الخميس 23 مارس 2017 م - ٢٤ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الإعدام الميداني الإسرائيلي يحصد شهيدين فلسطينيين
الإعدام الميداني الإسرائيلي يحصد شهيدين فلسطينيين

الإعدام الميداني الإسرائيلي يحصد شهيدين فلسطينيين

القدس المحتلة ـ الوطن ـ وكالات:
حصد الإعدام الميداني الذي تمارسه دولة الاحتلال الإسرائيلي ضد الفلسطينيين في القدس والضفة الغربية المحتلتين ضد الفلسطينيين، شهيدين بزعم طعنهما مجندة بجيش الاحتلال الإسرائيلي على مدخل مستوطنة أرائيل جنوب نابلس بشمال الضفة الغربية المحتلة. في وقت صعدت إسرائيل من إرهابها وممارساتها الإجرامية بحق الفلسطينيين، حيث اعتقلت نحو 15 شابا في عمليات مداهمة بالضفة والقدس المحتلتين. يأتي ذلك، فيما أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الحداد العام ليوم واحد، على أرواح ضحايا حادث انقلاب حافلة تقل معتمرين فلسطينيين على الحدود الأردنية السعودية، على أن تنكس الأعلام على المقار الحكومية.
وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية “صفا” نقلا عن القناة العبرية الثانية أن فلسطينيين هاجما مجندة إسرائيلية في العشرين من عمرها، فور نزولها من حافلة قرب مدخل مستوطنة “أرائيل”، فأصيبت بجراح خطيرة برقبتها. في حين استهدف مجموعة من الجنود المنفذين بالرصاص فاستشهدا بالمكان، وفقاً لما زعمته الوسائل الإعلامية الإسرائيلية. من جانبها، قالت وزارة الصحة الفلسطينية إنها تتابع إصابة شابين شمال سلفيت، دون معرفة طبيعة إصابتهما. ووصلت تعزيزات كبيرة من قوات الاحتلال لموقع العملية، وأغلقت جميع مداخل القرى المجاورة، كما أغلقت الطريق الواصل ما بين حاجز زعترة جنوب نابلس ومدينة كفر قاسم في الداخل.

إلى الأعلى