الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / قائمتا “جسور” و”تواصل” تعلنان ترشحهما لمجلس إدارة الجمعية العمانية للكتاب والأدباء
قائمتا “جسور” و”تواصل” تعلنان ترشحهما لمجلس إدارة الجمعية العمانية للكتاب والأدباء

قائمتا “جسور” و”تواصل” تعلنان ترشحهما لمجلس إدارة الجمعية العمانية للكتاب والأدباء

حراك واع يستهدف حضورا أكبر للمثقف العماني

في حراك واع استهدف خدمة الكتاب والأدباء في السلطنة أعلنت قائمتا “تواصل” و”جسور” ترشحهما لخوض انتخابات مجلس ادارة الجمعية العمانية للكتاب والأدباء والمؤمل إقامتها يوم ٣٠ مارس الجاري ، وتعد قائمة “تواصل” مع نظيرتها “جسور” القائمتين اللتين اعتمدتهما الجمعية العمانية للكتاب والأدباء للتنافس على مجلس الإدارة الجديد وذلك بعد أن أغلق باب الترشح يوم الخميس الماضي.
وقد بدأت القائمتان الترويج لبرنامجيهما الانتخابي عبر مختلف وسائل التواصل، حيث تعرّف بأسماء الأعضاء والبرنامج الانتخابي وغيره ضمن الخطط المؤمل تنفيذها في حال فوز أي قائمة.
وضمت قائمة “تواصل ” 12 عضوا وعضوة من الكتاب والأدباء والباحثين الذين لهم حضور في المشهد الثقافي العُماني ، حيث يترأس القائمة المهندس سعيد الصقلاوي ونضم كلا من الدكتورة سعيدة بنت خاطر الفارسية والشاعر عمر محروس والكاتب الصحفي خلفان الزيدي والباحث سعيد الطارشي والشاعرة ريم اللواتية والكاتب صالح البلوشي والكاتب أحمد الهنائي والكاتبة وفاء الشامسية والإعلامية الكاتبة سهى الرقيشية والكاتبة عزة القصابية والشاعر إبراهيم السالمي.
وحول مجموعة “تواصل” قال المهندس سعيد بن محمد الصقلاوي رئيس قائمة “تواصل”: “لقد رسمت القائمة مجموعة من الأهداف القابلة للتنفيذ لتكون منهجا ومسارا محددا للقائمة في حال ظفرها بالفوز، وبين هذه الأهداف والرؤى تشكيل حضور أكبر للمثقف والكاتب العُماني محليا ودوليا، والأخذ بأيدي الشباب الصاعد وتمكينه من أداء أدواره في المشهد الثقافي والبعد عن المركزية في تفعيل مناشط الجمعية وبرامجها والتواصل مع كافة المبدعين من مختلف محافظات السلطنة وإتاحة الفرصة لهم للمشاركة في برامج الجمعية سواء الداخلية منها أو الخارجية.
وأضاف “الصقلاوي” : بين أهداف قائمة “تواصل” ما يخص ترجمة الإنتاج الأدبي العُماني ليحظى بمكانته في رفوف المكتبات العالمية والاهتمام بالمترجمين العمانيين المشتغلين بهذا المجال، والاهتمام بأدب الطفل وأدب الناشئة للوصول بالكاتب العماني المهتم بهذين الجانبين إلى المكان الذي يفترض أن يكون فيه، إضافة إلى أهداف أخرى سيتم استعراضها في وقتها.
وقدم المهندس سعيد الصقلاوي الدعوة لكافة الكتاب والأدباء إلى إحياء هذه الاحتفالية الثقافية الرائعة للإقبال على الانتخابات لترشيح من يرونه مناسبا لتحقيق أهداف الجمعية وآمالهم وطموحهم، مشيرا: “إننا بهذه العملية الانتخابية، وهذه المنافسة الشريفة والنشاط الذي يسبق الانتخابات، جميعا رابحون كان من كان الفائز من القائمتين المتقدمتين ونسأل الله التوفيق للجميع”.
أما القائمة الثانية “جسور” فيترأسها الروائي والإعلامي محمد اليحيائي وتضم كلا من زهران القاسمي وباسمة الراجحية وجاسم الطارشي وعبدالله خليفة عبدالله ويونس النعماني وسيف بن عدي المسكري ووليد النبهاني وخميس قلم والدكتورة فاطمة العليانية وهلال البادي.
وتدفع قائمة “جسور” بالعمل الثقافي إلى آفاق جديدة وترى في رؤيتها ان الجمعية العمانية للكتاب والأدباء هي بيت لجميع الكتاب والأدباء، وجسر علاقة تفاعلية فيما بينهم من جهة، وبينهم وبين المجتمع بشرائحه المختلفة من جهة أخرى، ونافذتهم على الخارج، إقليميا ودوليا.

إلى الأعلى