الأربعاء 20 سبتمبر 2017 م - ٢٩ ذي الحجة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / العراق: العبادي يتعهد الانتقام من داعش ردا على (الكيميائية )

العراق: العبادي يتعهد الانتقام من داعش ردا على (الكيميائية )

بغداد ـ وكالات: تعهد رئيس الورزاء العراقي حيدر العبادي أمس السبت الانتقام من تنظيم داعش بعد قصفه بلدة تازة جنوب كركوك ما أسفر عن إصابة مئات من سكانها بحالات اختناق وطفح جلدي يرجح أنها ناجمة عن أسلحة كيميائية. وقال العبادي خلال لقائه وفدا من وجهاء ناحية تازة وقرية البشير المجاورة إن “ما اقترفته عصابات داعش الإرهابية في مدينة تازة لن نمرره من دون عقاب وسيدفع مرتكبوه الثمن باهظا”. وتوفيت الجمعة طفلة في الثالثة من عمرها جراء إصابتها بحالة اختناق وفشل في الكليتين عندما قصف التنظيم المتطرف البلدة الأربعاء بعشرات الصواريخ من قرية بشير التي يسيطر عليها. فيما دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أمس السبت العراقيين إلى أن يبدأوا يوم الجمعة المقبل اعتصاما أمام بوابات المنطقة الخضراء المحصنة حتى انتهاء المهلة التي حددها لرئيس الحكومة حيدر العبادي لإجراء إصلاحات بعد عشرة أيام على بدء التحرك. وقال الصدر في بيان أصدره مكتبه “أوجه ندائي التاريخي هذا لكل عراقي شريف” من أجل “بدء مرحلة جديدة من الاحتجاجات السلمية الشعبية (…) مرحلة تقومون بها بالاعتصام أمام بوابات الخضراء حتى انتهاء المدة المقررة اعني 45 يوما”. وأمهل الصدر رئيس الحكومة في 13 فبراير الماضي 45 يوما لإجراء إصلاحات حكومية. ويفترض أن تنتهي هذه المهلة بعد عشرة أيام على بدء الاعتصام الجمعة.

إلى الأعلى