الجمعة 28 يوليو 2017 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / “بيت الصاروج” أحد أبرز معالم سمائل التاريخية
“بيت الصاروج” أحد أبرز معالم سمائل التاريخية

“بيت الصاروج” أحد أبرز معالم سمائل التاريخية

يروي مدى قوة وصلابة الإنسان العماني

سمائل ـ العمانية:
تزخر السلطنة بالعديد من المعالم والآثار التاريخية التي تروي قصة حضارة عمان التى ضربت بجذورها في عمق النشأة الأولى للإنسان ليروي مدى قوة وصلابة الانسان العماني، الذي استطاع أن يبني فوق قمم الجبال القلاع والحصون للدفاع عن الوطن.
وولاية سمائل إحدى ولايات السلطنة التي تميزت بجمال حصونها وقلاعها وبيوتها الأثرية حيث يوجد فيها العديد من القلاع والحصون التاريخية، ويعد بيت الصاروج أحد أبرز معالمها التاريخية.
ويوضح الشيخ علي بن هلال بن سعود الجبري أحد أحفاد الشيخ سعود الجبري مؤسس بيت الصاروج بان هذا البيت يقع بقرية الخوبار التابعة للولاية، ويقبع فوق هضبة جبلية مطلة على وادي سمائل تحيط به بيوت قديمة وأخرى حديثة من ثلاث جهات كما تحيط به مجموعة من الأشجار المختلفة، والزائر لبيت الصاروج تظهر له ملامح البيت الأثري وكأنه بيت جديد أُنشئ حديثاً لما يحويه من فن معماري حديث، ويحرس البيت برجان قريبان أحدهما على اليمين والثاني على اليسار من يراهما من زاوية واحدة يعتقد بانهما متلاصقان.
وقد بنى بيت الصاروج الشيخ علي بن جبر بن محمد بن ناصر الجبري، ولكنه لم يكمل بناءه وأكمل بناءه ولده الشيخ سعود بن علي الجبري عام 115 هـ الموافق 1694 م بعد مغادرة أبيه إلى زنجبار وجعله وقفاً على ذريته من الذكور.
ويقع البيت في منتصف الطريق حيث يبعد عن منطقة لزغ 5 كيلو مترات وعن مركز الولاية 4 كيلو مترات، وقد قامت وزارة التراث والثقافة بإعادة ترميمه عام 1990م، وأطلق على بيت الصاروج عدة مسميات منها بيت الخوبار وبيت الجبري، واستقر اسمه ليكون بيت الصاروج نسبة إلى المادة التي بنى منها.
وأضاف الشيخ علي الجبري ان البيت يتكون من (15) غرفة بينها غرفة الشيخ سعود بن علي الجبري وتقع في الدور الثاني وهي غرفة استراتيجية يمكن من خلالها رؤية البرجين والتعامل معهما كما يوجد بالغرفة مرادم سرية لضرب المعتدي سواءً بالزيت أو العسل الساخن ومن بين الغرف الرئيسية بالبيت توجد غرفتان بالطابق السفلي وهما مخزن للمواد الغذائية إضافة إلى برج ثالث ملتصق بالبيت نفسه، كما يوجد بالداخل بئر ومخازن للبارود وفتحات للمراقبة، وكان يتولى في كل يوم على رعايته عائلة من العائلات بهدف خدمته وتنظيفه.
ويحتوي بيت الصاروج على بابين كبيرين تم استيرادهما من زنجبار الاول الباب الرئيسي والثاني مساعد للباب الرئيسي وذلك لضمان الامان في حالة كسر الباب الرئيسي، وفي أعلى كل فتحة منهم توجد مساقط لصب الزيت او العسل الساخن المغلي على العدو.
كما يضم البيت ممرات وأقواساً كبيرة وبرجاً دائرياً استراتيجياً حربياً في الزاوية الغربية المطلة على الوادي.
وأشار الشيخ علي الجبري إلى أن بيت الصاروج يتكون من ثلاثة طوابق، الطابق الاول (الارضي) يحتوي على بئر ماء ولها درج حلزونية ترتبط بالطابقين الثاني والثالث لاستخراج الماء من البئر و( 5) مخازن أحدها يستخدم للنضد واستخراج عسل النخيل ( الدبس ) وأبراج دائرية محسوبة على هيئة غرف عددها (3 ) غرف، أما الطابق الثالث فتوجد به دورتا مياه وفتحات للمراقبة وأخرى للرماية مصممة بطريقة فريدة من نوعها.

إلى الأعلى