السبت 22 يوليو 2017 م - ٢٧ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / مصر: عملية اختطاف فاشلة لطائرة ركاب مصرية حطت في قبرص

مصر: عملية اختطاف فاشلة لطائرة ركاب مصرية حطت في قبرص

الخاطف مصري وطلب لقاء مسؤول أوروبي
تحقيقات في مطار برج العرب
القاهرة ــ الوطن: انتهت عصر أمس الثلاثاء، عملية اختطاف فاشلة لطائرة مصرية تابعة لشركة مصر للطيران كانت متجهة من مطار برج العرب بمدينة الاسكندرية إلى مطار القاهرة الدولي، إثر استسلام الخاطف وإلقاء القبض عليه والإفراج عن جميع الرهائن.
وذكرت الخارجية القبرصية، أن قوات الأمن ألقت القبض على خاطف الطائرة المصرية التي أجبرت على الهبوط في مطار لارنكا بقبرص، بعد أن تم الإفراج عن جميع ركاب الطائرة بالإضافة إلى طاقمها. وكانت صورا تلفزيونية، قد أظهرت خروج 5 أشخاص من أصل 9 محتجزين على الطائرة المصرية المختطفة التي أجبرت على الهبوط في مطار لارنكا بقبرص، من بينهم شخص قفز من قمرة قيادة الطائرة. وكانت شركة مصر للطيران، قد أعلنت أن 9 أشخاص لا يزالون على متن الطائرة المصرية المختطفة هم 3 ركاب وقائد الطائرة ومساعده و3 من أفراد الطاقم، بالإضافة إلى المختطف. ورفض وزير الطيران المدني المصري، شريف فتحي خلال مؤتمر صحفي الإفصاح عن جنسيات الركاب الثلاثة، مؤكدا أن “دوافع الخاطف غير معروفة بعد، وأنه “لا يحمل سلاحا ويقول إنه يرتدي حزاما ناسفا ولكننا لا نعرف إن كان هذا الحزام هيكليا أو حقيقيا”. وأوضح التلفزيون القبرصي الرسمي أن الخاطف المشتبه به لطائرة مصر للطيران استسلم للسلطات، وأنه خرج من الطائرة رافعا يديه في الهواء. وأكدت المصادر الأمنية أن خاطف الطائرة المصرية لم يكن يرتدي حزاما ناسفا، فيما أشارت الخارجية القبرصية إلى أن الخاطف ربما يعاني من اضطرابات نفسية والدوافع لا تزال غير واضحة. وبين مسؤولون مصريون أن الخاطف يدعى سيف الدين مصطفى، وأنه كان متزوجا من قبرصية ويعاني من مشاكل عائلية. وقال وزير الطيران المصري، شريف فتحي، إن “الركاب وأفراد طاقم الطائرة جميعا بخير”. من جانبه، قال رئيس الوزراء المصري، شريف إسماعيل، إن الشخص الذي خطف طائرة شركة مصر للطيران مصري وإنه طلب خلال المفاوضات معه في مطار لارنكا القبرصي لقاء مسؤول في الاتحاد الأوروبي والسفر إلى دولة ثالثة. وهبطت طائرة تابعة لشركة مصر للطيران تقل 81 راكبا خطفها شخص أدعى أنه مسلح أثناء قيامها برحلة بين الإسكندرية والقاهرة، في مطار لارنكا في قبرص، بحسب ما ذكرت الشرطة القبرصية ومسؤولون في مطار القاهرة. وقالت الشرطة القبرصية إن طاقم الطائرة اتصل ببرج المراقبة عند الساعة 08:30 (05:30 توقيت غرينتش) وسمح للطائرة بالهبوط عند الساعة 08:50، مضيفة أن الخاطف لم يعلن عن مطالبه على الفور. وذكرت شركة مصر للطيران في بيان رسمي: “تعرضت طائرة مصر للطيران طراز إيرباص 320 رحلة رقم 181 وعلى متنها 81 راكبا و المتجهة من مطار برج العرب إلى مطار القاهرة للاختطاف”.
وفي هذا السياق كشف رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل إن الشخص الذي خطف طائرة شركة مصر للطيران مصري وإنه طلب خلال المفاوضات معه في مطار لارناكا القبرصي لقاء مسؤول في الاتحاد الأوروبي والسفر إلى دولة ثالثة. وقال إسماعيل للصحفيين “تأكد أنه مصري” .وسيتم استجوابه في مطار لارنكا، مضيفا أن مصطفى الذي يحمل الجنسية المصرية طلب مقابلة مسؤولين أوروبيين وحاول إجبار طاقم الطائرة على التوجه من لارنكا إلى مطارات أخرى. وفي وقت سابق قال الرئيس القبرصي نيكوس أنستاسيادس إنه لا توجد دوافع إرهابية وراء حادث اختطاف الطائرة المصرية التي اضطرت للهبوط في مطار لارنكا. وقال الرئيس القبرصي خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس البرلمان الأوروبي مارتين شولتس في قبرص: “المرأة هي المسبب دائما”، منوها بأن تكون علاقة عاطفية بامرأة السبب الرئيسي الذي دفع بالخاطف إلى هذه الخطوة. الى ذلك، أفاد التليفزيون المصري بأن هناك تحقيقات تجرى الآن بمطار برج العرب حول ملابسات حادث اختطاف الطائرة المصرية بقبرص.

إلى الأعلى