الثلاثاء 25 يوليو 2017 م - ١ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / جامعة السلطان قابوس تواصل الاستعدادات لإقامة المهرجان المسرحي الجامعي الخليجي الرابع

جامعة السلطان قابوس تواصل الاستعدادات لإقامة المهرجان المسرحي الجامعي الخليجي الرابع

يقام لأول مرة في السلطنة ويبدأ الأحد المقبل
يوسف الهنائي: المهرجان يعد من بين أبرز ملامح مسيرة العمل الخليجي المشترك

مسقط ـ الوطن:
تتواصل الاستعدادات في جامعة السلطان قابوس لإقامة المهرجان المسرحي الجامعي الرابع لجامعات ومؤسسات التعليم العالي بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، الذي يقام لأول مرة في السلطنة وذلك يوم الأحد القادم تحت رعاية سعادة سالم بن محمد المحروقي وكيل وزارة التراث والثقافة لشؤون التراث، بالقاعة الكبرى في مركز الجامعة الثقافي.
يقول الدكتور يوسف بن سالم الهنائي عميد شؤون الطلبة في الجامعة: “إن هذا المهرجان يعد من بين أبرز ملامح مسيرة العمل المشترك تحت مظلة الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية بشكل عام، وعلى صعيد التنسيق والتكامل بين مؤسسات التعليم العالي على وجه الخصوص، وهو تجمع لشباب جامعات ومؤسسات التعليم العالي، ومنظومة مسرحية وثقافية وإعلامية تهدف إلى تقديم الإبداعات الطلابية وتأهيل قدراتهم بشكل مميز من خلال اللقاء المشترك مع بعضهم بعضا ومع المختصين في المجال من الإداريين والفنيين”.
ويضيف عبد الحكيم الصالحي مشرف جماعة المسرح بعمادة شؤون الطلبة: “قامت الجامعة بالاستعدادات كافة سواء في جانب العلاقات العامة والأمور الإعلامية أو الأمور الفنية ولله الحمد، فالجامعة تسخر جنودها كافة في جميع الدوائر والأقسام فالجميع يعمل لإنجاح المهرجان المسرحي الخليجي، فالمهرجان لا يخص جماعة المسرح أو عمادة شؤون الطلبة بل يخص الجامعة ككل فهذا المهرجان سيمثل الجامعة والبلد أيضا”.
يبلغ عدد العروض المسرحية 10 عروض مسرحية مشاركة في مسابقة المهرجان وتشارك كل من قطر والبحرين والكويت بعرض مسرحي واحد بينما السعودية بستة عروض مسرحية والسلطنة بعرض واحد فقط، وستقام هذه العروض على أيام الأسبوع، فرقة التواصل ستقدم في حفل الافتتاح عرضا موازيا بعنوان “دمية القدر” للمؤلف بدر الحمداني.
يقول فهد المطيري رئيس الوفد الكويتي ومدير إدارة الإرشاد الأكاديمي بجامعة الكويت: إن مثل هذه المهرجانات نلتقي من خلالها بالأشقاء في دول مجلس التعاون مما يزيد الترابط والتعاون بين الاخوة، كما أن هذه المهرجانات تساهم في دعم الطلبة في مختلف الأنشطة لاسيما منها النشاط المسرحي.
وأما الدكتور أسامة الجودر عميد شؤون الطلبة بجامعة البحرين ورئيس الوفد البحريني فيقول: يعد نادي المسرح في جامعة البحرين من الأندية الطلابية المميزة على صعيد النشاط الطلابي. ولطالما كان محط عناية واهتمام ومحل تشريف واعتزاز لما له من دور فني مميز ونشاط طلابي جاد ومسؤول. وذلك عبر تقديمه لعروض مسرحية جادة وهادفة تشف عن مواهب طلابية واعدة تتطلع دائما إلى التميز والإبداع. وكذلك عبر دورات تدريبية وأخرى تخصصية للطلبة أعضاء النادي على أغلب ما يستجد في مجالات المسرح والسينما والتلفزيون ويضيف الدكتور الجودر في الصدد ذاته: لهذا فقد شارك نادي المسرح في المهرجان المسرحي لجامعات ومؤسسات التعليم العالي بدول مجلس التعاون منذ انطلاقته الاولى في جامعة الكويت عام 2006 وحاز على جائزة أفضل عرض مسرحي متكامل حينها ومراكز متقدمة في المهرجانات التي تلته. وقد استضافت جامعة البحرين المهرجان المسرحي الثاني في نوفمبر 2010م، الذي شهد خمسة عشر عرضا مسرحيا من خمس عشرة جامعة خليجية وكان متألقا بامتياز من حيث التنظيم وجودة العروض المسرحية بحسب آراء المسؤولين والمختصين ممن حضر المهرجان من داخل البحرين وخارجها. كما أضاف الدكتور الجودر: نحن على اعتاب المهرجان المسرحي الرابع الذي تستضيفه جامعة السلطان قابوس الشقيقة والذي نثق بأنه لن يقل بهاء وتألقا لما لهذه الجامعة العريقة من خبرة طويلة وثرية في تنظيم اللقاءات والمهرجانات الطلابية، لنتطلع الى مشاركة ممتعة ومفيدة لأندية المسرح في جامعاتنا وجامعات دول مجلس التعاون الخليجي العربي.
ويذكر رئيس وفد جامعة جازان الدكتور محمد حبيبي عميد شؤون الطلبة بأن المشاركة في هذا المهرجان تهدف إلى تعميق روابط الأخوة والمودّة بين شباب جامعات ومؤسسات التعليم العالي في دول المجلس، وتبادل الخبرات والمهارات وتنمية المعارف الثقافية والعلمية بينهم، إضافة إلى توعية الشباب بالأواصر والسمات والأهداف والمصير وتنمية روح المواطنة والانتماء المشترك لدول المجلس، مع ترسيخ تمسُّك الشباب بالقيم الإسلامية والتراث الحضاري والعادات الحميدة المشتركة بين دول الخليج.
ويشير رئيس وفد جامعة الجوف الدكتور هزاع بن عبدالكريم الفويهي عميد شؤون الطلاب بأن المناشط تعد أحد الروافد المهمة في تنمية الشخصية الطلابية وهي عامل مهم في نضجه من خلال إعداد وتخطيط وتنفيذ هذه المناشط مما ينعكس إيجابا على الطلاب ويعزز فيهم الثقة بالنفس من خلال الممارسة العملية لها.
ويؤكد الدكتور بندر معيض البقمي رئيس وفد جامعة الطائف بأن جامعة الطائف يسعدها مشاركة شقيقاتها من الجامعات الخليجية بالاشتراك في هذا المحفل المسرحي الخليجي الذي يتزامن افتتاحه مع يوم المسرح العالمي وتتمنى لهذه الفعالية أن تحقق أهدافها المرجوة وتسهم في إثراء الحراك المسرحي من خلال تبني الفعل المسرحي الجاد الذي يليق بجامعاتنا ومسرحنا الخليجي.
ويرى الدكتور خالد بن محمد الخزيم رئيس وفد جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية ووكيل عمادة شؤون الطلاب للأنشطة الطلابية بأن هذه المشاركة تأتي امتدادا للمشاركات السابقة المبنية على الأخوة والمحبة بين أبناء دول مجلس التعاون الخليجي العربي وعنوان غلاف كتابها خليجنا العربي واحد وبين أسطر هذا الكتاب قصص منافسات شريفة بين أبناء الخليج العربي لحصد الجوائز.
أما عبدالله اليافعي مساعد نائب رئيس الجامعة للحياة الطلابية والخدمات (رئيس وفد جامعة قطر) فيقول: نفتخر بمشاركة طلبة جامعة قطر في تمثيل الدولة في المهرجان المسرحي الرابع إذ تعد هذه الفرصة تجربة جديدة لهم تساهم في صقل مهاراتهم المسرحية بالإضافة إلى تبادل الخبرات مع زملائهم المشاركين من الدول الأخرى الشقيقة. كما نطمح بأن تكون هذه المشاركة البداية وليست النهاية مع كل التوفيق لطلبتنا وطلبة الجامعات الأخرى.
ويضيف الأستاذ الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني عميد شؤون الطلاب بجامعة الملك عبدالعزيز ورئيس الوفد: نسعد نحن في جامعة الملك عبد العزيز بالمشاركة والتواجد في المهرجان المسرحي الرابع بجامعة السلطان قابوس وتوطيد العلاقات الإيجابية والأخوية بين شباب الجامعات في دول الخليج وتعميق التواصل وتقوية لحمة المجتمعات الخليجية. لمجتمع واحد وتراث وتاريخ واحد ومصير مشترك.

إلى الأعلى