الجمعة 26 مايو 2017 م - ٢٩ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الفلسطينيون يطالبون الأمم المتحدة بالتحقيق في (الاعدامات الميدانية)

الفلسطينيون يطالبون الأمم المتحدة بالتحقيق في (الاعدامات الميدانية)

القدس المحتلة ـ (الوطن) ـ وكالات:
طالب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات الأمم المتحدة بالشروع بإجراء تحقيق رسمي في الاعدامات الميدانية التي ترتكبها قوات الاحتلال بحق الفلسطينيين.
وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) أن عريقات طلب هذا خلال لقائه بالمنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام بالشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف، حيث أطلعه على حالات الاعدام الميداني التي ترتكبها قوات الاحتلال، مبيناً أنه ” منذ 13 سبتمبر 2015 … وحتى يومنا الحالي فإنه تم تنفيذ 207 حالات إعدام خارج نطاق القانون من قبل قوات الاحتلال ضد أبنائنا، ما يتطلب إجراء تحقيق دولي عاجل. ”
وأضاف “على الرغم من إعلان حكومة الاحتلال أنها ستفتح تحقيقاً في حالة الإعدام الوحشي التي نفذت بحق المواطن الفلسطيني عبد الفتاح الشريف في مدينة الخليل يوم الخميس الماضي، إلا أنه استنادا إلى الوقائع التاريخية، فإن التحقيقات الإسرائيلية لا تخدم العدالة، بل إن تلك الجرائم البشعة، مثل اغتيال المتضامنة الأمريكية راشيل كوري، تكللت بالإفلات من العقاب، مشدداً على أن هذه العمليات ليست حوادث منعزلة ويجب محاسبة إسرائيل… على ارتكابها لهذه الجرائم”.
وفي نفس السياق، أثار عريقات خلال اللقاء سياسة العقوبات الجماعية التي تفرضها قوة الاحتلال على الفلسطينيين، بما في ذلك احتجاز جثامين الشهداء الفلسطينيين، وهدم المنازل والترحيل القسري وقرارات الكنيسيت العنصرية وآخرها قرار إبعاد عائلات الشهداء، إضافة إلى الأنشطة الاستيطانية غير الشرعية، بما في ذلك أحدث الخطط لبناء 900 وحدة استيطانية في مستوطنة “بسغات زئيف” غير القانونية، بين القدس المحتلة ورام الله.

إلى الأعلى