الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 م - ٤ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / بلدية مسقط و”أساس” توقعان اتفاقية لاستثمار أكثر من 16 ألف متر مربع لإنشاء فندق “هيلتون جاردن إن”
بلدية مسقط و”أساس” توقعان اتفاقية لاستثمار أكثر من 16 ألف متر مربع لإنشاء فندق “هيلتون جاردن إن”

بلدية مسقط و”أساس” توقعان اتفاقية لاستثمار أكثر من 16 ألف متر مربع لإنشاء فندق “هيلتون جاردن إن”

ـ أكثر من 15 مليون ريال عماني تكلفة الفندق ويوفر 232 غرفة بمرافق عصرية

وقعت بلدية مسقط وشركة مسقط الوطنية للتطوير والاستثمار (أساس) صباح أمس على اتفاقية لاستثمار أرض البلدية الواقعة في المرحلة الثانية بمنطقة الخوير والبالغ مساحتها 16.763متر مربع بعقد انتفاع لـمدة (50) عاما، لبناء فندقٍ “هيلتون جاردن إن ” من فئة ال 4 نجوم ومتنزهٍ عصري بتكلفة تقديرية تبلغ 15 مليون و500 ألف ريال عماني، بحيث يتم إدارة وتشغيل هذا المشروع من قبل شركة هيلتون جاردن إن التابعة لعلامة هيلتون العالمية.
وقد وقع الاتفاقية رئيس بلدية مسقط معالي المهندس محسن بن محمد الشيخ والمهندس خالد بن هلال اليحمدي الرئيس التنفيذي لشركة مسقط الوطنية للتطوير والاستثمار (أساس) بحضور عدد من مسؤولي الجهتين.
وتعد هذه الاتفاقية أول اتفاقية يتم توقيعها مع القطاع الخاص لإنشاء متنزه عام دون تحمل بلدية مسقط أية تكاليف مادية، ونصت الاتفاقية على أن تقوم شـركة “أساس” بتطوير الحديقة العامة حسب المواصفات والتصاميم التي تعتمدها البلدية على أن تكون الحديقة منفصلة عن الفندق وتخدم جميع شرائح المجتمع. كما ينص العقد على أن تتحمل الشركة تكاليف الصيانة والنظافة للحديقة ومرافقها وغيرها من المصاريف طوال فترة التعاقد.
وتأتي هذه الاتفاقية ضمن مساعي بلدية مسقط لتعزيز الايرادات وتنويع مصادر الدخل، والمساهمة في مجالات التنمية المستدامة وإقامة المشاريع الواعدة بمحافظة مسقط بالتعاون مع القطاع الخاص وإيجاد فرص عمل للكوادر الوطنية.
وقد وجه معالي المهندس رئيس بلدية مسقط سابقا على أهمية الاستعانة ببعض بيوت الخبرة لتحديد أفضل استخدامات أراضي البلدية وإعداد دراسات جدوى اقتصاديه للمشاريع المقترحة على هذه الأراضي مع أهمية مشاركة القطاع الخاص في تنفيذ هذه المشاريع الاستثمارية بالإضافة إلى صناديق التقاعد الحكومية والشركات الاستثمارية الحكومية.
ويتضمن المشروع إقامة فندق فئة ثلاثة نجوم على مساحة تبلغ (4.278) متر مربع على شارع دوحة الأدب بالخوير ذات سبعة طوابق ” أدوار “، حيث تم البدء في تنفيذ أعمال البناء بالموقع في شهر فبراير الماضي، ليبدأ الفندق في استقبال ضيوفه خلال الربع الأول من عام 2019 م، ويحتوي الفندق على 232 غرفة وعدد من القاعات والأروقة ويشكّل صرحاً معمارياً يضفي المزيد من الجمالية والحداثة على المنطقة. وقد تم تصميمه بحيث يستفيد من تقنيات فنّ العمارة الحديثة للحدّ من التعدي على خصوصية البنايات والمنازل المجاورة، وسيضم بين جنباته مرافق للاجتماعات، ومركزاً للأعمال يعمل على مدار الساعة. كما سيتضمن تشكيلة من المطاعم والمرافق المتخصصة بالحلويات والوجبات الخفيفة. ويحتوي الفندق على 140 موقفا مخصصا للمركبات.
ويقع في فناء الفندق الأمامي متنزه على مساحة (12.487) ألف متر مربع ويحتوي على باقةٍ متنوعة من المرافق الترفيهية والرياضية والطبيعية التي تشمل على ساحة عامة، وميدان رحب مزدان بالنوافير والأحواض المائية، والمسطحات خضراء، وملعب للأطفال، وممرات لممارسة الرياضة، إضافة إلى قسمٍ آخر للمطاعم العامة. وسيمتاز الموقع المستوحى من التراث العُماني بوجود عناصر من البيئات العمانية حيث سيتضمن تلالا جبلية يشقها فلج وبمحاذاتها شجيرات وأزهار متباينة، وعدد من الأحواض المفتوحة، والنوافير الجمالية .
وسيسهم المتنزه المجاور للفندق في تحسين نوعية الحياة للقاطنين في المنطقة. وإيجاد مساحات ترفيهية خضراء إضافة إلى باقةٍ من المرافق العصرية والخدمات الأخرى التي تعمل على إضفاء المزيد من الحيوية على الموقع وسوف يربط المتنزه بجسر مشاه إلى المنطقة السكنية المجاورة لتسهيل وصول القاطنين إلى المتنزه.
وستضطلع ” شركة أساس ” المطوّر الرئيسي للمشروع بمهام إدارة تطوير المشروع والإشراف على تجهيز الفندق والمتنزه، إضافة إلى التمويل، والتسويق، وإدارة الأصول. وستحرص الشركة من خلال ذلك على ضمان تحقيق الجودة العالية وتنفيذ المشروع في الإطار الزمني المحدد ووفق الأداء المالي المتوقع.
الجدير بالذكر أن بلدية مسقط مساهمة في شركة مسقط الوطنية للتطوير والاستثمار (أساس) التي تأسست في عام 2014 عبر تعاونٍ مشترك بين عدة جهات حكومية أخرى. ويتمثل الهدف الرئيسي للشركة منذ مباشرة أعمالها في المساهمة بتعزيز العائدات الوطنية للقطاعات غير النفطية من خلال تحديد الفرص الاستثمارية الجديدة والحلول الذكية، والتي من شأنها تلبية احتياجات المواطنين والمقيمين على أرض السلطنة والارتقاء بمستوى حياة الأفراد والمجتمعات فيها.

إلى الأعلى