الإثنين 24 يوليو 2017 م - ٢٩ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / وزارة الشؤون الرياضية تعلن أسماء الفائزين في النسخة الثانية لجائزة الإنجازات الشبابية «إنجازاتنا»
وزارة الشؤون الرياضية تعلن أسماء الفائزين في النسخة الثانية لجائزة الإنجازات الشبابية «إنجازاتنا»

وزارة الشؤون الرياضية تعلن أسماء الفائزين في النسخة الثانية لجائزة الإنجازات الشبابية «إنجازاتنا»

محمد العامري : الجائزة مرت بعدة مراحل وحافز لتكريم الحاصلين على أفضل الإنجازات الرياضية والشبابية

تغطية ـ خالد بن محمد الجلنداني :
تصوير ـ راجن :

أعلنت وزارة الشؤون الرياضية أسماء الفائزين في النسخة الثانية لجائزة وزارة الشؤون الرياضية للإنجازات الشبابية «إنجازاتنا» جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقد ظهر امس بقاعة المؤتمرات بديوان عام الوزارة بحضور محمد بن أحمد العامري رئيس اللجنة المشرفة على جائزة وزارة الشؤون الرياضية «إنجازاتنا» وممثلي وسائل الاعلام المختلفة.

وقد استهل المؤتمر الصحفي بكلمة ألقاها محمد بن احمد العامري رحب فيها بالحضور وقال يسرني الإعلان عن الفائزين بالجائزة من أفراد وفرق ومؤسسات تعنى بالمجالين الرياضي والشبابي وهذه الجائزة والتي تعنى بالاحتفاء وتكريم الحاصلين على أفضل الإنجازات الرياضية والشبابية في السلطنة وفق المعايير والشروط التي حددتها الجائزة .

واضاف العامري لقد مرت الجائزة بعدة مراحل ابتداء من فتح باب التسجيل في 15 نوفمبر 2015م ، إلى أن تم إغلاق باب الترشح للجائزة بتاريخ 31 يناير 2016م بعد أن تم تمديد فترة التسجيل بناء على رغبة الكثيرين من أصحاب الإنجازات ثم مرحلة الفرز الأولي ومرحلة المفاضلة بين الملفات التي انطبقت عليها المعايير والشروط التي حددتها الجائزة .

وقد بلغ عدد الملفات المترشحة للجائزة (181) ملفا ، منها( 121 ) ملفا في المجال الرياضي و ( 60 ) ملفا في المجال الشبابي .

الفائزون بالنسخة الثانية

بعد ذلك أعلن محمد العامري الفائزين في النسخة الثانية لجائزة وزارة الشؤون الرياضية والتي اشتملت على المجالين الرياضي والشبابي حيث بلغ عدد الفائزين في المجال الرياضي 10 فائزين في فئة اللاعبين فاز اللاعب المجيد بركات بن مبارك بن مبروك الحارثي بالانجاز الذي حققه بتحقيق الرقم التـأهيلي للألعاب الأولمبية بالبرازيل بزمن 10.16 ثانية ، بطل سباق عدو 100 متر في دورة الألعاب العسكرية (mungyeong) بكوريا الجنوبية وفي فئة المدربين فاز المدرب الوطني يعقوب بن سعود بن سيف الصباحي الذي أشرف على تدريب المنتخب الوطني للناشئين وفاز بكأس الخليج في بطولة كأس الخليج للناشئين الثانية عشرة لمواليد 2000م بدولة قطر ، وقد تأهل المنتخب إلى نهائيات كأس آسيا للناشئين في الهند لعام 2016م.

وفي فئة اداري فاز منصور بن زاهر بن سالم الحجري إداري المنتخب الوطني لكرة القدم الشاطئية وقد كان خلف هذا المنتخب خلال فترات إعداده وفي البطولات والمسابقات بما مثّل مساهمة فاعلة في وصول المنتخب إلى نهائيات كأس العالم للشواطئ بالبرتغال 2015م .
وفي فئة اداري اناث فازت سعادة بنت سالم بن محمد الاسماعيلي لجهودها المبذولة في رياضة المرأة لسنوات عديدة وإشرافها على تكوين المنتخبات ورعايتهم وتوفير الظروف الملائمة لديمومة نشاطهم ، وقد تميزت خلال عام 2015 بمشاركتها الفاعلة في إدارة الدورة الرابعة لرياضة المرأة لدول مجلس التعاون في اكثر من موقع إداري وإشرافي وقد مثّل عملها الإداري دعامة هامة ساهمت في نجاح الدورة وفي حصول السلطنة على المركز الثاني في الترتيب العام.
وفي فئة الحكام فاز الحكم أبو بكر بن سالم بن محاد العمري نظرا لتميز أدائه بما أهله أن يكون أول حكم عماني يشارك في إدارة نهائي كاس العالم للشباب بنيوزلندا المشاركة في إدارة نهائيات كأس أمم آسيا بأستراليا ، كما تم تتويجه كأفضل حكم عربي مساعد في جائزة الراية الذهبية بلبنان ، وأفضل حكم دولي مساعد في السلطنة.
وفي فئة الإعلاميين فاز الزميل خميس بن محمد البلوشي بعد حصوله على وسام الاعلام الرياضي العربي لعام 2015 .

المجال الرياضي الجماعي

فاز بجائزة المجال الرياضي الجماعي فئة المنتخبات الوطنية كل من المنتخب الوطني للناشئين لكرة القدم مواليد 2000م بفوزه بكأس الخليج الثانية عشرة للناشئين مواليد 2000 بدولة قطر والتأهل لنهائيات كأس آسيا للناشئين .

وكذلك فوز المنتخب الوطني للرماية للسيدات لتميزه في الأداء وتحقيق المركز الثالث في الشوزن تراب سيدات على مستوى الفرق في دورة الألعاب العسكرية (السيزم) بجمهورية كوريا الجنوبية ، واستحق المنتخب الميدالية البرونزية.
وعلى مستوى الفرق الرياضية التابعة للاندية فاز فريق كرة القدم الأول بنادي السيب بعد فوزه بالمركز الثاني في كأس الأندية الخليجية الثلاثون لكرة القدم .
وعلى مستوى الانجاز المؤسسي « الاتحادات واللجان الرياضية « فاز الاتحاد العماني لسباقات الهجن بسبب تميز الاتحاد في التخطيط الإداري والمالي ورفد موازنته بالجهود الذاتية ، وقد نجح الاتحاد في اعتماد التكنولوجيا الحديثة لحصر الهجن العمانية باستخدام برنامج الترصيص ونظام الشريحة الإلكترونية.
كما حقق المنتخب العماني مراكز متقدمة في البطولة الخليجية لسباقات الهجن التي استضافتها السلطنة لأول مرة خلال عام 2015م.

المجال الشبابي

بلغ عدد الفائزين في المجال الشبابي 6 فائزين ففي المجال الاجتماعي فاز زيد بن حمد بن سليمان الناعبي بعد تحقيق المركز الاول في جائزة مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة للتميز في العمل التطوعي على مستوى الوطن العربي والحصول على لقب سفير العمل التطوعي في الوطن العربي .

وفي المجال العملي فاز سالم بن احمد بن حمود الحبسي بعد فوزه بالميدالية الفضية في المعرض الدولي الثامن للاختراعات في الشرق الأوسط بالكويت وفي المجال الفني فاز كل من سالم بن أحمد بن خلفان البوسعيدي بعد فوزه بجائزة دولية في منظمة الامم المتحدة للثقافة والتربية والعلوم ـ اليونسكو ـ كأول عماني يفوز بجائزة أممية بين مختلف الدول .
وكذلك فوز حنينة بنت احمد بن حمود الجفيلي بعد تحقيق المركز الاول في مسابقة التصوير الضوئي تحت 21 سنة بالمانيا وجائزة شرفية في التصوير من مصر في مسابقة الصور المبتكرة .
وفي المجال الاجتماعي فاز فريق صدى الشباب بعد فوزه بجائزة الإبداع العربي في مجال الابداع المجتمعي من تنظيم مؤسسة الفكر العربي بالتعاون مع جامعة الدول العربية بجمهورية مصر العربية وفي المجال العملي فاز فريق Nano Team بعد حصولة على الميدالية الذهبية في المؤتمر العالمي للاختراعات والتكنولوجيا بماليزيا عن مشروع فصل النفط والماء باستخدام تقنية النانو.

تهنئة الفائزين

وقال محمد العامري تتقدم الوزارة ممثلة في اللجنة المشرفة على الجائزة بخالص التهاني و التبريكات إلى الفائزين والفائزات من أفراد وفرق ومنتخبات ومؤسسات ، ونوجه لهم كل الشكر والتقدير على ما بذلوه ويبذلونه في سبيل رفعة هذا الوطن في جميع المحافل المحلية والدولية ، ومتمنين لهم دوام التوفيق والنجاح في مسيرتهم الرياضية والشبابية أملين أن يستمر عطاؤهم بلا حدود ، كما نتقدم بالشكر الجزيل لكل اصحاب الإنجازات الذين يستحقون الإشادة والتقدير على إنجازاتهم و بادروا بالتقدم والترشح للجائزة متمنين لهم حظا أوفر في النسخة القادمة من الجائزة بعون الله .

حفل التكريم

سيقام حفل التكريم يوم الثلاثاء القادم تحت رعاية معالي الشيخ خالد بن عمر المرهون وزير الخدمة المدنية بنادي الطيران المدني بحضور عدد من اصحاب المعالي والسعادة والفائزين بجائزة وزارة الشؤون الرياضية للإنجازات الشبابية «إنجازاتنا».

أهداف الجائزة

تأتي جائزة وزارة الشؤون الرياضية « إنجازاتنا « تأكيدا على دعم وزارة الشؤون الرياضية الإنجازات الشبابية والرياضية ونشر ثقافة الجهد والمثابرة بين الشباب وليكون هذا التكريم حافزا مهماّ ونموذجا يُحتذى به، تحقيقا لرؤية أكثر عمقاً لدور الشباب في التنمية الشاملة المستديمة وتتضمن الجائزة مجالين الرياضي والشبابي فئة الانجاز الفردي اللاعبين والحكام والمدربين والإداريين والإعلاميين و جائزة فئة الانجاز الرياضي الجماعي للمنتخبات الوطنية والأندية الرياضية والفرق الأهلية وفرق الرياضة المدرسية ، أما جائزة الإنجاز الرياضي المؤسسي تمنح للمؤسسات التي أنجزت مشروعا أو برنامجا أو خطة ونجحت في تحقيق الأهداف المنشودة منها بشكل يعدُّ إنجازا وهي الاتحادات واللجان الرياضية والأندية الرياضية وينال جائزة الإنجاز الشبابي الفردي أصحاب الانجازات التي تمت على أرض الواقع وأثبت نجاحه في تحقيق أهدافه بكفاءة عالية وأن يكون معتمدا من جهة مختصة ، وستمنح جائزة الإنجاز الشبابي الجماعي للفرق أو المجموعات الشبابية، بشرط أن يكون الإنجاز قد تم إنجازه تحت إشراف جهة أو هيكل مختص وتمّ على أرض الواقع وأثبت نجاحه في تحقيق الأهداف المنشودة منه بنسبة عالية، وستحصد المؤسسات والجمعيات والأندية والهيئات التي تعمل في المجال الشبابي جائزة الإنجاز الشبابي المؤسسي ، بشرط أن تكون مشهرة قانونا و أنجزت مشروعا أو برنامجا أو خطة في أحد مجالات التنافس ونجحت في تحقيق الأهداف المنشودة منها بشكل يعدُّ إنجازا في حدّ ذاته.

إلى الأعلى