الثلاثاء 28 مارس 2017 م - ٢٩ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / ليبيا: (متمردو الموانئ) يهاجمون الجيش

ليبيا: (متمردو الموانئ) يهاجمون الجيش

أجدابيا (ليبيا) ـ وكالات: شهدت مدينة أجدابيا شرق ليبيا اشتباكات عنيفة بعدما هاجم المتمردون المسلحون الذين يسيطرون على موانئ تصدير النفط موقعا تابعا للجيش كان الأخير يتاهب فيه لهجوم يستعيد فيه السيطرة على الموانئ.
واستخدمت في الاشتباكات مختلف أنواع الأسلحة ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى، بحسب ما أفادت مصادر عسكرية.
وقال مسؤول عسكري رفيع طلب عدم ذكر اسمه إن “اشتباكات ضارية جرت في محيط معسكر لحنية الواقع غرب مدينة أجدابيا بين كتيبة الشهيد علي حسن الجابر التابعة لمنطقة الجبل الأخضر العسكرية لرئاسة الأركان العامة للجيش ومسلحين مما يسمى قوات دفاع برقة المسيطرة على الموانئ النفطية في شرق ليبيا”.
وأضاف أن “الاشتباكات التي بدأت منذ فجر السبت في محيط المعسكر استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة الخفيفة والمتوسطة والثقيلة ما خلف قتلى وجرحى في صفوف القوتين المتقاتلتين” من دون أن يحدد عددهم. وتأتي هذه الاشتباكات على خلفية سيطرة كتيبة الشهيد علي حسن الجابر التابعة للجيش الليبي على معسكر لحنية الواقع عند المدخل الغربي لمدينة أجدابيا (840 كلم شرق العاصمة طرابلس) كخطوة أولى لمهاجمة قوات دفاع برقة وحرس المنشآت النفطية التي انشقت عن الحكومة وباتت مسيطرة على موانئ النفط في شرق البلاد منذ يوليو الماضي.
وسيطرت كتيبة علي حسن الجابر الآتية من مدينة البيضاء (1200 كلم شرق العاصمة طرابلس) وهي كتيبة مدفعية بقيادة محمد بوغفير السعيطي، على المعسكر المليء بمخازن الذخيرة والأسلحة بدعم ومساندة من كتيبة شهداء الجزيرة التابعة هي الأخرى لرئاسة الأركان العامة للجيش.
وأثارت هذه المساندة النعرة القبلية لدى سكان مدينة أجدابيا إذ أن كتيبة الجزيرة معظم أفرادها ينتمون إلى قبيلة الزوية المناهضة للفيدرالية فيما يتحدر معظم أفراد قوات دفاع برقة وحرس المنشآت النفطية السابقين من قبيلة المغاربة ذات الأغلبية السكانية في المدينة ويطالبون بحكم ذاتي في شرق البلاد بقيادة إبراهيم جضران المغربي رئيس ما يعرف بالمجلس السياسي لإقليم برقة.

إلى الأعلى