الخميس 30 مارس 2017 م - ١ رجب ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / البلديات تسارع في تنظيف مخلفات الأمطار بعدد من محافظات و ولايات السلطنة
البلديات تسارع في تنظيف مخلفات الأمطار بعدد من محافظات و ولايات السلطنة

البلديات تسارع في تنظيف مخلفات الأمطار بعدد من محافظات و ولايات السلطنة

بعد نزول عدد كبير من الأودية

البريمي : سلطان بن خميس اليحيائي
عبري – من صلاح بن سعيد العبري :
سمائل – من يعقوب بن محمد الرواحي
نـزوى – من سالم بن عبدالله السالمي:
صور ـ من عبدالله بن محمد باعلوي :
شهدت محافظات وولايات السلطنة نزولا غزيرا للأودية المصحوبة بالأحجار والأتربة لذلك سارعت البلديات في كل الولايات للقيام بعمليات التنظيف .
البريمي
ففي ولاية البريمي نفذت بلدية البريمي بالتعاون مع فريق البريمي التطوعي صباح أمس حملة تطوعية لإزالة وتنظيف آثار ومخلفات الأمطار التي شهدتها الولاية مؤخراً بحضور ومشاركة عضو مجلس الشورى ممثل ولاية البريمي سعادة محمد بن علي بن سعيد البادي ومدير بلدية البريمي المهندس يعرب بن قحطان اليحيائي وشرطة عمان السلطانية وعدد كبير من منتسبي فريق البريمي التطوعي والمتطوعين وموظفي البلدية.
استهدفت الحملة التي إنطلقت منذ ساعات الصباح الأولى تنظيف عدد من المناطق في مركز مدينة البريمي من خلال تنفيذ عمليات التنظيف والكنس وإزالة الأتربة واللقط وتنظيف الشوارع والدوارات بالولاية حيث تم تقسيم العمل إلى ثلاث مراحل في المرحلة الاولى غطى المنطقة من دوار الشريعه باتجاه دوار المطافي فيما شملت المرحله الثانيه المنطقة الواقعة بالقرب من منفذ حماسة الحدودي أما المرحلة الثالثة فقد إستهدفت المناطق الواقعة بالقرب من حارة عبدالعزيز بمركز الولاية.
جدير بالذكر أن الحملة التي شهدت تفاعلا ومشاركة واسعة من المتطوعين ومختلف فئات المجتمع تأتي تواصلاً للجهود التي تقوم بها بلدية البريمي لمعالجة وإزالة وتنظيف آثار ومخلفات الحالة الجوية التي تأثرت بها ولاية البريمي والسلطنة بشكل عام.
عبري
كما قامت المديرية العامة للبلديات الاقليمية وموارد المياه لمحافظة الظاهرة أمس بإزالة كافة التأثيرات الناتجة عن هطول الأمطار وجريان الأودية جراء المنخفض الجوي الذي تعرضت له اجواء السلطنة . ففي ولاية عبري قامت بلدية عبري بفتح الطرق المتضررة لاسيما الطرق الرئيسية في الولاية، حيث باشرت فرق العمل بفتح الطرق الداخلية في الولاية كما قامت بلدية ينقل بإزالة الأتربة ومخلفات الأشجار من الشوارع وشفط المياه من البرك وإصلاح وصيانة عدد من الطرق الداخلية بالولاية . وقامت بلدية ضنك بفتح الطرق وازالة الاترية من بطون الاودية وشفط التجمعات المائية وقد تم تشكيل فريق عمل للمناوبة في بلديات المحافظة مستعدا للعمل خلال 24 ساعة لمتابعة اي تطورات مزودا بكافة الإمكانيات والمعدات المناسبة. وتتمثل مهام فريق عمل المناوبة في إرسال البيانات حول الأمطار وكمياتها ومستوى جريان الأودية إلى المختصين بالمديرية ومتابعة محطات الأمطار الموزعة على المناطق بالمحافظة والتواصل مع المختصين بالوزارة لإمدادهم بالمعلومات حول كافة المستجدات بالاضافة الى إزالة الاتربة وفتح الطرق ومتابعة أي أضرار قد تحدث خلال فترة الامطار حيث تم التخلص من المياه المتجمعة في الشوارع ووسط الأحياء السكنية بالاستعانة بالإمكانيات المتوفرة لدى البلديات، وقد تم تشكيل فرق متابعة لصيانة الإنارة المتضررة بالتعاون مع شركة كهرباء مجان والتي توفر خدماتها في المحافظة كما يتم التنسيق مع شرطة عمان السلطانية والجهات ذات العلاقة لتلقي أي بلاغات ترد عبر هذه الجهات .
سمائل
وفي سمائل نفذت بلدية سمائل حملة نظافة واسعة ، وذلك لإزالة مخلفات الامطار بالتعاون مع عدد من الفرق الاهلية والتطوعية بالولاية ، وشملت الحملة معظم قرى الولاية وعلى طول مجرى الوادي ،كما تضمنت الحملة تهيئة الشوارع المتضررة وشفط التجمعات المائية وإزالة الاتربة المتراكمة بسبب جريان الأودية والشعاب وهطول الامطار الغزيرة إثر تأثر الولاية ومختلف ولايات السلطنة بالحالة الجوية خلال الأيام الماضية . وأوضح خلفان البوسعيدي مدير مساعد بلدية سمائل أن حملة التنظيف وتهيئة الشوارع بسمائل تزامنت مع بدء الحالة الجوية التي شهدتها معظم محافظات السلطنة ، ونشكر جميع جهود الفرق الاهلية والتطوعية والأهالي الذين شاركوا في هذه الحملة .
نـزوى
وفي ولاية نزوى قامت بلدية نـزوى بالتحرك السريع لتفقد اثار الأمطار التي تعرضت لها الولاية حيث تم تقييم مستوى الأضرار الناتجة عن تلك الأمطار وقد تم استنفار كافة معدات البلدية وعمالها وجندت كافة أجهزتها لإعادة الحياة إلى طبيعتها حيث تعمل بشكل متواصل في سبيل إزالة مخلفات الأمطار والأودية حيث جرفت الأودية والأمطار الكثير من المخلفات من جذوع النخيل والأشجار اليابسة وكميات كبيرة من الرمال الأمر الذي يتطلب ضرورة إزالة تلك المخلفات وفتح الطرق أمام الحركة الى جانب عمليات شفط المياه في مواقع مختلفة من الولاية حيث يتم العمل في ظروف بالغة الصعوبة نتيجة تواصل هطول الامطار خلال هذه الفترة كما عملت البلدية على اتخاذ الإجراءات السريعة والمناسبة التي من شأنها أن تعيد الأوضاع إلى طبيعتها إلى جانب متابعة كافة ملاحظات المواطنين وشكاويهم حول الخدمات التي تقدمها البلدية وقد تركزت تلك الجهود في مواقع مختلفة من الولاية من خلال الكثير من الاعمال التي ينبغي التعامل معها اولا بأول والتي تأتي في مقدمتها عمليات شفط المياه من الطرق ومن أمام المنازل مع إزالة كميات كبيرة من الرمال والمخلفات الاخرى من الطرق للمساهمة في تسهيل الحركة المرورية وانسيابها حيث تعرضت مواقع عدة بالولاية الى تراكم كميات كبير من المياه والاشجار المتساقطة وغيرها من المخلفات مما تتطلب من البلدية بذل المزيد من الجهود للتعامل معها في حينها حيث تم وضع خطط وبرامج عمل طارئه منذ بدأ الحالة المدارية.
صور
كما تواصل دائرة الطرق بمحافظة جنوب الشرقية جهودها بعد تعرض ولايات المحافظة للأمطار التي هطلت نتيجة الأخدود الجوي العميق وذلك من خلال متابعتها المتواصلة والمستمرة لكافة الطرق الإسفلتية والترابية بمختلف ولايات المحافظة وخاصة المناطق الجبلية والتي تقطعها الأودية بعد نزول أغلب الأودية بولاية صور وبعض ولايات المحافظة
وقد أكد المهندس منير بن أحمد العلوي مدير دائرة الطرق بمحافظة جنوب الشرقية بان الدائرة ومنذ الإعلان عن تأثر السلطنة بالأخدود قامت بتشكيل فرقها واخذ احتياطاتها وتجهيز المعدات الخاصة بالطرق تحسبا لأي حدث طارئ ينتج عن الأمطار ونزول الأودية وقطع الطرق ولله الحمد الوضع في المحافظة مطمئن وجميع الطرق الإسفلتية في المحافظة سالكة ولا توجد انقطاعات سوى الطرق الترابية والمتواجدة في المناطق الجبلية في ولاية صور ونيابة طيوي وبعض المناطق بولاية الكامل والوافي
واضاف العلوي بأن عمل الفرق متواصل وجاري مراقبة الطرق والاشراف عليها من قبلنا وقبل المختصين بالدائرة ومتابعة من سعادة الشيخ سعيد بن محمد السناني عضو مجلس الشورى ممثل ولاية صور وجاري تنظيف بعض المواقع من مخلفات الأودية ولا توجد اي معوقات على هذه الطرق حيث تم فتح الطرق الجبلية في القرى التابعة لوادي بني جابر كوادي الشبيكة وعبات والمعلا وواد وجاري فتح وادي قعب وعده وسناف وافتاء وفي نيابة طيوي جاري فتح الطرق الجبلية بالنيابة وجاري فتح طريق سياق وسبت في ولاية الكامل والوافي
واختتم العلوي حديثة بتوجيه الشكر والتقدير لكافة الجهات المتعاونة كشرطة عمان السلطانية على تعاونهم وبلدية صور على حسن التنسيق معهم وجميع المقاولين الذين لديهم مشاريع بوزارة النقل والاتصالات بالمحافظة على سرعه تجاوبهم وجاهزيتهم لإصلاح جميع الطرق التي تعرضت للأضرار

إلى الأعلى