الإثنين 11 ديسمبر 2017 م - ٢٢ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / جيش الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة ويحول منزلا فلسطينيا إلى نقطة تفتيش
جيش الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة ويحول منزلا فلسطينيا إلى نقطة تفتيش

جيش الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة ويحول منزلا فلسطينيا إلى نقطة تفتيش

إرهابي من المستوطنات يهاجم فلسطينيا

القدس المحتلة ـ الوطن:
اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي أنحاء مختلفة من الضفة الغربية والقدس، واعتقلت ثمانية مواطنين، وسلمت مواطنين بلاغات لمراجعة مخابرات الاحتلال، فجر أمس.
واعتقلت قوات الاحتلال 5 فتية من حي الطور شرق لقدس، وهم: عبدالله سامر فهد ابو اسبيتان 17، وباسم ماهر سبيتاني 17 عاماً، وسراج محمود عودة ابو سبيتان 16عاماً، ومحمود أحمد أبو الهوى 17 عاماً.
كما اعتقل الاحتلال الشابين عمر أبو الرب ومراد العجوري غرب بيتونيا بعد انزالهما من مركبتهما.
وفي طوباس اعتقل الاحتلال المواطن احمد ابو العايدة، وحامد المسلماني.
واقتحمت قوات الاحتلال بلدات بيت فجار والعبيدية والدوحة وحلحول، ومخيم عايدة شمال بيت لحم.
وفي ذات السياق استولت قوات الاحتلال الإسرائيلي، أمس على منزل المواطن يحيى خالد أبو شملة في بلدة يعبد جنوب غرب مدينة جنين.
وقال المواطن أبو شملة، إن جنود الاحتلال استولوا على منزله وحولوه إلى نقطة مراقبة عسكرية، ومنعوا أفراد أسرته من الخروج منه.
وفي ذات السياق هاجم يهودي مواطنا فلسطينيا يعمل في محطة للوقود على طريق الساحل قرب مدينة نتانيا أمس السبت، وذلك على خلفية عنصرية حسب تعبير المصادر الإسرائيلية.
وقالت المصادر إن المهاجم تحدث بداية الأمر مع العامل العربية حول انتمائه القومي للتأكد أنه ليس يهوديا، وبعد ذلك قذفه بزجاجة فارغة واشهر سكينا ومفك براج، محاولا مهاجمته لكن العامل الفلسطيني هرب فيما استمر المهاجم بمطاردته.
ونفى الاسرائيلي اثناء التحقيق معه قيامه بالهجوم مدعيا أن الفلسطيني هو من هاجمه بمساعدة اثنين آخرين.
وواصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي انتشارها بمحيط بلدة يعبد جنوب مدينة جنين والتي تتعرض لاقتحامات متتالية بسبب التوتر مع مستوطني “مابو دوتان” سيما الحي الجنوبي للبلدة.
وقال شهود عيان إن قوات الاحتلال نصبت حاجزا عسكريا على مدخل يعبد الشرقي وآخر قرب مدخل كفيرت على مقربة من مدخل البلدة الرئيسي كما انتشرت في شارع السهل في ساعات الليل وأوقفت مركبات المواطنين.
وكانت قوات الاحتلال حولت الليلة الماضية لساعات منزل يحيى خالد أبو شملة في الحي الجنوبي للبلدة لنقطة مراقبة وحشرت أفراد الأسرة في غرفة واحدة.
وقال شاهد عيان إن قوات الاحتلال باتت تقتحم منزله وأشقاءه بشكل شبه يومي وأحيانا تطلق الرصاص وترعب الأطفال .
ونوه إلى أن قرب منزله من مستوطنة مابو دوتان وإطلاله على المنطقة سبب في التنكيل المستمر بأفراد عائلته .
في وقت سلمت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس 5 فلسطينيين من محافظة بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة، بلاغات لمراجعة مخابراتها.
وأفاد شهود أن قوة عسكرية إسرائيلية سلمت كلا من محمد عفيف ثوابتة (63عامًا)، من بلدة بيت فجار، ومحمد يوسف أبو سرور (29عامًا)، وداود جمال راضي (25عامًا) من مخيم عايدة، ورائد موسى دعامسة (39عامًا) من بلدة الدوحة، ومحمد حسن المخطوب (21عامًا) بلدة زعترة، بلاغات لمراجعة مخابراتها.

إلى الأعلى