الخميس 19 أكتوبر 2017 م - ٢٨ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / مكانة الموانئ العمانية تجسدها المعدلات العالية لحركة البضائع والشحن

مكانة الموانئ العمانية تجسدها المعدلات العالية لحركة البضائع والشحن

كتب ـ هاشم الهاشمي:
قال معالي الدكتور أحمد بن محمد الفطيسي وزير النقل والاتصالات إن موانئ السلطنة سجلت خلال الفترة الماضية نموا في حركة البضائع والشحن وهذا يؤكد على القدرة والمكانة التي تتمتع بها الموانئ العمانية في استيعاب النمو والحركة التجارية على مختلف المستويات.
جاء ذلك خلال التوقيع على اتفاقية تأجير أرض بمساحة “5″ هكتارات في منطقة الامتياز الخاصة بميناء الدقم لمدة “25″ سنة بين شركة ميناء الدقم وشركة الدقم الأهلية للتنمية، حيث أشار معاليه إلى أن الأعمال في ميناء الدقم في تطور مستمر مضيفا إن الثلاثة أشهر الأولى من هذا العام شهدت زيادة الحركة في موانئ الدقم وصحار وصلالة التي تفوق الفترة نفسها من العام الماضي، مبينا معاليه بأنها تعطي دلالات أنه على الرغم من الوضع الاقتصادي وتدني أسعار النفط إلا أن الحركة في الموانئ العمانية تشهد ارتفاعا ملحوظا، وكذلك حركة الطائرات والمطارات تدل على استمرار حركة التجارة.
وحول مدى تأثير تدني أسعار النفط في التوقيع على اتفاقيات لاستقطاب مستثمرين لمنطقة الصناعات الخفيفة بالميناء أشار معاليه إلى أن هناك محاولات ترويجية واستقطاب لمستثمرين للمنطقة، حيث انتهت أعمال تمهيد المناطق الصناعية وتم التوقيع على اتفاقيات لبعض المصانع، مبينا بأن الجهود مستمرة.
وكانت شركة ميناء صحار والمنطقة الحرة بصحار قد أعلنت في تصريح سابق لها أنها حققت مستوى جيدا في الأداء خلال العام الماضي، حيث زاد إجمالي بضائع الشحن بنسبة 12% مقارنة بعام 2014 أي ما يعادل أكثر من 50 مليون طن، وبلغ متوسط حجم بضائع الشحن ما يقرب من مليون طن أسبوعيا، في المقابل سجل ميناء صلالة هو الآخر مستوى عاليا من الأداء وبحسب إحصائيات شهر سبتمبر 2015 فقد حقق الميناء رقما قياسيا جديدا للمرة الثانية على التوالي خلال عام 2015م في محطة البضائع العامة وذلك بمناولة (1,211,569) طن متري ويعد هذا الرقم تحطيما للرقم الذي تحقق في شهر يونيو 2015م والذي تمت مناولته في محطة البضائع العامة (1,187,651) طنا متريا.

إلى الأعلى