطيط جيدا وإيجاد مشاريع تعمل على خدمة البلدين، موضحا كذلك أن بيلاروسيا تملك العديد من المشاريع الكبيرة مثل مصانع السيارات وهناك إمكانية لعمل مصنع لتجميع السيارات البيلاروسية في السلطنة.

إلى الأعلى