الثلاثاء 17 يناير 2017 م - ١٨ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / بدء أيام مهرجان مسرح مزون الدولي لمسرح الطفل الثالث ببركاء
بدء أيام مهرجان مسرح مزون الدولي لمسرح الطفل الثالث ببركاء

بدء أيام مهرجان مسرح مزون الدولي لمسرح الطفل الثالث ببركاء

بركاء ـ محمد بن سالم المعولي: الصور ـ المصدر:
أفتتحت أمس الأول أيام مهرجان مزون الدولي لمسرح الطفل في نسخته الثالثة، في جو من البهجة والسرور امتزج بعبق التارخ العماني وذلم على مسرح قلعة بركاء التاريخية ، وتحت رعاية معالي الدكتور عبدالله بن ناصر الحراصي رئيس الهيئة العامة للإذاعة والتليفزيون وبحضور عدد من أصحاب السعادة والمهتمين والفنانين ورؤساء الوفود المشاركة ، حيث تستمر فعاليات حتى السادس من الشهر الجاري بمشاركة نخبة من الفرق الخليجية والعربية والعالمية.
جسد حفل الافتتاح قصة ذكريات وواقع مسرح مزون، حيث ألقى الفنان يوسف بن محمد البلوشي مدير المهرجان كلمة قال فيها أقف أمامكم، وأنا أحمل بين جوانحي طموحا لا حدود له تجاه الطفولة، هذه الطفولة التي لا نزال جميعا نقدم جزءا يسيرا من واجبنا تجاهها، هؤلاء الأطفال الذين ما زالوا يبحثون عن الأمل الكبير في قلوب الحياة والأحياء، يفتشون بجهد عن يد كريمة تحنو عليهم، وابتسامة صادقة تهدى إليهم دون تضحيات مصطنعة، وحب صادق يكتنف أحاسيسهم، وأحضان دافئة تغذي برد اليقين في جوانهم، ومساحات بيضاء حبلى بالعناية والاهتمام.. ورعاية تدفعهم إلى حرية التعبير، وحرية ممارسة الفن، وصقل الموهبة وتهذيب الشعور وتقويم السلوك، فالمسرح هو الحاضن الأول الذي لا ينفك يخرج المبدعين الواحد تلو الآخر. وأضاف سعيا منا، في هذه الدورة الثالثة من مهرجان مزون الدولي لمسرح الطفل، إلى تغذية روح الأمل والسلام، رفعنا شعار المواطنة والانتماء، ذلك أننا نراهما بوابة مفتوحة على الاستقرار والهدوء والمحبة، وهل يحتاج أطفالنا في عالمنا إلى غير الهدوء والمحبة والاستقرار والسلام والغناء. كما اضاف البلوشي في ختام كلمته نستمد قوتنا من المكانة السامية للسلطنة في خارطة السلام العالمي؛ إذ أضحت السلطنة اليوم هي الوسيط الموثوق والآمن لكل التفاهمات السياسية، كل ذلك بفضل راعي السلام الأول مولاي جلالة السلطان قابوس بن سعيد حفظه الله ورعاه وسدد على طريق الخير خطاه، هو بحق العلامة الفارقة في عالم السلام والخير والإنسانية.
بعدها عزفت الفرقة الموسيقية للكشافة والمرشدات معزوفات موسيقية نالت على استحسان الحضور بعد ذلك عرض فيلم من ذاكرة المهرجان الأول والثاني تعرف من خلاله الحضور على مراحل الانتقال بين الدورات الثلاث كما سلط الضوء على عدد من المسرحيات والانجازات التي حققتها فرقة مزون المسرحية طوال مسيرتها الفنية من مشاركات محلية وخارجية بعدها تفضل راعي المناسبة بأخذ صور تذكارية مع الفرق المسرحية المشاركة كما تم تكريم المساهمين والشركات الداعمة لمهرجان مزون الدولي صاحب ذلك مقطوعات موسيقية نالت على اعجاب الحضور بعدها استمتع الحضور بأنشودة الطفولة تقديم طلاب مدارس التكوين الخاصة بعدها انطلق أوبريت الانتماء والمواطنة بلوحاته الفنية وكلماته الايقاعية العمانية فجاءت اللوحة الاولى بعنوان فن المغايض وهو من الفنون النسائية التي تقدم في المناسبات الوطنية والأعراس بعدها اللوحة الثانية فن الزفة العمانية والتي صور جمال اللوحتين طالبات مدرسة ينابيع الحكمة بعد ذلك نالت فقرة فن المديما استحسان الحضور وهو أحد الفنون البحرية الجميلة الذي تتناغم فيه الطبول مع الأبيات التي يرددها البحارة في قالب جميل قدمه طلبة مدرسة سحبان بن وائل.
يذكر أن جميع الفرق ستشارك بأعمال منتقاة وأعمال هادفة تلبي هدف وشعار المهرجان وهو الانتماء والمواطنة وتخاطب الاطفال في مراحلهم السنية المختلفة.
ويشارك عدد من الدول الغربية والعربية في هذا المهرجان، فمن فرنسا ستكون هناك مسرحية مسرحية “كيشوت” ومن صربيا مسرحية ( karakondzule 99 ) ومن العراق مسرحية (لوله) ومصر ستقدم فرقة الأراجوز المصري والعرائس مسرحية (جحا ثري دي) والمغرب مسرحية (رحلة السعادة) .
ومن الخليج العربي ستشارك الإمارات العربية المتحدة بمسرحية (سيمفونية مهره) وقطر بمسرحية (رحله الى الكنز) ومن السلطنة سيشارك عدد من الفرق المسرحية العمانية ، حيث ستقدم فرقة مسرح الدن للثقافة والفن مسرحية (جزيرة الأماني) وفرقة الطموح المسرحية الأهلية ستقدم مسرحية (ثعلوب المخادع) وفرقة الرستاق المسرحية الأهلية ستقدم مسرحية (فزاعة) وفرقة المستقبل المسرحية ستقدم مسرحية (كوميديا الأرنب والشتاء) وفرقة الصحوة المسرحية ستقدم مسرحية (الريشة).
اما عن لجنة التحكيم فتتكون من : عاهد عبابنة من إيطاليا والحسن مختاري من المملكة المغربية ومحمد عنان المملكة المغربية وقحطان زغير العراق وسلامة إمام مصر والدكتور محمد الحبسي والإاعلامي هلال الهلالي ومحمد المهندس من السلطنة.
كما سيكون هناك حلقات عمل مصاحبة للمهرجان في تقنيات التمثيل و الكتابة للمسرح المدرسي ومسرح الطفل وكذلك ندوة حول الانتماء والمواطنة سيقدمها الشيخ سالم النعماني. وقد تم اختيار أماكن إقامة هذه الحلقات التدريبية في مدارس التكوين وفي الفترة الصباحية وتستهدف طلبة وطالبات المدارس .

إلى الأعلى