الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 م - ٢٦ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / بحث التعاون بين السلطنة والصين في المجال البرلماني
بحث التعاون بين السلطنة والصين في المجال البرلماني

بحث التعاون بين السلطنة والصين في المجال البرلماني

استقبل المكرم الشيخ الدكتور الخطاب بن غالب الهنائي نائب رئيس مجلس الدولة صباح امس بقاعة الاجتماعات بالمجلس معالي السيد أركين أمير البك نائب رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني رئيس جمعية الصداقة الصينية العربية والوفد المرافق له، وذلك في إطار زيارته الرسمية للسلطنة.
تم خلال اللقاء استعراض عدد من الموضوعات الرامية الى تعزيز التعاون بين البلدين في كافة الأصعدة، لاسيما المعنية بالتعاون في المجال البرلماني والسبل الكفيلة بدعمها وتطويرها، إضافة إلى تناول الأمور ذات الاهتمام المشترك.
في بداية اللقاء رحب سعادة الدكتور نائب رئيس المجلس بالضيف والوفد المرافق له، متمنياً لهم طيب الإقامة في السلطنة، وللزيارة مزيداً من النجاح والتوفيق، مشيراً في ذات الصدد الى ان الزيارة تأتي لتعكس عمق الروابط والعلاقات الفريدة والتاريخية ضاربة القدم بين البلدين الصديقين،واسهامها في تعزيز أطر التعاون وفتح مسارات جديدة بين البلدين، لافتاً الى أهمية تطوير العلاقات في مختلف المجالات بين السلطنة وجمهورية الصين الشعبية لاسيما في المجالات الاقتصادية، ومثمنا في ذات السياق دور اللجنة التنفيذية لجمعية الصداقة العمانية الصينية في ذلك.
من جانبه نوّه معالي السيد أركين أمير البك عن سعادته لزيارة السلطنة، وعن خالص شكره وامتنانه على الحفاوة وكرم الضيافة وحسن الاستقبال، معرباً عن تطلعه والوفد المرافق له الى مزيد من التطور والازدهار والنماء في علاقات البلدين الصديقين بما يسهم في تحقيق مزيد من التعاون بينهما، ومتمنياً معاليه للسلطنة مزيداً من التقدم والنمو والازدهار.
وأبرز معاليه عمق علاقات الصداقة بين البلدين والتي يرجع تاريخها إلى زمن بعيد، مؤكدا في هذا الإطار أهمية تفعيل التعاون والتنسيق الدائم بين المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني ومجلس الدولة سعيا الى المضي بالعلاقات البرلمانية بين السلطنة والجمهورية الصينية الى آفاق تعاون أرحب لما فيه خدمة ومصالح البلدين الصديقين.
حضر المقابلة سعادة الدكتور خالد بن سالم السعيدي أمين عام مجلس الدولة رئيس اللجنة التنفيذية لجمعية الصداقة العمانية الصينية، وعدد من أعضاء اللجنة، وسفير جمهورية الصين الشعبية المعتمد لدى السلطنة.
وفي ختام الزيارة التي تخللها تبادل الهدايا التذكارية تجول الوفد الزائر في أرجاء المجلس اطلع خلالها على المرافق الرئيسية للمجلس.
كما قام معالي أركين أمير البك نائب رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني ورئيس جمعية الصداقة الصينية العربية والوفد المرافق له صباح امس بزيارة إلى متحف قوات السلطان المسلــحة، يرافقه سعادة سفير جمهورية الصين الشعبية المعتمد لدى السلطنة، وكان في استقبالهم العميد الركن سعود بن خليفة الحاتمي رئيس المراسم العسكرية والعلاقات العامة برئاسة أركان قوات السلطان المسلحة، حيث اصطحبهم مدير المتحف بالإنابة بجولة داخل أروقة المتحف، اطلع خلالها على المخطوطات والمجسمات التاريخية ذات العراقـة العمانية الدالة على فنـون العمارة المتنوعة بقلعة بيت الفلج، كما استمع إلى شرحٍ وافٍ عن التـطور الذي حظيت به قوات السلطان المسلحة في ظل العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة ـ حفظه الله ورعاه.
وفي ختام الزيارة سجل الضيف الصيني كلمة عبر فيها عن سروره لما شاهده من تراث عسكري عريق، وما تزخر به السلطنة من إرث حضاري، وما تنعم به من مظاهر التقدم والنماء.

إلى الأعلى