الثلاثاء 23 مايو 2017 م - ٢٦ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / عبدالكريم جواد يقدم ثمانية محاور حول الكتابة والتأليف المسرحي
عبدالكريم جواد يقدم ثمانية محاور حول الكتابة والتأليف المسرحي

عبدالكريم جواد يقدم ثمانية محاور حول الكتابة والتأليف المسرحي

في حلقة عمل لأخصائيي المسرح بالمديريات التعليمية

مسقط ـ “الوطن” :
تتواصل بمركز التدريب الرئيس التابع لوزارة التربية والتعليم حلقة عمل الكتابة والتأليف المسرحي لأخصائيي المسرح بالمديريات التعليمية التي تنظمها المديرية العامة للبرامج التعليمية بوزارة التربية والتعليم، وذلك ضمن خطة الوزارة في تطوير المهارات الكتابية لدى الأخصائيين والمهتمين بمجال المسرح المدرسي .
وقد تضمنت حلقة العمل ثمانية محاور قدمها الدكتور عبدالكريم جواد (الكاتب والباحث والمخرج المسرحي)، حيث قدم في المحور الأول لمحة تاريخية حول نشأة كتابة المسرح في مجال التراجيديا والكوميديا. أما المحور الثاني فكان عن كتابة النص الكلاسيكي للمسرح والوحدات الثلاث وهي وحدة الحديث ووحدة الزمن ووحدة المكان، كما بين في المحور الثالث تعريف النص المسرحي ورسالة العرض المسرحي، فيما بين في المحور الرابع فنيات الكتابة المسرحية مثل التمهيد والشخصيات والغرس والحبكة الرئيسية، والأحداث الجانبية، والذروة والتطور التصاعدي، ثم تحدث في آخر المحور عن الانفراج والخاتمة، وقدم في المحور الخامس لمحة عن أهم أساليب واتجاهات الكتابة الحديثة للمسرح التعبيري والملحمي.
اما المحور السادس فبين فيه لغة الكتابة للمسرح ولغة العرض المسرحي، فيما كان المحور السابع عن انواع الكتابة للمسرح منها مسرح الحكاية ومسرح الممثل الواحد ومسرح الحكواتي، ومسرح الموضوع وما يقصد به الفكرة او القضية، ومسرح الطفل والمسرح المدرسي واخير المسرح الاحتفالي.
فيما دار المحور الثامن حول كيفية الشروع في كتابة النص المسرحي من حيث التمهيد والاهداف والتخطيط والتنفيذ.
تخلل حلقة العمل تطبيقات عملية قام بها المشاركون.
وقد اكد الدكتور عبدالله بن شنون اخصائي نشاط مسرحي بوزارة التربية والتعليم ان الوزارة تسعى جاهدة للارتقاء بالمسرح المدرسي، وحلقة العمل في مجال التأليف المسرحي جاءت لصقل خبرات ومواهب اخصائيي النشاط المسرحي بالمحافظات، حيث تسخر الوزارة كافة امكانياتها لخدمة العملية التعليمية وذلك من خلال اكتشاف المواهب الطلابية، وكذلك زيادة المعرفة والخبرة في مجال المسرح المدرسي. ومن خلال هذه حلقة العمل سوف يتم انتقاء النصوص التي يقوم المشاركون بتأليفها وعرضها على لجنة خاصة بالتأليف المسرحي ، واختيار النصوص الفائزة وطباعتها في كتب ومن ثم توزيعها على المديريات التعليمية للاستفادة منها وادخالها في مشاركات مهرجان المسرح المدرسي القادم .
وحول حلقة العمل قالت سميحة بنت سعود الفارسية مشرفة نشاط مسرحي بمحافظة الوسطى، تعرفنا في حلقة العمل هذه على اساسيات الكتابة المسرحية واهمية النص المسرحي والبنود التي يبنى عليه النص المسرحي بما يتناسب مع كيفية اعداد فكرة النص، حيث لابد ان يكون فيه مفارقة ولا يكون فيه سرد وانما حدث وموقف ونهاية ، واما ان تكون كوميديا او تراجيديا .
اما هدى بنت محمد الغيبر من محافظة شمال الباطنة قالت: كنا بحاجة إلى حلقة العمل هذه كونها تخص التأليف المسرحي ونحن كما تعلم هواة في الكتابة المسرحية وينقصنا بعض اساسيات كتابة النص المسرحي ، حيث إن مثل حلقات العمل هذه تنمي لدينا بعض المهارات في فن الكتابة المسرحية حيث اطلعنا على عدد من النصوص القديمة والقوية في نفس الوقت فيما تخص الدراما المسرحية ، وتعرفنا من خلالها على الفكرة المسرحية من اين بدات والمفارقة في المسرحية ، كذلك ناخذ مجموعة من الافكار ويتم تطبيقها في المسرح المدرسي وذلك من خلال المناهج الدراسية .
اما ماجد بن سيف المقبالي اخصائي مسرح بمحافظة شمال الباطنة التعليمية فقال : حلقة العمل هدفت الى تطوير مهارات الكتابة المسرحية وفق مناهج واسس التأليف الدرامي المبني على الفكرة والشخصيات والتسلسل الدرامي في الاحداث وصولا الى الازمة ومن ثم ايجاد الحلول ، والتطرق فيها لمدارس متعددة في الكتابة والتى تعتمد على التوجيه المباشر فيما يخص اختيار مواضيع هادفة التي يمكننا معالجتها من خلال واقعنا الذي نعيشه في مجتمعنا.
عادل بن فضل البلوشي اخصائي نشاط مسرحي بمحافظة ظفار قال: جاءت حلقة العمل هذه في وقت نحن بحاجة اليها خاصة بوجود خبرات من امثال الدكتور عبدالكريم جواد ، حيث استفدنا ببعض من اهم الادوات والاساليب في كتابة النص المسرحي ، بهدف الوصول الى نص مسرحي متقن الصنع والحبكة ، حيث تم التركيز على اهمية صنع المفارقة الدرامية وجوانب الابداع في تأليف النص المسرحي ، كما تخلل الدورة الجانب النظري والجانب التطبيقي حيث مارسنا من خلال الجانب التطبيقي فنون الكتابة .

إلى الأعلى