السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / هجمات بروكسل : مداهمات جديدة للشرطة ومشتبه به في فرنسا
هجمات بروكسل : مداهمات جديدة للشرطة ومشتبه به في فرنسا

هجمات بروكسل : مداهمات جديدة للشرطة ومشتبه به في فرنسا

بروكسل ــ عواصم ــ وكالات:
نفذت قوات الأمن البلجيكية، عملية مداهمة جديدة في بروكسل، حيث كشفت الشرطة الفرنسية أنها على صلة باعتقال فرنسي في باريس، قالت السلطات إنه كان في مرحلة متقدمة من التخطيط لتنفيذ اعتداء. وذكرت وكالة الأنباء البلجيكية أن الوحدات الخاصة في الشرطة الفيدرالية اقتحمت منزلا في ضاحية سكاربيك وسمع دوي انفجار، وقالت قناة التليفزيون البلجيكية العامة إنه “تمت السيطرة” على رجل، لكن لم يتم تأكيد هذه المعلومات رسميا. وقال مصدر في الشرطة الفرنسية إن العملية الجارية في الضاحية على صلة بالتحقيق حول توقيف رضا كريكت في باريس، أمس الأول الخميس، الذي عثر في شقته على أسلحة ومتفجرات. وكانت قوات الأمن في بلجيكا وألمانيا وفرنسا، ألقت القبض على عدد من المشتبه في ارتباطهم بهجمات بروكسل الدامية قبل أيام، التي قتل خلالها 30 شخصا على الأقل. وقالت مصادر صحفية بلجيكية إن الشرطة ألقت القبض على رجل شوهد في لقطات سجلتها كاميرات مراقبة، إلى جوار خالد البكراوي المهاجم الانتحاري الذي فجر قنبلة في مترو بروكسل. وذكرت المصادر أن الرجل الذي لم تنشر اسمه، اعتقل بعد أن تعرفت عليه الشرطة من خلال تلك اللقطات. من ناحية أخرى قالت مصادر بلجيكية إن المحققين تعرفوا على مشتبه فيه جديد، يعتقدون أنه متورط في هجمات بروكسل، وذكرت المصادر أنه سوري الجنسية. كما اعتقلت السلطات الألمانية شخصين للاشتباه في علاقتهما بالهجمات، في مدينة فرانكفورت، وأشارت السلطات إلى العثور على رسائل نصيه على هاتف أحدهما من خالد البكراوي.
وفي فرنسا، اعتقلت الشرطة كريكت في مداهمة أمنية بإحدى ضواحي باريس، للاشتباه في علاقته مع زعيم الخلية المتورطة في هجمات باريس.
وكان وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف اعتبر أمس الأول الخميس أن توقيف المشتبه به رضا ك. الذي يحمل الجنسية الفرنسية أمر “مهم” لأنه أتاح “إفشال مخطط لتنفيذ اعتداء في فرنسا كان في مرحلة متقدمة”. وكان القضاء البلجيكي حكم غيابيا على رضا ك. بالسجن عشر سنوات لإدانته بمحاولة السفر إلى سوريا للانضمام إلى الإرهابيين. وحكم القضاء البلجيكي أيضا بالسجن 20 عاما على أباعود الذي قتل بأيدي الشرطة الفرنسية بعد خمسة أيام على اعتداءات باريس خلال مداهمة لقوات الأمن في الضاحية الفرنسية. وحكم على ما مجمله 28 شخصا في الـ29 من يوليو 2015 في قضية شبكة كبيرة يديرها خالد الزركاني وهو بلجيكي في الـ41 من العمر.
وتعرضت بروكسل لاعتداءات دامية الثلاثاء تبناها تنظيم داعش وأوقعت 31 قتيلا و300 جريح. وأوقف ستة مشتبه بهم في بروكسل مساء أمس الأول الخميس في إطار التحقيق. وتواصل الشرطة تعقب مشتبه بهما على الأقل رصدتهما كاميرات المراقبة مع الانتحاريين الثلاثة الذين نفذوا اعتداءات المطار ومحطة المترو في مالبيك في حي المؤسسات الأوروبية في العاصمة.

إلى الأعلى