الأحد 22 يناير 2017 م - ٢٣ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / الجيش المصري يشن عملية واسعة بشمال سيناء .. وبيان الحكومة أمام النواب اليوم

الجيش المصري يشن عملية واسعة بشمال سيناء .. وبيان الحكومة أمام النواب اليوم

حبس شقيقة وزوجة المتهم بقتل الشاب الإيطالي على ذمة التحقيق

القاهرة ـ من إيهاب حمدي:
قالت مصادر أمنية مصرية إن عمليات عسكرية برية واسعة بدأت أمس لعناصر من الجيشين الثاني والثالث ضد معاقل متشددين في رفح والشيخ زويد شمال سيناء فيما يستمع اليوم الأحد مجلس النواب المصري إلى بيان الحكومة، حيث يتولى المهندس شريف إسماعيل المكلف من قبل رئيس الجمهورية إلقاء البيان، على أن يتولى الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، طرح تشكيل لجنة خاصة للرد على بيان الحكومة على النواب فى جلسة اليوم.
وتأتي العملية البرية عقب مقتل 60 مسلحا وإصابة 40 آخرين، في قصف شنته طائرات الجيش المصري على معاقل للمتشددين في محافظة شمال سيناء، الخميس والجمعة الماضيين.
من ناحية أخرى، أحبطت قوات مكافحة الإرهاب بشمال سيناء، امس الاول، محاولة تفجير عبوتين ناسفتين أثناء تنفيذ عمليات أمنية بمنطقة شرق العريش.
وقال مصدر أمنى: إن القوات اكتشفت وجود العبوات مزروعة على جانب طريق بغرض تفجيرها عن بعد أثناء سير القوات التي تنبهت لوجودها وفجرتها عن بعد دون خسائر، وواصلت عملياتها. وأضاف المصدر، أنه تم خلال هذه العمليات توقيف 26 مشتبها بهم جار فحصهم لبحث مدى تورطهم فى الأحداث، والتحفظ على 6 سيارات أنواع مختلفة، جار فحصها عن طريق الجهات المعنية.
إلى ذلك يستمع اليوم مجلس النواب المصري إلى بيان الحكومة، حيث يتولى المهندس شريف إسماعيل المكلف من قبل رئيس الجمهورية إلقاء البيان، على أن يتولى الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، طرح تشكيل لجنة خاصة للرد على بيان الحكومة على النواب فى جلسة اليوم.
وقال محمود الشريف، وكيل المجلس، إن اللجنة ستعقد اجتماعاتها بمجرد تشكيلها وستضم فى عضويتها مختلف التخصصات لدراسة البيان، وإعداد التقرير الخاص به تمهيدًا لعرضه على المجلس فى جلسة عامة.
ووفقا للائحة المجلس فسيتولى أحد وكيلي المجلس رئاسة هذه اللجنة، على أن تنتهي من إعداد تقريرها خلال 10 أيام، ويعرض التقرير على المجلس في أول جلسة تالية لانتهاء هذه المدة ويجب أن يصدر قرار المجلس في شأن حصول الحكومة على ثقة أغلبية أعضاء المجلس خلال العشرة الايام التالية لعرض التقرير عليه، وفي جميع الأحوال يجب ألا تزيد المدة على 30 يوما من تاريخ تقديم الحكومة لبرنامجها.
وإذا لم تحصل الحكومة على ثقة المجلس، اعتبرت مستقيلة ويكلف رئيس الجمهورية الحزب أو الائتلاف الحائز على أكثرية مقاعد المجلس بتشكيل الحكومة.
من ناحية أخرى، قالت مصادر مطلعة إن المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، عكف أمس السبت على مراجعة برنامج حكومته بصورة نهائية، لعرضه على مجلس النواب اليوم الأحد.
وأوضحت المصادر أن برنامج الحكومة يتضمن ٧ محاور، وسيتم عرضه داخل قاعة البرلمان مع توزيع كتيبات على النواب، وقت عرض رئيس الوزراء للبرنامج.
في غضون ذلك قال مصدر حكومى إن رئيس الوزراء المصري عقب انتهاء لقاءاته بكافة اعضاء مجلس النواب عن المحافظات، والتي انتهت يوم الخميس الماضي، وجه على الفور الجهات المعنية بالتنسيق مع وزارة المالية لتوفير الاعتمادات المالية اللازم للمشروعات المتوقفة فى المحافظات سواء في قطاع التعليم أو الصحة أو المصانع والعمل على حلها في أسرع وقت لدخولها حيز العمل.
وكان رئيس الوزراء قد بدأ منذ عده أسابيع لقاءات بمختلف أعضاء مجلس النواب عن كافة المحافظات، وانتهى منها يوم الخميس الماضى بلقاء أعضاء مجلس النواب عن محافظة الجيزة، وعرض النواب خلال هذه اللقاءات كافة مطالب أهالي دوائرهم فى التعليم والصحة والصرف الصحى والعمالة المؤقتة ومشكلة التعديات على بحيرة المنزلة وإنشاء وحدات صحية بعدد من المراكز والقرى بالمحافظات.
على صعيد متصل أمرت نيابة قسم أول شبرا الخيمة، مساء امس الاول، بحبس شقيقة وزوجة أحد أعضاء تشكيل عصابي متهم بخطف وسرقة أجانب، 4 أيام على ذمة التحقيق.
كما أمرت النيابة بحبس زوج شقيقة المتهم أيضا 4 أيام على ذمة التحقيق.
وبحسب بيان الداخلية، وجهت النيابة للمتهمين تهمة “التستر على مجرم وإخفائه عن العدالة، والاحتفاظ بمتحصلات سرقة المتهم مع علمهم بنشاطه الإجرامي”.
كما طلبت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة وضم هذه التحقيقات إلى التحقيقات الأصلية في قضية مقتل ريجيني.
وكانت السلطات السياسية والقضائية الايطالية أعربت عن شكوكها واستيائها بعد تأكيد الشرطة المصرية اثر تحقيقاتها ان الطالب جوليو ريجيني الذي عثر عليه مقتولا مطلع فبراير، كان ضحية شبكة اجرامية.
ومساء امس الاول كتب وزير الخارجية الايطالي باولو جنتيلوني على حسابه على تويتر “ايطاليا تصر : نريد الحقيقة” في حين رفضت نيابة روما الاستنتاجات الاخيرة للتحقيق المصري.
ورأى مدعي روما جوزيبي بينياتوني في بيان ان “العناصر التي حصلنا عليها حتى الان غير مرضية لالقاء الضوء على مقتل جوليو ريجيني. بالتالي من الضروري مواصلة التحقيقات”.
وقالت مصادر حكومية ان رئيس مجلس الوزراء وعد والدي الطالب بان ايطاليا ستواصل ممارسة الضغوط على مصر حتى كشف الحقيقة كاملة.
ونقلت المصادر عن قصر كيجي ان “ايطاليا لن تكتفي ابدا باي شيء يكون اقل من الحقيقة كل الحقيقة وازالة نقاط الغموض واللبس” في هذه القضية.
وريجيني (28 عاما) طالب دكتوراة في جامعة كامبريدج البريطانية كان يعد في مصر اطروحة حول الحركات العمالية. واظهر تشريح جثته آثار حروق وكسور وانه تعرض للضرب المتكرر وللصعق الكهربائي على اعضائه التناسلية.

إلى الأعلى