الجمعة 28 يوليو 2017 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / فريق الطيران العماني يواصل إبهار الجماهير ويعزز صدارته
فريق الطيران العماني يواصل إبهار الجماهير ويعزز صدارته

فريق الطيران العماني يواصل إبهار الجماهير ويعزز صدارته

مسقط – الوطن: واصل فريق الطيران العماني أداءه المتفوق في اليوم الثاني من سباقات الإكستريم الشراعية التي يستضيفها مشروع عمان للإبحار في نادي الموج للجولف، حيث أحرز المركز الثاني في أولى سباقات اليوم الثاني ثم أتبع ذلك بفوزين نظيفين، معززًا بذلك صدارته في المركز الأول بفارق 14 نقطة عن غريمه الأصعب فريق أس.أيه.بي الدنماركي الذي حافظ على مركزه الثاني، وبعدهم مباشرة صعد فريق ريدبُل النمساوي إلى المركز الثالث على حساب فريق لاندروفر البريطاني الذي تراجع إلى المركز الرابع.

انطلقت سباقات اليوم الثاني حوالي الساعة الثانية والربع ظهرًا، واستمتعت الفرق الثمانية المتنافسة بنسمات هواء قوية دفعت بقوارب الجي.سي32 الحديثة بسرعات فائقة أثارت الحماس لدى الجماهير الحاضرة، وفي ظل هذه الظروف أثبت فريق الطيران العماني أنهم قادرون على التأقلم مع الرياح القوية ومع اختلاف مواقع السباقات، واستحقوا الفوز بسباقين من أصل ثلاثة سباقات قبل أن يعلن مدير السباق عن عدم مواصلة السباقات بسبب تلاشي الرياح.

بقي أمام فريق الطيران العماني يومان من السباقات في مسقط، وهم يتطلعون إلى هذين اليومين بقوة لأنهما سيشهدان توافد الجماهير المشجعة خلال إجازة نهاية الأسبوع، حيث قال الربان مورجان لارسون في حديث سابق بأن الجماهير المشجعة تشكل عامل ضغط عليهم لتقديم أقصى ما لديهم من جهد، وهو الأمر الذي يشاطره فيه الرأي البحّار العماني ناصر المعشري، والذي يأمل أن يقدم لجماهيره ومتابعيه أفضل أداء وأن يحرز لهم لقب الجولة الافتتاحية لهذا الموسم. ويقول المعشري عن ذلك: “أظن أن فريق الطيران العماني أصبح الآن فريقًا مميزًا بين الفرق الأخرى، فجميع أفراد الطاقم يعرفون مهامهم ويبذلون أقصى ما لديهم بروح واثقة وهادئة، وإدارتنا للقارب وتكتيكاتنا جيدة حتى الآن، وهذه أهم عوامل الفوز في مثل هذه السباقات. أداؤنا مشرّف حتى الآن ونشعر بفخر ونحن نبحر باسم السلطنة واسم الطيران العماني أمام الأصدقاء وأفراد العائلة. يوم الغد سيكون عطلة نهاية الأسبوع وأتمنى حضور الكثير من العمانيين لدعم الفريق إلى جانب المؤازرة التي نلقاها من عمان للإبحار وموظفي الطيران العماني الراعي الرسمي للفريق، لكي نظهر للعالم طموحاتنا التي نسعى إلى تحقيقها”.

وتجدر الإشارة إلى أن المعشري يعتبر من أبرز البحّارة العمانيين في فئة قوارب السرعة بما فيها قوارب الإكستريم 40 السابقة، وقوارب الجي.سي32 الحديثة، وله إنجازات مشهودة في كلا الفئتين، في حين أن زميله في وظيفة مقدمة القارب جيمس ويرزبوسكي حديث العهد في قارب الطيران العماني إلا أن لديه هو الآخر خبرة لا يستهان بها في قوارب الأجنحة الغاطسة وفي سباقات الإكستريم الشراعية. وبعد سباقات اليوم الثاني قال الأسترالي جيمس ويرزبوسكي: “أنا معجب بفريق الطيران العماني ومسرور جدًا بالإبحار معهم”. وأضاف ويرزبوسكي: “كلما كانت معنويات الفريق إيجابية كلما زادت سرعته وتحسن أداؤه، وكل أعضاء الطاقم في فريق الطيران العماني يعملون بانسجام، ولذلك استطعنا تحقيق النتائج التي كنا نطمح إليها”. أما بقية أعضاء الطاقم فهم الربان مورجان لارسون، وبيتر جرينهال، وإيدي سميث، وهم يتطلعون جميعًا إلى سباقات اليومين الأخيرين في مياه نادي الموج للجولف.

وعلى هامش سباقات الإكستريم استقبلت قرية السباق في نادي الموج للجولف مجموعة من طلاب مدرسة السيب الدولية ومدرسة أحمد بن ماجدن والتقوا بالبحّار العماني محسن البوسعيدي، أول بحّار عربي يبحر حول العالم دون توقف في عام 2009م، واستمعوا منه إلى تفاصيل الرحلة وتحدياتها. وعلى صعيد آخر زار مجموعة من موظفي الناقل الوطني الطيران العماني قرية السباق واستمتعوا بجملة من الأنشطة التفاعلية المخصصة لتنمية المهارات الشخصية والمؤسسية مثل مهارات التواصل، والتخطيط، والعمل الجماعي، وحل المشكلات، وأشرف على تقديم هذه الأنشطة نخبة من مدربي عمان للإبحار المتخصصين في هذا المجال.

طاقم فريق الطيران العماني للإكستريم 2016م
- مورجان لارسن
- بيتر جرينهال
- ناصر المعشري
- إيد سميث
- جيمس ويرزبوسكي

الفرق المتنافسة:
- الطيران العماني (سلطنة عمان)
- ألينجي (سويسرا)
- أس.أيه.بي (الدنمارك)
- شراع البرتغال (البرتغال)
- تيم تركس (تركيا)
- ريدبُل (النمسا)
- لاندروفر بي.أيه.آر (بريطانيا)
- تشاينا ون (الصين)

إلى الأعلى