الخميس 14 ديسمبر 2017 م - ٢٥ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / في نهائي خليجية اليد للأندية..الريان القطري ومضر السعودي وجها لوجه للتتويج باللقب
في نهائي خليجية اليد للأندية..الريان القطري ومضر السعودي وجها لوجه للتتويج باللقب

في نهائي خليجية اليد للأندية..الريان القطري ومضر السعودي وجها لوجه للتتويج باللقب

متابعة – بدر الزدجالي:
يسدل الستار اليوم عن منافسات الخليجية الـ36 لأندية أبطال الكؤوس لكرة اليد والتي تستضيفها السلطنة ممثلة في نادي اهلي سداب وذلك باللقاء الختامي الذي يجمع فريقي الريان القطري ومضر السعودي في الساعة السابعة مساء بالصالة الرئيسية بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر وتحت رعاية سعادة سعيد بن حمدون الحارثي وكيل وزارة النقل والاتصالات للموانئ والشؤون البحرية فيما يلتقي النصر والجزيرة الاماراتي لتحديد المركزين الثالثة والرابعة في الساعة الرابعة والنصف مساء.
وشهدت يوم امس اقامة مباريات تحديد المراكز من الخامس الثامن حيث حصل على المركز الخامس فريق ………………
فيما حصل على المركز السادس فريق …. وحصل فريق مسقط على المركز السابع وجاء المستضيف اهلي سداب في المركز الثامن والاخير.

النهائية بحسابات مختلفة
يقام اليوم نهائي البطولة الخليجية لكرة اليد للاندية بحسابات مختلفة بين الفريقين الواصلين الى المباراة النهائية مضر والريان القطري وهذه الحسابات ستكون اكثر حذرا من جانب الفريقين من اجل الحصول على لقب هذه البطولة واكمل الفريقان جاهزيتهما عبر الحصة التدريبية الاخيرة التي خاضها كلاهما يوم امس وعمل الفريق على الاعداد الامثل لهذا اللقاء ويملك الفريقان حظوظا متساوية للحصول على لقب البطولة ولديهم الكثير من الامكانيات الفنية والخطط والحلول البديلة للمنافسة في اللقاء النهائي.
مضر السعودي يسعى للحصول على لقب جديد له في مشاركته في البطولات الخليجية وهو من الفرق الاكثر تطورا خلال السنوات الماضية وعمل جاهدا على المنافسة بشكل كبير خلال السنوات الماضية حتى الوصول الى هذا المستوى والذي يعد الافضل له بالوصول الى المبارة النهائية وكذلك المستوى الجيد الذي ظهر عليه في دوري المجموعات وكان من المرشحين بالتواجد في المربع الذهبي وكذلك في المباراة النهائية بعد تراجع الفرق القطرية ومنها حامل اللقب السد القطري وعمل مدربه ابوسفيان على الاعداد الامثل للفريق وساهم اسلوبه في قراءات الخطة في تحقيق نتائج جيدة ومنها اللقاء الاخير في المربع الذهبي امام النصر الاماراتي والذي حسمه المدرب وبنسبة كبيرة بعد ان ادخل الفريق الى الوقت الاضافي وتمكن من الفوز وبفارق نقطتين واغلق خلالها خطه دفاعه بشكل جيد وساهم الصياد المحترف البحريني في صفوف مضر من اهداء الفوز لفريقه بفضل الخبرة والامكانيات.
اما الريان فيسعى الى العودة الى قائمة الالقاب بعد ورغم وصول الفريق في النسخة الماضية الى المباراة النهائية وخسارته من السد القطري في ذلك اللقاء جعله يعيد حسابته في هذه البطولة من اجل المنافسة على اللقب من جديد واليوم يلاقي فريق مضر السعودي ويختلف كلاهما في اسلوب اللعب ولم يظهر الريان بنفس مستواه في البطولة الماضية ورغم قلة المستوى الفني في هذه النسخة تمكن الفريق من الوصول الى المباراة النهائية ويملك الفريق في صفوفه عددا من العناصر الجيدة القادرة على عمل الفارق وهذا ما ظهر عليه الفريق في المباراة الاخيرة في المربع الذهبي امام الجزيرة واوجد الكثير من الحلول وتمكن من الفوز بفارق جيد.

إصابة حكم مباراة مسقط وأهلي سداب
تعرض حكم مباراة اهلي سداب ومسقط سعد المري من السعودي في تحديد المراكز ضمن منافسات البطولة الخليجية للاندية لكرة اليد الى اصابة مفاجئة وقبل نهاية المباراة بعشر دقائق اضطر الى ايقاف المباراة ونقله الى المستشفى لتلقي العلاج بعد ان تعرض لمشكلة في القدم وبدوره قام طاقم التحكيم البحريني علي عيسى وسيد حسن في تكملة ادارة اللقاء.

مواجهة إماراتية للمركز الثالث
يخوض ممثلو دولة الامارات العربية المتحدة في هذه البطولة النصر والجزيرة مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع في الترتيب العام بعد خسارتهما في منافسات المربع الذهبي وكلاهما يعرف الاخر بشكل جيد وسيكون لقاء له حسابات اخرى من اجل الحصول على المركز الثالث.

مسقط في المركز السابع والمستضيف الثامن
حصل فريق مسقط على المركز قبل الاخير من منافسات البطولة الخليجية للاندية ابطال الكؤوس بعد فوزه على المستضيف فريق اهلي سداب في لقاء تحديد المراكز وتمكن مسقط من الفوز بنتيجة 25/23 بعد ان انتهى الشوط الاول من اللقاء بنتيجة 16/10 لصالح فريق مسقط وشهدت الدقائق الاخيرة من عمر اللقاء شدا عصبيا من جانب الفريقين اضطر خلالها تحكيم اللقاء على اشهار البطاقة الحمراء في وجه عدد من اللاعبين بالاضافة الى ايقاف لدقيقتين مما تسبب في عدم رضى من جانب الفريقين.

مدرب مضر السعودي:
فريقي جاهز للمباراة النهائية
أكد أبو سفيان مدرب نادي مضر السعودي جاهزية فريقه لمواجهة الريان وقال إنها مباراة نهائية لا يمكن التهاون فيها وسنلعب بتكتيك مناسب، وطموحنا أن نوفق في الفوز والحصول على أول تتويج للفريق في بطولة الخليج للأندية، مؤكدا أن المباراة نضال وسنلعب طوال شوطيها بنفس القوة ، وفي هذا النوع من المباريات النهائية كل شيء جائز ويمكن أن تطول المباراة مثلما حدث في مباراة النصر.
وأضاف الفريق في كامل الجاهزية ولا توجد إصابات خطرة عدا إصابة بسيطة للاعبنا نضال العمري وان شاء الله سيكون جاهزا للقاء، موضحا أن فريقه خرج من مباراة صعبة مع النصر ومباراة كان الضغط النفسي فيها حاضرا رغم أنني حررت اللاعبين من كل الضغوط لكن هي هكذا دائما المباريات التي يكون فيها بخروج المغلوب، فكانت مباراة بالفعل ضغطا على المدربين واللاعبين حيث خاض فريقي 4 مباريات تفاوتت في القوة، لكن الفريق أثبت قدرته في التعامل مع المباريات بفضل تطبيق الخطة والروح العالية والتركيز الذي صاحب المباراة، لذلك لا بد أن يكون هذا الجانب حاضرا في مباراة النهائي مؤكدا ثقته في اللاعبين وقدراتهم التي تمكنهم من الفوز والحصول على أول لقب لهم.

الصياد:
الجهاز الفني وضع الخطة الكفيلة

وقال حسين الصياد الفريق جاهز وقد أعددنا العدة لهذه المواجهة الختامية من خلال التدريبات الخاصة لمثل هذا النوع من المباريات، حيث قام الجهاز الفني بدراسة الفريق المنافس ووضع الخطة الكفيلة بتحقيق نتيجة تؤهل الفريق للفوز والتتويج باللقب .
وأضاف سنبذل كل جهودنا من أجل تحقيق رغبتنا في التتويج وتحقيق طموحات الإدارة والجماهير التي جاءت لمؤازرة الفريق في المباريات، لذلك سنقدم كل ما لدينا من امكانيات، مشيدا بالأداء الذي قدمه زملاؤه في مباراة نصف النهائي أمام النصر وقال: لقد كانت مباراة قوية وصعبة ومتكافئة في معظم فتراتها لذلك لم تحسم إلا بالأشواط الإضافية حيث كان للروح العالية والتركيز الأثر في تحقيق الفوز، متمنيا أن يكون هذا الجانب حاضرا اليوم حتى يتوج الفريق بأول لقب له في البطولة الخليجية.
مدرب الريان القطري:
عملنا على تهيئة الفريق للمباراة النهائية

وقال ممدوح سليمان مدرب نادي الريان القطري الفريق بكامل جاهزيته ونسعى إلى مواصلة العطاء والفوز بالمباراة لمعانقة اللقب الذي خسرنا في النسخة الماضية من السد القطري، موضحا أن مضر السعودي ليس السد القطري وقد هيأ الفريق للتعامل مع المباراة بشكل جيد هجوما ووقف سرعة الفريق المنافس، وقال: ستلعب على أبسط وأصغر الجزئيات ولن نفرط في اللقب بإذن الله تعالى، متمنيا أن يكون فريقه في يومه وان يكون بكامل تركيزه وأداء في الملعب،
وأكد أن ثقته في اللاعبين كبيرة وأثناء التدريبات الكل مصر على تقديم كل ما لديه من قدرات ومهارات وخبرات للخروج بفوز يضمن لنا كسب البطولة، موضحا أن عمر الصفدي لا زال يعاني من إصابته واحتمال لعبه لفترات طويلة في المباراة أمر ضعيف وتحسن حالته في الساعات التي تسبق المباراة، وأوضح أن الفريق استطاع العمل بالخطة التي وضعت له في مباراة نصف النهائي وتمكن من إدارة المباراة بشكل جيد وبالتالي أهل الفريق للوصول إلى المباراة النهائية، مؤكدا أن حسابات النهائي مختلفة تماما، وقد درسنا فريق مضر بشكل جيد وسنلعب بالخطة المناسبة التي تمكن الفريق من تحقيق الفوز والتتويج باللقب بإذن الله تعالى.

إلى الأعلى