الأحد 23 يوليو 2017 م - ٢٨ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / تواصل أعمال البناء والتشييد لمشروع إنشاء مقر جمعية المرأة بالقابل
تواصل أعمال البناء والتشييد لمشروع إنشاء مقر جمعية المرأة بالقابل

تواصل أعمال البناء والتشييد لمشروع إنشاء مقر جمعية المرأة بالقابل

بتكلفة تصل إلى نصف مليون ريال عماني

القابل ـ من علي الحارثي:
تتواصل أعمال البناء والتشييد في مشروع مقر جمعية المرأة العمانية بولاية القابل الذي يأتي تنفيذه في إطار المكرمة السامية بإنشاء مقار ثابتة لجمعيات المرأة العمانية في مختلف ولايات السلطنة والتي لا تملك مقارا ثابتة حيث تفضل بها حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ دعماً للمرأة العمانية وذلك في ختام ندوة المرأة العمانية التي عقدت بأوامر سامية من لدن جلالته عام 2009، في رحاب سيح المكارم بولاية صحار.
وفي ذات الإطار قام أحمد بن سعيد المقبالي مدير عام المديرية العامة للتنمية الاجتماعية بمحافظتي جنوب وشمال الشرقية بزيارة تفقدية لمتابعة أعمال البناء والتشييد لمشروع بناء مقر جمعية المرأة العمانية بالقابل، ورافقه في الزيارة حاسب بن زهران العمري مدير دائرة التنمية الاجتماعية بإبراء ويسرى المسكرية رئيسة جمعية المرأة العمانية بالقابل، وعدد من المهندسين والفنيين من المديرية.
وأوضح مدير دائرة التنمية الاجتماعية بإبراء بأن هذه الزيارة تأتي في إطار الحرص على المتابعة المستمرة للمشاريع المنفذة والوقوف على مدى انسيابية سير أعمال البناء وفقاً للشروط والمواصفات من النواحي الفنية وكذلك الزمن المحدد لانتهاء المشروع.
مشيراً الى أن مشروع إنشاء مقر جمعية المرأة العمانية بالقابل يتم بناءه بمدينة المضيرب التابعة لولاية القابل محاذياً للشارع العام الذي يربط بين محافظة مسقط ومدينة صور بمحافظة جنوب الشرقية وذلك على أرض تبلغ مساحتها (16149) متراً مربعاً، وتبلغ مساحة البناء (2449) متراً مربعاً.
ويحتوي المبنى على قاعة للمناسبات وقاعة أخرى متعددة الأغراض ومطبخ تدريبي وستة فصول دراسية ومرافق للإدارة، بالإضافة للمرافق العامة، وتبلغ التكلفة الإجمالية للمشروع (499800) ريال عماني.
من ناحية أخرى وفي إطار الدور الفاعل لجمعية المرأة العمانية بالقابل في سبيل خدمة المجتمع ومنها ما يتعلق بالسلامة المرورية فقد بادرت الجمعية مؤخرا بالمشاركة بتقديم مقعد طفل مخصص للمركبات لإحدى الأمهات التي انجبت طفل حديثا وذلك بالتنسيق مع مستشفى إبراء المرجعي، وقامت إحدى عضوات الجمعية بتوضيح أهمية مقعد الطفل المخصص للمركبات ودوره في سلامة الطفل وقائدي المركبات، وتأتي هذه الخطوة ضمن مشاركة الجمعية لمدرسة سيح العافية للتعليم الأساسي في مسابقة (شل) للسلامة المرورية.

إلى الأعلى