الخميس 19 أكتوبر 2017 م - ٢٨ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / وفنتوس يتابع مشواره نحو لقب خامس ورقم قياسي لبوفون
وفنتوس يتابع مشواره نحو لقب خامس ورقم قياسي لبوفون

وفنتوس يتابع مشواره نحو لقب خامس ورقم قياسي لبوفون

روما ـ أ.ف.ب: تابع يوفنتوس مشواره نحو لقب خامس على التوالي إثر فوزه على مضيفه وجاره تورينو 4-1 في المرحلة الثلاثين من الدوري الايطالي لكرة القدم.
على الملعب الاولمبي الكبير، حسم يوفنتوس الذي ودع مسابقة دوري ابطال اوروبا التي كان وصيفا لبطلها على يد بايرن ميونيخ الالماني، دربي مدينة تورينو بفوز كبير.
وتعرض يوفنتوس لضربة موجعة بخروج نجمه وهدافه الارجنتيني باولو ديبالا مصابا وعوضه بدخول الاسباني الفارو موراتا، وحصل لاعب وسطه الفرنسي بول بوغبا على ركلة حرة نفذها بنفسه وافتتح منها التسجيل (33).
وعزز الالماني سامي خضيرة تقدم الضيوف بالهدف الثاني اثر تمريرة من الكرواتي ماريو ماندزوكيتش (42).
وفي مستهل الشوط الثاني، ارتكب البرازيلي اليكس ساندرو خطأ ضد مواطنه برونو بيريس في المنطقة المحرمة فعوقب بركلة جزاء قلص منها اندريا بيلوتي الفارق (48).
واعاد موراتا الفارق الى سابق عهده بتسجيله الهدف الثالث لفريق “السيدة العجوز” من كرة بينية ارسلها بوغبا (63).
وعزز موراتا نفسه تقدم وبالتالي فوز فريقه بالهدف الرابع مستفيدا من ركلة حرة نفذها بوغبا نفسه وتابعغا الاسباني بيمناه في اسفل الزاوية اليسرى (76).
رقم قياسي لبوفونوحقق حارس يوفنتوس جانلويجي بوفون بعد مرور الدقائق الاربع الاولى من المباراة رقما قياسيا جديدا محافظ على شباكه نظيفة لاكثر من 929 دقيقة ومتخطيا بذلك الرقم السابق المسجل عام 1994 باسم حارس ميلان سيباستيانو روسي. وبقيت شباك بوفون نظيفة لاكثر من 10 مباريات كاملة، وسجل آخر هدف في مرماه الدولي السابق انطونيو كاسانو خلال فوز يوفنتوس على سمبدوريا في 10 يناير في المرحلة التاسعة عشرة.
ويعتبر بوفون وهو في سن الثامنة والثلاثين افضل حارس على الاطلاق في ايطاليا، ورفع الرقم الى 973 عندما احتسبت ركلة الجزاء.
ورفع يوفنتوس رصيده الى 70 نقطة وابقى على فارق النقاط الثلاث التي تفصله عن نابولي الفائز على ضيفه جنوى 2-1 على ملعب سان باولو.
ويدين نابولي إلى نجمه الارجنتيني غونزالو هيغواين المنتقل من ريال مدريد الاسباني والذي سجل هدفين رافعا رصيده الى 29 هدفا في صدارة ترتيب الهدافين بفارق 15 هدفا عن مطارديه مواطنه باولو ديبالا لاعب وسط يوفنتوس والا وروغوياني كارلوس باكا مهاجم ميلان.
واهتزت شباك نابولي في وقت مبكر عبر الفنزويلي توماس رينكون بتسديدة صاروخية بعيدة المدى (10).
وضغط نابولي لتعديل الموقف، ولم يستطع ادراك التعادل الا في الشوط الثاني عندما تلقى هيغواين كرة من الالباني السيد هيساي داخل المنطقة اطلقها بيمناه ثوية في المرمى (51).
ومنح هيجواين الفوز لنابولي بعد تمريرة مماثلة من السلوفاكي ماريك هامسيك زرعها بيمناه في الشباك (81).
وعزز المغربي عمر القدوري، بديل هيغواين، فوز اصحاب الارض بالهدف الثالث في الوقت بدل الضائع بمساندة من مانولو غابياديني (90+1).
وعلى ملعب ماتوزا، اكتفى فيورنتينا بالتعادل السلبي مع مضيفه فروزينوني الصاعد حديثا ونقطة واحدة رفعت رصيده الى 55 نقطة فاستعاد بها المركز الرابع من انتر ميلان الذي تعادل امس مع مضيفه روما 1-1، متقدما عليه بفارق الاهداف ونتائج المواجهات المباشرة.
وعلى ملعب جوزيبي مياتزا، تابع ميلان نتائجه المهزوزة وسقط في فخ التعادل مع ضيفه لاتسيو 1-1.
وافتتح الضيف التسجيل بعد ركنية نفذها لوكاس بيليا وتابعها ماركو بارولو برأسه في الشباك (9).
وادرك ميلان التعادل بواسطة الكولومبي كارلوس باكا الذي تابع في الشباك كرة من البرازيلي لويز ادريانو (15) مسجلا هدفه الرابع عشر وشارك ديبالا في المركز الثاني على لائحة ترتيب الهدافين.
وصار رصيد ميلان السادس 49 نقطة مقابل 42 للاتسيو الثامن.
وعلى ملعب تشيتا دل تريكولوري، تعادل ساسوولو مع اودينيزي 1-1.
وسجل الدولي الكولومبي دوفان زاباتا هدف السبق لاودينيزي مستفيدا من عرضية الفرنسي سيريل تيريو (8).
وفي الشوط الثاني، ادرك ماتيو بوليتانو التعادل لاصحاب الارض بعد عرضية من فيديريكو بيلوزو تابعها برأسه في اعلى الزاوية اليمنى (64).
وعاد اتالانتا الى سكة الانتصارات التي حاد عنها في 14 مباراة متتالية بتغلبه على ضيفه بولونيا 2-صفر.
ودخل فريق المدرب ادواردو راجا الى هذه المباراة وهو يبحث عن فوزه الاول منذ السادس من ديسمبر الماضي عندما تغلب على باليرمو (3-صفر) قبل ان يخسر بعدها في 8 مراحل ويتعادل في ست، وقد تمكن من تحقيق مبتغاه على حساب ضيفه بولونيا بفضل هدفين سجلهما في الشوط الاول عبر الارجنتيني اليخاندرو غوميز (27) بعد تمريرة من اليساندرو ديامانتي الذي سجل بنفسه الهدف الثاني في الدقيقة 45.
ورفع اتالانتا رصيده الى 33 نقطة وابتعد بعض الشيء عن منطقة الخطر، فيما تجمد رصيد بولونيا الذي اكمل اللقاء بتسعة لاعبين في الدقائق الاخيرة بعد طرد السنغالي ابراهيما مباي (78) ودانييلي غاستالديلو (85)، عند 36 نقطة بتلقيه هزيمته الثانية فقط في المراحل السبع الاخيرة والرابعة عشرة هذا الموسم.
وعلى ملعب لويجي فيراريس، سقط سمبدوريا امام ضيفه كييفو صفر-1.
وافتتح كييفو التسجيل بواسطة ركياردو ميجيوريني الذي تلقى تمريرة عرضية من السلوفيني فالتر بيرسا تابعها برأسه من مسافة قريبة (24).
وحصل كييفو على فرصة جديدة لمضاعفة غلته عندما تعرض سيموني بيبي للعرقلة من قبل البرازيلي فرناندو، لكن بيرسا اضاع ركلة الجزاء (30).
وعلى ملعب مارك انطونيو بنتيغودي، عمق كاربي الوافد الجديد جراح مضيفه هيلاس فرونا متذيل الترتيب بفوزه عليه 2-1.
وافتتح كاربي التسجيل بواسطة انطونيو دي غاوديو مستفيدا من كرة رافائيلي بيانكو (42).
وادرك المولدافي ارتور يونيتا التعادل لهيلاس فيرونا من ضربة رأس (63)، لكن كيفن لازانيا اعاد الفوز والنقاط الثلاث سريعا الى كاربي بتسجيله الهدف الثاني من ركلة حرة (66).

إلى الأعلى