الأربعاء 24 مايو 2017 م - ٢٧ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / سوريا تضع مكافحة الإرهاب أولوية في (جنيف) .. والخلافات تلاحق المعارضة

سوريا تضع مكافحة الإرهاب أولوية في (جنيف) .. والخلافات تلاحق المعارضة

جنيف ـ عواصم ـ وكالات: جددت سوريا تأكيدها على أن مكافحة الإرهاب تحتل الأولوية الأولى في محادثات جنيف، فيما بدت الخلافات تلاحق وفد المعارضة الذي تلقى انتقادات من جماعة الإخوان في سوريا.
وقال بشار الجعفري رئيس الوفد الحكومي السوري في مفاوضات جنيف إن مصير الرئيس بشار الأسد ليس جزءا من المفاوضات مع المعارضة التي دخلت أسبوعها الثاني وأصر على أن جهود مكافحة الإرهاب لا تزال تمثل الأولوية بالنسبة لدمشق.
ورد المسؤول السوري على سؤال بشأن استعداد وفد الحكومة للدخول في محادثات جادة بشأن الانتقال السياسي ومصير الأسد بقوله إن هاتين قضيتان منفصلتان وإن الأسد لا علاقة له بالمحادثات بين الجانبين السوريين.
ومن اسطنبول وجهت جماعة الإخوان في سوريا انتقادا شديدا للهيئة العليا للمفاوضات التي تمثل المعارضة السورية في مفاوضات جنيف.
وقال مدير المكتب الإعلامي للجماعة عمر مشوح في بيان “على هيئة التفاوض العليا أن تكون شفافة مع الشعب السوري في أخطر منعطفات الثورة ولا تقدم على أي خطوة تخص مستقبله دون توضيحها للشعب”. وفقا للبيان.
وأضاف البيان الذي حمل عنوان “رسائل سريعة إلى هيئة التفاوض العليا” أن “على هيئة التفاوض العليا أن لا تقوم بتقديم وثائق وملفات تخص الحل في سوريا إلى (المبعوث الأممي ستيفان دي ميستورا) دون معرفة الشعب أو مؤسسات المعارضة لأنها (إن فعلت ذلك) يشكل خللا خطيرا ” .
وتابع بيان الإخوان المسلمين “هناك خلل كبير في هيئة التفاوض العليا حين تتخذ قراراتها دون الرجوع للهيئة العامة والتشاور مع مكوناتها، وان الشعب السوري لا يمكن أن يقبل بحل يصنع في غرف مغلقة ويقدم في ظروف مقفلة، الشعب السوري شريك في الحل والقرار بيده هو فقط ” .

إلى الأعلى