الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 م - ٢٦ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / اليوم .. بدء الدورة الخامسة لجائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب

اليوم .. بدء الدورة الخامسة لجائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب

أكبر جائزة دورية تحتفل بالمنجز الإبداعي على المستويين المحلي والإقليمي

الدورة مخصصة للعمانيين عبر مجالاتها الثلاث “الترجمة عن فرع الثقافة” و”الفنون الشعبية العمانية عن فرع الفنون” و”الرواية عن فرع الآداب”

فتح باب التقدم لنيل الجائزة على أن يغلق باب تقديم الطلبات 4 يوليو 2016

يمنح الفائز وسام الاستحقاق للثقافة والعلوم والفنون والآداب ومبلغ مالي قدره “خمسون ألف ريال عماني” في حفل رسمي كبير نهاية شهر سبتمبر

مسقط ـ “الوطن” :
تبدأ اليوم النسخة الخامسة من جائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب، كأكبر جائزة دورية تحتفل بالمنجز الإبداعي على المستويين المحلي والإقليمي، يمنحها صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ تكون عاماً للعرب عموما وعاماً آخر للعمانيين فقط، والتي تأتي تأكيدا على الدور العماني التاريخي للنشاط الفكري الإنساني والمقدر للشخصيات ذات التاريخ الطويل من الحضور والإنجازات المعرفية التي أثرت الساحة العمانية والعربية. وتأتي هذه الدورة من الجائزة والمخصصة للعمانيين فقط في هذا العام عبر مجالاتها الثلاث لكل فرع فيها، الترجمة عن فرع الثقافة والفنون الشعبية العمانية عن فرع الفنون والرواية عن فرع الآداب، حيث تم فتح باب التقدم لنيل الجائزة لكل فرع من خلال تقديم أعمال مميزة وأصيلة تتضمن إضافة نوعية ومساهمة في إثراء الحياة الثقافية والفكرية والفنية، على أن يغلق باب تقديم الطلبات بتاريخ 4 يوليو 2016، ليبدأ عمل لجان الفرز والتحكيم لاختيار فائز واحد لكل مجال يتم تكريمه عن عمل واحد مقدم يمنح بموجبه وسام الاستحقاق للثقافة والعلوم والفنون والآداب بالإضافة إلى مبلغ مالي قدره (خمسون ألف ريال عماني) وذلك في حفل رسمي كبير في نهاية شهر سبتمبر يقيمه مركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم المشرف على الجائزة، يتسلّم فيه الفائزون جوائزهم وأوسمتهم المستحقة ويتم فيه الاعلان عن مجالات الدورة القادمة لعام 2017م.

تدشين
وقد دشن مكتب جائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب الحملة التعريفية بالجائزة تزامناً مع فتح باب التقدم لها وذلك تعريفاً بأهدافها ومعاييرها والاشتراطات الخاصة لكل مجال وضمان وصول فكرة الجائزة للمهتمين ودعوة المشتغلين بموضوعاتها في هذه الدورة للمشاركة والتسجيل فيها عبر زيارة موقع الجائزة الإلكتروني (www.sqa.gov.om). وسيقوم مكتب الجائزة كذلك بلقاءات مباشرة لتوضيح المعايير الخاصة لكل المجالات والمتجددة في كل دورة بالإضافة إلى القواعد والشروط العامة الثابتة للجائزة والتي سيعلن عنها عبر الوسائل المرئية والمسموعة والمقروءة.

معايير
فيما يلي المعايير الخاصة للتقدم لجائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب (الدورة الخامسة 2015م):

أولاً: فرع الثقافة عن مجال الترجمة:
1. أن تكون الأعمال المترشحة منشورة في الفترة الزمنية من 2013 إلى آخر يوم لإغلاق باب الترشح للجائزة.
2. يتقدّم المترشّح بعمل واحد للمشاركة في المنافسة إضافة إلى نموذجين آخرين من أعماله.
3. يمكن أن يحتوي الملفّ على ترجمات منفردة وترجمات مشتركة مع مترجمين آخرين.
4. يمكن التقدّم بالنصوص المترجمة من اللغة العربية وإليها، أيًا كانت اللغة الأخرى.
5. ينبغي أن تكون الأعمال الأصلية ذات قيمة علمية أو فكرية أو أدبية.
6. يقدّم المترشح شهادة تثبت الحصول على حقوق الترجمة لكلّ نص في الحالات التي تقتضي ذلك.
7. يقدّم المترشّح خمس نسخ من الملّف المتقدّم للجائزة بحيث يحتوي الملفّ الواحد على نسخة لكل ترجمة ونسخة (أو صورة) من العمل الأصلي، وتسلم الأعمال لمكتب الجائزة بما لا يتجاوز آخر يوم لإغلاق باب الترشح.
8. تعد السيرة الذاتية للمترشح أحد المعايير التي قد يؤخذ بها في التقييم النهائي.
9. تكون النسخ المقدمة ملكاً للمركز.

ثانياً: فرع الفنون عن مجال الفنون الشعبية العمانية:
1- يحق لكل فرقة أن تتقدم بفن واحد من الفنون الثلاثة (الرزحة ـ الرزفة ـ الهبوت)؛ على أن يكون فن العازي مصاحبا لأداء الفرقة -شعرا وأداءً.
2- أن تكون الفرقة مسجلة بوزارة التراث والثقافة.
3- أن تقدم الفرقة المشاركة مادة فيلمية للفن المترشحة له ، تسلم لمكتب الجائزة بما لا يتجاوز آخر يوم لإغلاق باب الترشح.
4- أن تتعاطى الأشعار المشارك بها مع قضايا المجتمع الإنسانية والوطنية؛ منشورةً كانت أو مخطوطة وتعود ملكيتها للفرقة وأن يتم إجازتها من الجهات المختصة.
5- الالتزام بأداء الفن الموسيقي حسب أصوله وصياغته الفنية: اللحنية والإيقاعية والشعرية والحركية، وإبراز خصائصه الفنية والجمالية واللعب بالسيف فردي أو جماعي وابتكار الحركات الدالة على الشجاعة بدون تكلف.
6- لا يسمح بإدخال أي آلة موسيقية لأعمال الفرقة المشاركة، عدا الآلات الإيقاعية المستخدمة للفن.
7- الالتزام بالزي الوطني للمحافظة التي تنتمي إليها الفرقة.
8- ألا يقل أفراد الفرقة عن ثلاثين فردا، ولا يزيد على خمسين فردا.
9- تعد السيرة الذاتية للفرقة أحد المعايير التي قد يؤخذ بها في التقييم النهائي.

ثالثاً: فرع الآداب عن مجال الرواية:
1- أن تكون الرواية المترشحة منشورة في طبعتها الأولى في الفترة الزمنية من 2013 إلى آخر يوم لإغلاق باب الترشح للجائزة.
2- يحق للكاتب التقدم برواية واحدة فقط.
3- أن تكون الرواية المترشحة منشورة أصلاً باللغة العربية.
4- لا تُقبل الأعمال الروائية المخطوطة غير المنشورة.
5- ينبغي على الرواية المترشحة أن تلتزم بحقوق الملكية الفكرية.
6- يقدم المترشح خمس نسخ من العمل المترشح وتسلم إلى مكتب الجائزة بما لا يتجاوز آخر يوم لإغلاق باب الترشح.
7- تعد السيرة الذاتية للمترشح أحد المعايير التي قد يؤخذ بها في التقييم النهائي.
8- تكون النسخ المقدمة ملكاً للمركز.

إن جائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب والذي قضى المرسوم السلطاني رقم (18/2011) بإنشائها، قطعت منذ انطلاقة دورتها الأولى في عام 2012م شوطاً كبيراً على المستوى النوعي للمجالات والكمي للمشاركات، فقد بلغت المجالات للفروع الثلاثة منذ الدورة الأولى 12 مجالاً وقفزت معدلات المشاركة من 122 إلى 804 أعمال مقدمة في دوراتها الفائتة، محققة أهدافها التي جاءت من أجلها والفاتحة لأبواب التنافس في مجالات العلوم والمعرفة القائمة على البحث والتجديد وتكريماً للمثقفين والأدباء والفنانين على إسهاماتهم الحضارية في تجديد الفكر والارتقاء بالوجدان الإنساني وتأكيد المساهمة العمانية ماضياً وحاضراً ومستقبلاً في رفد الحضارة الإنسانية بالمنجزات المادية والفكرية والمعرفية لتأتي هذه الدورة بمجالاتها الثلاث استمراراً لأهدافها تلك.

إلى الأعلى