الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 م - ٢٦ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / في ملتقى أمناء السر بولاية البريمي: البحث في اختصاصات وإجراءات الجمعيات العمومية للأندية الرياضية

في ملتقى أمناء السر بولاية البريمي: البحث في اختصاصات وإجراءات الجمعيات العمومية للأندية الرياضية

جهاد الشيح : الملتقى يعد فرصة رائعة لتجميع أمناء السر لتبادل الخبرات
متابعة ـ حمدان بن سعيد العلوي:
استضافت دائرة الشؤون الرياضية بمحافظة البريمي الملتقى السنوي لأمناء سر الاتحادات والأندية واللجان الرياضية الذي اشتمل على ورقتي عمل وذلك بقاعة المحاضرات والندوات بالمجمع الرياضي بالبريمي تحت إشراف مركز إعداد القيادات الرياضية بوزارة الشؤون الرياضية الملتقى جاء على يومي الجمعة 25 واستمر حتى السبت 26 من شهر مارس الجاري فقد قدم هلال بن عبدالله المعمري مدير دائرة الهيئات الخاصة ورقة عمل تحدث فيها عن اختصاصات وإجراءات الجمعيات العمومية للأندية الرياضية حيث تطرق في الحديث عن أنواع الجمعيات العمومية وتنقسم إلى نوعين الجمعية العمومية العادية والجمعية العمومية غير العادية وانعقاد إجراءات الجمعية العمومية العادية وأنواع التصويت في الجمعية العمومية العادية كالتصويت العلني والتصويت السري ثم تحدث بعد ذلك عن اختصاصات الجمعية العمومية العادية وإجراءات انعقاد الجمعية العمومية العادية وتحدث أيضا عن الجمعية العمومية غير العادية واختصاصاتها وقدم شرحا عن دور مجلس إدارة النادي حيث يتكون من الرئيس ونائب الرئيس وأمين السر وأمين الصندوق وخمسة أعضاء وتكون مدة مجلس الإدارة أربع سنوات من تاريخ انتخابه وتشكيله بعدها تطرق بالحديث عن اختصاصات مجلس إدارة النادي وعليه إدارة النادي من جميع النواحي الرياضية والاجتماعية ووضع الأسس والبرامج التي تساعد على النهوض بالمستوى الفني بالفرق الرياضية والبت في طلبات العضوية والشكاوى التي تقدم من الأعضاء أو ضدهم وتوقيع الجزاءات وضمن المحور تحدث أيضا عن اختصاصات رئيس مجلس إدارة النادي وترؤسه جلسات الجمعيات العمومية واجتماعات مجلس الإدارة واللجان المختلفة وعن اختصاصات أمين سر النادي كالإعداد لعقد اجتماعات الجمعية العمومية ومجلس الإدارة وتحرير المحاضر الخاصة بها والتوقيع عليها مع الرئيس وتنفيذ قرارات مجلس الإدارة والمكتب التنفيذي والإشراف على أنشطة النادي ورفع التقارير لمجلس الإدارة وحفظ السجلات الإدارية والأختام بعهدته وحفظ سلفة النادي المستديمة وإعداد مشروع الميزانية للسنة المالية مع أمين الصندوق وعرض طلبات العضوية على مجلس الإدارة، ومن اختصاصات أمين الصندوق الإشراف على تحصيل إيرادات وأموال النادي وإيداعها في المصرف والقيد في السجلات المالية والبيانات الحسابية وتنفيذ قرارات مجلس الإدارة والمكتب التنفيذي من الناحية المالية واعتماد صرف الأجور وفواتير المشتريات الاستهلاكية وإعداد تقرير ربع سنوي وآخر سنوي عن حالة النادي المالية، وكان اليوم الثاني الحديث شيقا بمناقشة الجوانب المالية (التدقيق الداخلي) بورقة عمل قدمها أحمد بن محمد الحراصي محاسب أول ومشرف ملف التسويق والاستثمار بدائرة الشؤون الرياضية بمحافظة الداخلية حيث تحدث عن مصادر الدخل للأندية كالهبات والتبرعات والتسويق والاستثمار وبيع التذاكر للمباريات والدعاية والإعلان ومن الناحية المالية تحدث عن أن على النادي أن يودع أمواله النقدية في حساب المصارف باسمه لدى أحد المصارف المعتمدة بالسلطنة ولا يجوز تغيير المصرف أو الحساب إلا بعد موافقة الوزارة كتابيا على ذلك و أن على النادي أن يقوم بطلب القروض والتسهيلات المالية التي تلزم الإقامة أو صيانة منشآته العقارية والنقدية طويلة الأجل وذلك بموافقة الوزارة كما أن يقوم بالاقتراض قصير الأجل للأمور التي يحتاج إليها لتيسير أموره المالية ولا يجوز للنادي بأي حال من الأحوال الدخول في مراهنات أو مضاربات مالية، كما يجوز للنادي جمع المال من الجمهور وإقامة حفلات يكون حضورها بمقابل وذلك بعد موافقة الوزارة وطبقا للشروط والأوضاع التي تقررها.
وقبل الختام ناقش الحضور حول مواضيع الملتقى والحديث عن السلبيات والإيجابيات لدراستها قبل تنفيذ الملتقى القادم الذي يعتقد أن يكون للعام القادم في محافظة مسندم .
يهدف الملتقى إلى تبادل الخبرات بين المشاركين والانسجام والتعارف والتقارب بين أمناء السر لسهولة التنسيق فيما يخص الرياضة العمانية ووضع استراتيجيات لما يخدم المصلحة العامة لدى الاتحادات والأندية واللجان الرياضية .
تبادل الخبرات
قال جهاد بن عبدالله الشيخ أمين السر العام للاتحاد العماني لألعاب القوى إن الملتقى يشكل فرصة رائعة تقوم بها وزارة الشؤون الرياضية الموقرة لتجميع أمناء سر الاتحادات والأندية واللجان الرياضية ومناقشة الأمور المتعلقة فيما خص الرياضة العمانية و تبادل الخبرات علاوة على ذلك فإن المادة العلمية المطروحة والتي قدمت من خلال الملتقى وتنشيط المعلومات المتراكمة لدى الجميع .
عبدالله العريمي: فكرة الملتقى رائعة وأنا من المؤيدين لها
قال الدكتور عبدالله بن مبارك العريمي إن فكرة الملتقى جيدة لعدة أسباب وأنا من المؤيدين لها كالالتقاء مع الزملاء في الأندية الأخرى وتبادل الأفكار وطرح الإشكاليات التي تواجه الأندية مع الاختلاف والالتقاء مع المسؤولين عن قطاع الرياضة بالوزارة وزيادة المعرفة والإطلاع على بعض المستجدات أما الإشكالية في الملتقى الحالي قصر المدة وعدم وضوح الأهداف منه وعدم كفاية المواضيع المطروحة وعدم توافق الطرح مع الواقع المعايش في الأندية من حيث الموازنات الموضوعة وواقع الأنشطة الممارسة في الأندية وتوافق الاشتراطات والمواد في اللائحة تنظيم الأندية والواقع المالي للأندية المطالبة لتكرار الملتقى مع زيادة فترته وأضاف العريمي بأن التقييم العام للملتقى جيد مع الدعاء بالتوفيق والمزيد من النجاح.
ناصر العلوي: الاستفادة مثرية
قال ناصر بن سليمان العلوي أمين سر نادي ينقل هذه الملتقيات لها أهمية في الجوانب الإدارية والمالية التي تكون عاملا أساسيا في العمل الإداري لإدارة النادي لذا فالاستفادة مثرية من جميع الجوانب المتعلقة لأندية السلطنة وكذلك الاستفادة من المحاضرين ونثمن دور وزارة الشؤون الرياضية متمثلة في مركز إعداد القيادات الرياضية لإقامة مثل هذه الملتقيات وكذلك نشكر دائرة الشؤون الرياضية على الاستضافة ونخص قسم النشطة الرياضية على متبعته المستمرة قبل وخلال وبعد نهاية الملتقى للمغادرة .
عثمان الماس : نتمنى الاهتمام بالجانب النظري والعملي
طالب عثمان الماس أمين سر نادي أهلي سداب أن يكون الملتقى القادم خارج إطار الأماكن المغلقة ويفضل أن يكون على إحدى المزارع المستأجرة ويجب أن تقدم أوراق العمل خارج اللائحة أو النظام الأساسي للأندية والاتحادات بالجانب النظري والعلمي وتهدف هذه الأوراق إلى تعريف أمناء السر بالدور المناط عليهم تجاه الأنشطة المختلفة في النادي.
في الختام قام سلطان بن محمد النعيمي مدير دائرة الشؤون الرياضية بتوزيع شهادات المشاركة لأمناء السر وشكرهم فيما بعد على الحضور ما لمثل هذه الملتقيات من دور مهم في صقل العمل والمساعدة في تطوير الجانب الإداري متمنيا لهم التوفيق وتقدم بالشكر لشفيق بن سليمان الشهومي مدير مركز إعداد القيادات على اختيارهم لمحافظة البريمي وهذا شرف كبير حظيت به دائرة الشؤون الرياضية بالمحافظة.

إلى الأعلى