السبت 25 مارس 2017 م - ٢٦ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / تحديد الربع الأول من عام 2017 موعدا لانتخابات مجلس إدارة جديد للأولمبية العمانية
تحديد الربع الأول من عام 2017 موعدا لانتخابات مجلس إدارة جديد للأولمبية العمانية

تحديد الربع الأول من عام 2017 موعدا لانتخابات مجلس إدارة جديد للأولمبية العمانية

عمومية الأولمبية العمانية تناقش العديد من الملفات الهامة
سيف الحوسني: الأولمبية العمانية واجهت العديد من التحديات الصعبة تعاملت معها بكثير من التأني والصبر هدفنا تطوير أداء منتخباتنا الوطنية خلال الاستحقاقات الخارجية والدورات الإقليمية والدولية
متابعة ـ خالد بن محمد الجلنداني :
حددت الجمعية العمومية للجنة الأولمبية العمانية الربع الأول من عام 2017 موعدا للانتخاب مجلس ادارة جديد للجنة الاولمبية لمدة أربع سنوات قادمة جاء ذلك في اجتماع الجمعية العمومية العادية للجنة الاولمبية الذي عقد ظهر يوم امس بمقر اللجنة والاتحادات الرياضية بالغبرة، حيت ترأس الاجتماع الشيخ سيف بن هلال الحوسني نائب رئيس اللجنة الاولمبية العمانية بحضور اعضاء مجلس الادارة واعضاء الجمعية العمومية .
وقد استهل الاجتماع بكلمة القاها الشيخ سيف بن هلال الحوسني نائب رئيس اللجنة الأولمبية قال فيها أنيب في اجتماع الجمعية عن الشيخ خالد بن محمد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية العمانية في ترؤس هذا الاجتماع نظراً لتواجده خارج السلطنة، وأنقل لكم شكره لجهودكم ومبادراتكم خلال الفترة الماضية من عمر مجلس الإدارة، وبالأصالة عن نفسي وبالإنابة عن رئيس وأعضاء مجلس إدارة اللجنة الأولمبية العمانية أرحب بكم جميعاً أعضاء الجمعية العمومية للجنة الأولمبية العمانية، وقد سعى مجلس إدارة اللجنة الأولمبية سعياً حثيثاً من خلال تبني شعار (الـريـاضـة من أجـل التنمـيـة) إلى تـحقيـق النجـاحـات المـأمـولة، حيـث شـكل العديد من اللجان المساعدة المتخصصة التي تمثل الأذرع المؤثرة في تشكيل مرحلة مفصلية للحركة الأولمبية والرياضية انطلاقاً من الثقة التي أولتها الجمعية العمومية للجنة الأولمبية العمانية لهـذا المجلـس وتأسيسـاً على المبـادئ الأساسـية للحركة الأولمبية التي تهدف إلى توظيف الرياضة لخدمة تطور الإنسان، حيث أجريت العديد من الدراسات والاطلاع على بعض التجارب المتحصل عليها بوسائل وأساليب مختلفة من بعض دول العالم تم الاسترشاد بها في عملية التخطيط لتطوير أعمال ومهام اللجنة.
العديد من التحديات
وأضاف نائب رئيس اللجنة الأولمبية: لقد واجهت اللجنة الأولمبية العمانية العديد من التحديات خلال المرحلة الماضيه تم التعامل معها بقدر وافر من التأني والحكمة والصبر، ففي مجال التشريعات الرياضية التي تعتبر القاعدة التي ينطلق منها قطار التطوير، فقد تم تعديل بعض مـواد وبنـود النظـام الأساسـي للجنـة الأولمبيـة العمانيـة بما يـواكب التغـيرات والمستجدات والاتجاهات الحديثة للرياضة ومتطلبات المرحلة الحالية والمستقبلية وبما يتوافق مع الميثاق الأولمبي، كما نجحت اللجنة الأولمبية العمانية خلال العام المنصرم في إعداد لائحة فض المنازعات والتحكيم الرياضي، ولم يكن هذا ليتحقق لولا الشراكة والمبادرات الحميدة لاعتمادها من قبل الجمعية العمومية للجنة الأولمبية العمانية ومن ثم من محكمة التحكيم الرياضي (CAS) التي اعتمدت وأجازت لائحة فض المنازعات
والتحكيم الرياضي وتمت المصادقة عليهما من اللجنة الأولمبية الدولية، كما نجح مجلس الإدارة في استقطاب الدعم المالي من بعض شركات ومؤسسات القطاع الخاص عن طريق الدخول في شراكات بين هذه الشركات وبعـض الإتحـادات الرياضية وتم توقيع بعض اتفاقيات الرعاية، وستشهد الفترة القادمة بمشيئة الله تعالى استكمال هذه الجهود والمبادرات مع بعض شركات ومؤسسات القطاع الخاص لدعم الاتحادات الرياضية الأخرى، مثمنين إيضاً الدور الذي تقوم به لجنة التسويق باللجنة الأولمبية العمانية.
تطوير أداء منتخباتنا الوطنية
وقال سيف الحوسني: لقد كان من أهم هذه التحديات أيضاً تطوير أداء منتخباتنا الوطنية خلال الاستحقاقات الخارجية والدورات الإقليمية والقارية والدولية التي تقام تحت مظلة وإشراف اللجـنة الأولمبيـة العمانيـة، وبـهـذه المناسـبة لابـد من الإشـادة بالتعـاون وبالتنسيق القائمين بين اللجنة الأولمبية العمانية والاتحادات الرياضية ولجان الألعاب الرياضية خلال مراحل الإعداد للمشاركات الخارجية السابقة، الأمر الـذي ساهم كثيراً في تحقيق الإنجازات التي تحققت وكان من أبرزها حصول السلطنة ولأول مرة على المركز الأول على لقب دورة الألعاب الرياضية الشاطئية الثانية بمجلس التعاون التي أقيمت بدولة قطر خلال شهر أبريل من العـام المـاضي 2015، وكذلك حصول منتخباتنا الوطنية على عدد (29) ميدالية متنوعة بدورة الألعاب الرياضية الثانية بمجلس التعاون التي أقيمت بالدمام بالمملكة العربية السعودية خلال شهر أكتوبر 2015 منهـا ( 4) ميدالية ذهبية و (13) ميدالية فضية و (12) ميدالية برونزية، وقد ساهمت لجنة التخطيط والمتابعة باللجنة الأولمبية العمانية في تحقيق هذه النتائج بوضعها الأسس والمعايير التي لابد من استيفائها للمشاركة في الاستحقاقات الخارجية حرصاً على المشاركة الفاعلة والمشرفة لهذه المنتخبات.
تنفيذ العديد من الانشطة
واختتم الشيخ سيف بن هلال الحوسني نائب رئيس اللجنة الأولمبية كلمته في بداية انعقاد الجمعية العمومية بقوله: لقد قامت اللجنة الأولمبية العمانية خلال المرحلة الماضية بتنفيذ العديد من الأنشطة والفعاليات سواء على النطاق الداخلي المتمثل في التوصيف الوظيفي لموظفي اللجنة الأولمبية العمانية والبرنامج الزمني لتدريب وتأهيل الموظفين وفق تخصصاتهم ومهامهم الوظيفيـة عـلاوة عـلى عقـد دورات تأهيـل المدربـين ضمن برنامج التضامن الأولمبي، وعلى النطاق الخارجـي المتمثـل في ابتعاث مرشحي الاتحـادات واللـجـان الـريـاضية مـن الإداريـين والمـدربـين لـحضـور الـدورات التـأهيليـة الخـارجيـة التي عـقـدت تـحـت إشــراف التضـامـن الأولمـبي عـلاوة على الاجتماعات واللقاءات والدورات التي شاركت فيها اللجنة الأولمبية العمانية مشاركة فـاعلـة وإيجابية لا يتسع المجال هنا لسردها بالتفصيل وليس أدل على ذلك من فوز اللجنة العمانية للرياضة والبيئة بجائزة مجلس التعاون للرياضة والبيئة لعام 2015، حيث حظى الملف الذي تم تقديمـه بمهنيـة واحترافية عـاليـة عن طـرق ووسـائل تـوظيـف العـلاقة الترابطية بـين الريـاضـة والبيـئة وآليات المحـافظة عليـها بمباركة واستحسان أصحاب السمو والمعالي والسعادة رؤساء اللجان الأولمبية الوطنية بدول مجلس التعاون ونبارك للجنة العمانية للرياضة والبيئة هذا الإنجاز، وقد ارتأينا توثيق هذه الأنشطة والفعاليات في الإصدار الذي أمامكم مغتنماً هذه الفرصة لأتقدم بالشكر لكل من ساهم في إعداد إصدار حصاد عام 2015 وفي الختام أتقدم بالشكر إلى أعضاء الجمعية العمومية وممثلي الاتحادات الرياضيـة والشـكر ايضا لـوزارة الشـؤون الرياضيـة التي دعـمت وسـاندت وساهمت في إنجاح أنشطة وفعاليات اللجنة المختلفة والشكر لوسائل الإعلام على جهودها وتعاونها وحرصها على تغطية اجتماعات الجمعية العمومية للجنة الأولمبية العمانية، وباسمكم جميـعاً يشـرفني أن أرفـع خـالـص الشـكر والامتنان إلى المقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ على رعايته السامية لأبنائه الشباب والرياضيين بالسلطنة.
جدول أعمال الجمعية العمومية
بعد ذلك قام طه بن سليمان الكشري امين عام اللجنة الاولمبية العمانية باستعراض جدول اعمال الجمعية العمومية والذي تضمن العديد من البنود التصديق على المحضر السابق لاجتماع الجمعية العمومية العادية المنعقد يوم 31 مارس 2015 وتضمن البند الثاني التصديق على محضر اجتماع الجمعية العمومية غير العادية المنعقد يوم 31 مارس 2015 والبند الثالث عرض التقرير السنوي عن فعاليات وأنشطة اللجنة عن السنة المنتهية 2015 ومشروع الانشطة المختلفة لعام 2016 م والبند الرابع استعراض الحساب الختامي عن السنة المالية المنتهية لعام 2015 وتقرير مدقق الحسابات واعتماده من قبل الجمعية العمومية .
والبند الخامس اختيار مدقق الحسابات للعام الحالي 2016م وتحديد مكافأته واستعراض مشروع الميزانية والبند السادس استعراض مشروع الميزانية التقديرية للسنة المالية 2016 .
مناقشة الاعضاء
تسأل عبدالحكيم الشنفري ممثل اتحاد السباحة حول البطولات المقبلة والموازنة التي لم ترصد لها مبالغ مالية في الملف الذي قدم لأعضاء الجمعية العمومية، حيث أجاب أمين السر العام بأن هناك بعض البطولات معتمدة وموازناتها مرصودة وموجودة ولكن هناك بعض البطولات لم تعتمد إلى الآن بسبب عدم تلقي الرد من قبل الدول المنظمة لهذه البطولات كما أن هناك بعض البطولات موازناتها من قبل وزارة الشؤون الرياضية وهي معروفة ومدونة في الملف.
وتسأل فريد الزدجالي رئيس الاتحاد العماني لكرة السلة حول الدورة الخليجية المقبلة للناشئين وما هي الاتحادات التي سوف تشارك في هذه البطولة، حيث أجاب طه الكشري: الدعوة الرسمية إلى الآن لم تصل إلى اللجنة الأولمبية العمانية ونحن ننتظر هذه الدعوة لمعرفة المنتخبات التي سوف تشارك على الرغم من أننا وضعنا عدة منتخبات سوف تشارك وهي القوى والرماية والفروسية فقط وهي بحكم أن اللجنة المنظمة في هذه البطولة تهتم بالألعاب الاخرى غير الألعاب المعروفة مثل القدم والطائرة والسلة واليد وغيرها من الألعاب الجماعية وتركز على الألعاب الفردية والتي لم تشتهر والتي في حاجة كبيرة وماسة من أجل ابرازها في الوقت الحالي.
كما تسأل الدكتور عامر الطوقي أمين سر الاتحاد العماني للكرة الطائرة أنه من المفترض من اللجنة الأولمبية مخاطبة الاتحادات الرياضية قبل المشاركة في الدورة الخليجية المقبلة للناشئين وذلك بفترة من اقامة البطولة على أقل تقدير قبل شهرين وذلك من أجل أن تقوم المنتخبات بالاستعداد لهذه البطولة وأيضا يقوم الاتحاد المعني بصرف موازنة للمشاركة في هذه البطولات لكي تكون هناك روزنامة واضحة لهذه البطولات والمشاركات الخارجية، وأجاب عن هذا التساؤل الشيخ سيف الحوسني نائب رئيس اللجنة الأولمبية العمانية حيث قال: كما ذكر أمين السر العام للجنة بأن اللجنة الأولمبية العمانية حتى الآن لم تصل الدعوة الرسمية للمشاركة في الدورة الخليجية المقبلة للناشئين وبعدها سنقوم بإبلاغ الاتحادات المعنية بالمشاركة بشكل مباشر.
مشاركة في الدورة الآسيوية
وتحدث الشيخ سلطان بن حميد الحوسني رئيس الاتحاد العماني لكرة اليد حول المشاركة في دورة الألعاب الآسيوية الشاطئية الخامسة بفيتنام 2016 ومدى أهمية هذه المشاركة وأن يكون هناك تقييم للمشاركات السابقة من حيث تحقيق النتائج المرضية للسلطنة في مثل هذه الدورات وعدم الاكتفاء لمجرد المشاركة فقط وأن يكون للسلطنة تواجد قوي في مثل هذه الدورات وأن تكون هناك خطة معروفة لدى الجميع، حيث أجاب نائب رئيس اللجنة الأولمبية بأن اللجنة على تواصل مباشر مع الاتحادات الرياضية والتي سوف تشارك في هذه الدورة ونحن على اطلاع مباشر على جاهزية بعض المنتخبات والتي من المأمول أن تحقق نتائج ايجابية للسلطنة.
كما تساءل زهير العجمي ممثل اتحاد الهوكي حول ايرادات دعم اللجنة الأولمبية العمانية من قبل القطاع الخاص والجهات الأخرى، جاء الرد من أمين السر العام للجنة حيث قال: في الواقع في عام 2014 كان هناك دعم مقدم للجنة الأولمبية العمانية وتم صرف بعضها منه لتكريم منتخب اليد الذي حصل على لقب البطولة الخليجية في ذلك الوقت، وفي عام 2015 تم الحصول على دعم من قبل الخاص وذلك بعد التعاقد مع بعض المؤسسات مع الاتحادات الرياضية مثل اتحاد الطائرة واتحاد اليد، وكما يعلم الجميع أن اللجنة الأولمبية العمانية تحصل على بعض الدعم من قبل المجلس الأولمبي الدولي وكذلك من قبل لجنة التضامن الأولمبية الدولية.
ميزانية تقديرية
قدم سعادة الشيخ محفوظ بن علي آل جمعة رئيس الاتحاد العماني للهوكي مقترح للاعضاء الجمعية العمومية للجنة الاولمبية بان يتم وضع ميزانية تقديرية تخصص لدعم كافة المشاركات الخارجية للمنتخبات الوطنية في مختلف البطولات والمسابقات وقد أبدى الجميع موافقتهم على هذا المقترح بحيث يتم رفعه الى وزارة الشؤون الرياضية من اجل مناقشة وامكانية اعتماده للاستحاقات القادمة .

إلى الأعلى