الإثنين 29 مايو 2017 م - ٢ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / دول الجوار الليبى تبحث بتونس دعم العملية السياسية
دول الجوار الليبى تبحث بتونس دعم العملية السياسية

دول الجوار الليبى تبحث بتونس دعم العملية السياسية

تونس ــ وكالات: بدأ دول جوار ليبيا أمس الثلاثاء بتونس الاجتماع الثامن بهدف دفع الفرقاء السياسيين في ليبيا الى التوافق. ويجتمع وزراء خارجية تونس والجزائر ومصر والسودان والتشاد والنيجر في العاصمة تونس بحضور أمين عام جامعة الدول العربية والمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا وممثلي الاتحاد الإفريقي والاتحاد الأوروبي. وعقد ممثلو دول الجوار الليبي اجتماعا تحضيريا أمس الاول الاثنين لدفع العملية السياسية في البلد المهدد باتساع نفوذ تنظيم “داعش” المتطرف على أراضيه. وقبل انعقاد المؤتمر قال وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي إن المؤتمر يعمل على دفع المجلس الرئاسي الانتقالي في ليبيا وحكومة الوفاق الى الاضطلاع بمهامهم في الحكم انطلاقا من العاصمة طرابلس. وتقول تونس إنها ستكون أكثر الدول المتضررة في حال شهدت ليبيا أي تطورات عسكرية، من بينها استهداف تنظيم “داعش” عبر ضربات جوية مركزة، ما قد يعرض الحدود التونسية الى موجة لجوء واسعة فضلا عن تهديدات ارهابية محتملة.
من جهته، أكد نائب الأمين العام للجامعة العربية، أحمد بن حلي، أن نبيل العربي سيطرح خلال الاجتماع موقف الجامعة فيما يتعلق بالتطورات الليبية، مشيراً إلى أن هذا الاجتماع يعتبر حلقة أساسية لدعم الليبيين. كما أعرب عن أمله في أن تتمكن حكومة الوفاق الليبي من الانتقال إلى العاصمة طرابلس للبدء فى مباشرة مهامها.

إلى الأعلى