الأحد 23 يوليو 2017 م - ٢٨ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / اشتداد بغزارة الأمطار وازدياد بمخزونات السدود ..تأثير الأخدود مستمر للجمعة
اشتداد بغزارة الأمطار وازدياد بمخزونات السدود ..تأثير الأخدود مستمر للجمعة

اشتداد بغزارة الأمطار وازدياد بمخزونات السدود ..تأثير الأخدود مستمر للجمعة

انقاذ 2 والعثور على ثالث مفارقا للحياة بوادي كبارة

مسقط ـ ولايات السلطنة ـ (الوطن) والعمانية:
اشتدت غزارة الأمطار التي تشهدها محافظات شمال السلطنة نتيجة تكون أخدود منخفض جوي من المتوقع استمراره حتى الجمعة ما أدى إلى جريان الأودية ، واحتجزت السدود كمية من المياه فيما تمكنت إدارة الدفاع المدني والإسعاف بمحافظة شمال الشرقية ممثلة في مركز المضيبي للدفاع المدني والإسعاف بالتعاون مع المواطنين من العثور على أحد المواطنين فجر أمس مفارقا للحياة بعد أن احتجزه وادي كبارة بمنطقة الأفلاج بولاية المضيبي فيما تم إنقاذ شخصين من نفس الوادي.
وسجلت محطات قياس هطول الأمطار التابعة لوزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه أعلى كمية لهطول الأمطار في محافظة الداخلية حيث بلغت 66 ملم بولاية سمائل.
وتشير آخر تحاليل المركز الوطني للإنذار المبكر من المخاطر المتعددة إلى استمرار تأثر السلطنة بأخدود لمنخفض جوي حتى يوم الجمعة المقبل 11 من مارس الجاري.
وأفادت الهيئة العامة للطيران المدني في بيان لها أمس أنه من المحتمل استمرار فرص هطول أمطار متفاوتة الغزارة تكون رعدية أحيانا مصحوبة برياح نشطة وتساقط لحبات البرد تؤدي إلى جريان الأودية على محافظات مسقط ومسندم والبريمي وشمال الباطنة وجنوب الباطنة والداخلية وشمال الشرقية وجنوب الشرقية وتكون مستمرة حتى يوم الجمعة القادم.
من ناحية أخرى تمكنت إدارة الدفاع المدني والإسعاف بمحافظة شمال الشرقية ممثلة في مركز المضيبي للدفاع المدني والإسعاف بالتعاون مع المواطنين من العثور على أحد المواطنين فجر أمس مفارقا للحياة بعد أن احتجزه وادي كبارة بمنطقة الأفلاج بولاية المضيبي حيث جرى البحث عنه منذ يوم أمس فيما تم إنقاذ شخصين من نفس الوادي بسبب الأودية الجارفة التي تعرضت لها الولاية مساء أمس.
وقال النقيب أحمد بن علي الحجري القائم بأعمال مدير إدارة الدفاع المدني والإسعاف بمحافظة شمال الشرقية بمركز المضيبي للدفاع المدني والإسعاف إن الإدارة تلقت عددا من البلاغات منها بلاغ عن حريق بمجمع الكهرباء بسمد الشأن نتيجة الأمطار واحتجاز شخص في وادي سقط الجرداء تم إخراجه عن طريق المواطنين والدفاع المدني واحتجاز مركبة في وادي اللثلي الكحلة بها ثلاثة أشخاص تم إنقاذهم عن طريق الدفاع المدني واحتجاز مركبة في وادي سقط بها شخص واحد تم إخراجه عن طريق الدفاع المدني واحتجاز مركبة بها ثلاثة أشخاص في وادي الروضة تم إخراجهم عن طريق الدفاع المدني واحتجاز شخص في وادي عندام
تم إخراجه عن طريق الدفاع المدني واحتجاز ثلاث مركبات إحداها بها سبعة أشخاص من عائلة واحدة ومركبتان بهما أربعة أشخاص تم إنقاذهم عن طريق الدفاع المدني.

“سمائل” تسجل أعلى كمية بمعدل (66 ملم)
ـ الأرصاد الجوية : استمرار الحالة الجوية حتى يوم الجمعة القادمة ـ أمطار متوسطة الغزارة وجريان لعدد من الأودية على عدد من المحافظات
ـ سد ضيقة بقريات يستقبل (7.6 مليون متر مكعب) و(68.6 مليون متر مكعب) إجمالي المياه المحتجزة خلف السد
ـ وفاة شخص بعد أن احتجزه وادي كبارة بمنطقة الأفلاج بالمضيبي وإنقاذ آخرين ـ

مسقط ـ الوطن : المضيبي ـ دماء والطائيين ـ البريمي ـ جعلان بني بو علي ـ العمانية : نـزوى – من سالم بن عبدالله السالمي: صحار ـ من علي البادي ومريم الفارسية : الخابورة ـ من حنيفة الحوسنية :
استمر أمس هطول أمطار متفاوتة الغزارة على عدد من محافظات السلطنة نتيجة تأثرها بأخدود المنخفض الجوي الذي تتعرض له البلاد حيث تشير آخر تحاليل المركز الوطني للإنذار المبكر من المخاطر المتعددة إلى استمرار تأثر السلطنة بأخدود لمنخفض جوي حتى يوم الجمعة المقبل 11 من مارس الجاري.
وأفادت الهيئة العامة للطيران المدني في بيان لها أمس أنه من المحتمل استمرار فرص هطول أمطار متفاوتة الغزارة تكون رعدية أحيانا مصحوبة برياح نشطة وتساقط لحبات البرد تؤدي إلى جريان الأودية على محافظات مسقط ومسندم والبريمي وشمال الباطنة وجنوب الباطنة والداخلية وشمال الشرقية وجنوب الشرقية وتكون مستمرة حتى يوم الجمعة القادم.
وأوضحت الهيئة أنه من المحتمل أن يستمر البحر متوسطا إلى هائج الموج على سواحل محافظة مسندم وسواحل بحر عمان ويصل أقصى ارتفاع له مترين إلى ثلاثة أمتار أثناء تواجد السحب الركامية وتنبه الهيئة العامة للطيران المدني باحتمال غزارة الأمطار خلال فترة تأثير الحالة الجوية وتهيب بالمواطنين والمقيمين أخذ الحيطة والحذر عند هطول الأمطار وجريان الأودية والتأكد من حالة البحر قبل ارتياده ومتابعة النشرات الجوية الصادرة عنها.
الدفاع المدني
من ناحية أخرى تمكنت إدارة الدفاع المدني والإسعاف بمحافظة شمال الشرقية ممثلة في مركز المضيبي للدفاع المدني والإسعاف بالتعاون مع المواطنين من العثور على أحد المواطنين فجر أمس مفارقا للحياة بعد أن احتجزه وادي كبارة بمنطقة الأفلاج بولاية المضيبي حيث جرى البحث عنه منذ يوم أمس فيما تم إنقاذ شخصين من نفس الوادي بسبب الأودية الجارفة التي تعرضت لها الولاية مساء أمس.
وقال النقيب أحمد بن علي الحجري القائم بأعمال مدير إدارة الدفاع المدني والإسعاف بمحافظة شمال الشرقية بمركز المضيبي للدفاع المدني والإسعاف إن الإدارة تلقت عددا من البلاغات منها بلاغ عن حريق بمجمع الكهرباء بسمد الشأن نتيجة الأمطار واحتجاز شخص في وادي سقط الجرداء تم إخراجه عن طريق المواطنين والدفاع المدني واحتجاز مركبة في وادي اللثلي الكحلة بها
ثلاثة أشخاص تم إنقاذهم عن طريق الدفاع المدني واحتجاز مركبة في وادي سقط بها شخص واحد تم إخراجه عن طريق الدفاع المدني واحتجاز مركبة بها ثلاثة أشخاص في وادي الروضة تم إخراجهم عن طريق الدفاع المدني واحتجاز شخص في وادي عندام تم إخراجه عن طريق الدفاع المدني واحتجاز ثلاث مركبات إحداها بها سبعة أشخاص من عائلة واحدة ومركبتين بهن أربعة
أشخاص تم إنقاذهم عن طريق الدفاع المدني.
وكانت الأمطار قد استمر تدفقها على عدد من ولايات شمال السلطنة نتيجة تكون أخدود منخفض جوي بداية من يوم 7 مارس الجاري حيث أدى إلى هطول أمطار متفاوتة الغزارة ، أدت إلى جريان الأودية ، واحتجزت السدود كميات من المياه ، وسجلت محطات قياس هطول الأمطار التابعة لوزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه أعلى كمية لهطول الأمطار في محافظة الداخلية حيث بلغت (66 ملم) بولاية سمائل ، وفي محافظة شمال الشرقية بلغت (40 ملم) بولاية المضيبي، وفي محافظة جنوب الباطنة بلغت (39 ملم) بولاية العوابي ، وفي محافظة مسقط بلغت (35 ملم) بولاية قريات ، وفي محافظة جنوب الشرقية بلغت (33 ملم) بولاية جعلان بني بو حسن ، وفي محافظة الظاهرة بلغت (32 ملم) بولاية عبري ، وفي محافظة شمال الباطنة (10 ملم) بولاية الخابورة ، وفي محافظة البريمي بلغت (3 ملم) بولاية البريمي ، ويوضح الرسم التوضيحي كميات الأمطار التي هطلت على ولايات السلطنة.
وقد تدفقت على إثر هذه الأمطار كل من: أودية المحاني والاصامي والخيسه وبني خروص والخلو بولاية العوابي، وأودية مستل وأفي والابيض والميسين بولاية نخل وأودية السحتن وفلج الحديث و بني غافر، وبني عوف وبني هني والحوقين بولاية الرستاق، وأودية جحفان والمسين بولاية وادي المعاول، ووادي الحيلين وبطحاء بولاية السويق ، وأودية المسفاة والعق بولاية سمائل، وأودية بني حبيب والغشان والعين وقتم ومعقل والقصم والمناخر والهجري والابيض والمعيدن وتنوف بولاية نزوى، وأودية غول والمدعام وشعماء بولاية الحمراء، وأودية حلفين وامطي والقريتين بولاية ازكي، وأودية هداد والعقيدة وسوي والفرعة والرسة بولاية القابل، وأودية سويطة والريحاني واسماعيه وخويلص وقعبت والرحبة والمسفاه والحاجر وخبة بولاية دماء والطائيين، وأودية بواد وعبسن والصم وعينت والصم بولاية وادي بني خالد، وأودية سمد الشان ولزق وعندام والوارية ومعيدن والروضة بولاية المضيبي، ووادي طيوي وشياغ والفليج بولاية صور، وأودية مداب والبطحاء والبويرد والنيد والثريمدي ومرخه بولاية الكامل والوافي بتدفقات مرتفعة، وأودية الفرفارة والضبعون بولاية بدبد، وأودية الكبير والهجر والعارض والسليف بولاية عبري، وأودية خوس والعمد بولاية ضنك، وأودية العيص والشعيبه بولاية المصنعه بتدفقات متوسطة.
نزوى
وفي نزوى مازال وادي الأبيض بولاية نـزوى يجري بغزارة نتيجة الأمطار الغزيرة التي شهدتها الولاية مساء أمس الأول والتي شملت جميع قرى ومناطق الولاية ، حيث سالت أودية الهجري ببلدة تنوف وكمة والمديفي والسويحرية وسميط في وقت متأخر من ليلة أمس الأول التي تنحدر من الجبل الأخضر وتجمعت بوادي الابيض مشكلة منسوبا عاليا من جريان المياه وتدفقها بشكل غزير والتي أشبعت أفلاج دارس والسعالي والخوبي ودنين وضوت وأبو ذوأبة وفرق ، ونتيجة ارتفاع منسوب المياه بتلك الافلاج فقد فاضت عن آخرها ولم تستوعبها سواقي الأفلاج مما أدى إلى فيضانها وهو الشيء الذي يبشر بخصوبة الأرض وقابلة لموسم زراعي وفير وهي فرحة المزارعين من خلال أستعداهم لزراعة مختلف المحاصيل الصيفية، كما أن الأمطار الغزيرة التي شهدتها الولاية وتشهدها مختلف محافظات وولايات السلطنة هذه الامطار أدى إلى انخفاض في درجة الحرارة واغتسال الأرض والأشجار وخاصة النخيل التي كانت تعاني مشكلة المتق ( دوباس النخيل) في مثل هذه الفترة من العام الماضي والفترة الماضية وهي مقبلة على موسم القيظ لهذا العام .
دماء والطائيين
وكانت قد تأثرت أجواء ولاية دماء والطائيين بأخدود المنخفض الجوي الذي تشهده السلطنة خلال هذا الأسبوع، حيث شهدت نيابة دماء أمطاراً تراوحت بين المتوسطة والغزيرة اشتدت غزارتها على قرية الحاجر والقرى المجاورة لها سال على اثرها وادي الحاجر ووادي صويطة.
كما شهدت القرى من مس إلى عقداء والمسفاة والغبيرة وقرى الوادي الشرقي من الولاية وغيرها من قرى الولاية أمطاراً متفاوتة الغزارة أدت إلى جريان وادي حم ووادي قعبت ووادي ياء ووادي عمدة ومعظم أودية الولاية.
البريمي
كما شهدت البريمي أمس هطول أمطار تراوحت بين الخفيفة والمتوسطة والغزيرة مصحوبة برعد وبرق وأدى هطول الأمطار على مركز المدينة ومناطق صعراء وحماسة الغريفة وأرض الجو والعقدة إلى جريان بعض الأودية والشعاب بمناطق الولاية.
جعلها الله أمطار خير وبركة وعم بنفعها البلاد والعباد وشهدت ولايتي جعلان بني بوعلي وبني بوحسن أمطار تفاوتت بين الخفيفة والمتوسطة والغزيرة على معظم أرجاء الولايتين.
جعلان بني بوعلي
ففي منطقة اللوية بجعلان بني بوعلي نزلت الأمطار بغزارة مصحوبة بحبات البرد كما هو الحال في منطقة الجوابي والسليل والقطارة والعيون بينما شهدت منطقة قرحة العد ووادي سال هطول أمطار غزيرة سالت على إثرها الشعاب وجرت أودية الولاية مثل وادي حاصد ووادي برج ووادي بو فشيغة ووادي الطوي والعديد من الشعاب مثل شعبة العودين وشعبة شرم نخلة.
وتساهم هذه الأمطار والسيول بزيادة مناسيب المياه الجوفية التي يعتمد عليها الأهالي في ري مزروعاتهم وخاصة الأفلاج التي تزداد عذوبة وجريانا بعد هطول الأمطار.
جعلان بني بو حسن
أما في ولاية جعلان بني بو حسن فهطلت أمطار غزيرة مصحوبة برياح نشطة وكذلك تساقط لحبات البرد وسالت أودية مجيشيع ووادي الغملول وشعاب الولاية.
صحار
كما شهدت ولايات محافظة شمال الباطنة امطارا تراوحت بين المتوسطة والغزيرة ، أدت إلي جريان الأودية والشعاب بغزارة خاصة في قرى وادي الجزي بولاية صحار حيث أدى جريان الأودية الي عدم تمكن بعض الأهالي من الوصول منازلهم ، كما شهدت بعض الولايات انقطاع في التيار الكهربائي.
الخابورة
كما هطلت أمس أمطار متفرقه تراوحت بين المتوسطه والغزيره مصحوبه برياح نشطه ورعد وبرق على ولايه الخابوره بمحافظه شمال الباطنه
حيث شهدت القرى الجبليه كقريه مجزي والغيزين وغيرها امطار غزيره أدى ذلك الى جريان الاوديه كوادي الحواسنه والصرمي وحلحل وشافان وشهدت المناطق الساحليه أيضا امطار متوسطه جعلها الله سقيا خير وعم بنفعها البلاد والعباد ..
وكان سد ضيقة بولاية قريات قد احتجز (7.6 مليون متر مكعب) لتبلغ الكمية الإجمالية المحتجزة خلف السد (68.6 مليون متر مكعب)، وامتلأ سد النبأ بولاية القابل بكمية من المياه بلغت (0.72 مليون متر مكعب)، وامتلأ سد ثميد بولاية بدبد بكمية من المياة بلغت (0.10 مليون متر مكعب)، وامتلأ سد تنوف بولاية نزوى بكمية من المياه بلغت (0.68 مليون متر مكعب)، وامتلأ سد العوابي بولاية العوابي بكمية (029 مليون متر مكعب)، كما احتجز سد الرسه بكمية (0.334 مليون متر مكعب)، وسد العقيدة بكمية (0.25 مليون متر مكعب) بولاية القابل واحتجز سد الفرع بولاية الرستاق كمية (0.423 مليون متر مكعب)، وسد مستل 1 كمية (53598 متراً مكعباً)، وسد مستل 2 كمية
(42086 متراً مكعباً) بولاية نخل، وسد وادي المعاول كمية (0.223 مليون متر مكعب) بولاية وادي المعاول، وسد بني خروص كمية (619200 متر مكعب) بولاية المصنعة.

إلى الأعلى