الإثنين 24 يوليو 2017 م - ٢٩ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / جامعة الدول العربية تثمن دور السلطنة في تسوية الأزمة الليبية

جامعة الدول العربية تثمن دور السلطنة في تسوية الأزمة الليبية

القاهرة ــ الوطن:
أعربت جامعة الدول العربية ، عن تقديرها وشكرها لسلطنة عمان، على استضافتها لاجتماعات الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور الليبي في مدينة صلالة برعاية الأمم المتحدة . وقال نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية السفير أحمد بن حلي في تصريح له أمس الإثنين:” نتوجه بالشكر والتقدير إلى السلطنة على استضافتها للفريق المكلف بإعداد مسودة الدستور الليبي الجديد”، مضيفًا ” أن هذا جهد مقدر من دولة عربية تحاول مساعدة الأشقاء الليبيين، وهم في أمس الحاجة لهذه المساعدة”. وأكد بن حلي أن هذه الاجتماعات تمثل أمرًا مهمًا بعد بدء مهمة حكومة الوفاق الوطني في أداء مهامها، لافتًا إلى أن صياغة الدستور والاتفاق على بنوده ستكون أحد المراحل لبناء مؤسسات الدولة الليبية، باعتبار أن الدستور هو العقد الاجتماعي بين مكونات المجتمع الليبي. وأضاف بن حلي أن الجامعة العربية تجري مشاورات مع كل الأطراف المعنية من أجل دعم حكومة الوفاق وتمكينها من القيام بمهامها لإعادة الأمن والاستقرار حتى تخرج ليبيا من هذه الأزمة بأسرع وقت ممكن والانتهاء من صياغة الدستور الجديد.
إلى ذلك، توجه الأمين العام لجامعة الدول العربية الدكتور نبيل العربي إلى تونس للمشاركة في اجتماعات دول الجوار الليبي والتي يشارك فيها وزراء خارجية تونس ومصر والسودان والنيجر وتشاد والجزائر بالإضافة إلى الأمين العام للجامعة العربية وممثلي الاتحاد الأفريقي والأوروبي ومارتن كوبلر رئيس البعثة الأممية للدعم في ليبيا. وأكد السفير أحمد بن حلي نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية، في تصريحات للصحفيين، أن الأمين العام للجامعة سيطرح خلال الاجتماع موقف الجامعة فيما يتعلق بالتطورات والاقتراحات الخاصة بليبيا، معربًا عن أمله في أن تكون المشاورات الجارية بين الليبيين تركز على الانتهاء من عملية وجود حكومة وحدة وطنية تقودها الأمم المتحدة. كما أعرب بن حلي عن أمله في أن تتمكن الحكومة الليبية الجديدة من الانتقال إلى العاصمة طرابلس للبدء في مباشرة مهامها المستعجلة، خاصة في مجال إعادة الأمن والاستقرار وتكوين الأجهزة الأمنية والجيش وكل ما يتعلق بأمن واستقرار ليبيا.

إلى الأعلى