الإثنين 27 مارس 2017 م - ٢٨ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في دورة ميامي: كوزنتسوفا وازارنكا إلى النهائي ونيشيكوري يوقف مونفيس في دور الثمانية

في دورة ميامي: كوزنتسوفا وازارنكا إلى النهائي ونيشيكوري يوقف مونفيس في دور الثمانية

لوس انجلوس ـ أ.ف.ب: بلغت الروسية سفتلانا كوزنتسوفا المصنفة في المركز الخامس عشر المباراة النهائية من دورة ميامي لكرة المضرب، ثاني دورات الماسترز (1000 نقطة)، بفوزها على السويسرية تيميا باتشينسكي التاسعة عشرة 7-5 و6-3 امس الجمعة في نصف النهائي.
واحتاجت كوزنتسوفا (30 عاما) الى ساعة و56 دقيقة لتحقيق الفوز الثالث على باتشينسكي (26 عاما) في المواجهات الثلات التي جمعت بينهما، علما بان المواجهتين الاوليين كانتا ايضا في دورات الماسترز في مونتريال (2010) وانديان ويلز الاميركية (2012).
وتسعى كوزنتسوفا الى اللقب السابع عشر في مسيرتها بينها لقبان كبيران في بطولتي فلاشينج ميدوز الاميركية (2004) ورولان جاروس الفرنسية (2009)، والثاني في ميامي بعد الاول قبل 10 سنوات (2006) على حساب مواطنتها ماريا شارابوفا الغائبة بسبب الايقاف لدواعي تناول مواد ممنوعة.
في المقابل، توقفت حملة السويسرية من اجل لقب رابع منذ احترافها عام 2004.
وواجهت كوزنتسوفا صعوبة كبيرة في المجموعة الاولى ولم تستطع كسر ارسال منافستها الا في الشوط الثاني عشر وانهتها في ساعة و5 دقائق.
وفي المجموعة الثانية ورغم خسارتها ارسالها الاول، استولت الروسية المخضرمة على ارسال باتشينسكي 3 مرات متتالية في الاشواط الثاني والرابع والسادس وخسرت ارسالها مجددا في الخامس، ثم انهت المجموعة على ارسالها 6-3 في 51 دقيقة.
وتلتقي كوزنتسوفا التي اقصت في الدور الرابع المصنفة اولى في العالم الاميركية وحاملة اللقب سيرينا وليامز، في النهائي مع البيلاروسية فيكتوريا ازارنكا الثالثة عشرة الفائزة على الالمانية انجيليك كيربر الثانية وبطلة استراليا المفتوحة مطلع العام الحالي 6-2 و7-5.
وتأمل ازارنكا، بطلة ميامي عامي 2009 و2011 والساعية الى اللقب العشرين في مسيرتها، في ان تصبح ثالث لاعبة تحرز لقب اول دورتين من دورات الماسترز اثر فوزها قبل اسبوعين في انديان ويلز على حساب سيرينا وليامز، بعد الالمانية شتيفي غراف (1994 و1996) والبلجيكية كيم كلايسترز (2005).
وعادت ازارنكا هذا الاسبوع الى نادي العشر الاوليات في تصنيف اللاعبات المحترفات لاول مرة منذ اغسطس 2014 بعد تتويجها في انديان ويلز.
ولدى الرجال، تأهل الياباني كي نيشيكوري السادس الى نصف النهائي بفوزه على الفرنسي جايل مونفيس السادس عشر 4-6 و6-3 و7-6 (7-3).
وانقذ نيشيكوري خمس كرات كانت تكفي احداها مونفيس للفوز بالمباراة، اربع كرات في الشوط العاشر من المجموعة الاخيرة، وكرة في الشوط الثاني عشر منها، ليواصل مشواره الى دور الأربعة حيث يلتقي مع الاسترالي نيك كيريوس الرابع والعشرين الفائز بدوره على الكندي ميلوش راونيتش الثاني عشر 6-4 و7-6 (7-4).
وصمد الياباني كي نيشيكوري أمام هجوم مبكر ثم أنقذ خمس نقاط للفوز بالمباراة ليتغلب على الفرنسي جايل مونفيس 4-6 و6-3 و7-6 ويبلغ الدور قبل النهائي لمنافسات فردي الرجال في بطولة ميامي للتنس.
وسيلعب اللاعب الأول في اليابان في الدور قبل النهائي في مواجهة الاسترالي نيك كيريوس المصنف 24 الذي تغلب على المصنف 12 الكندي ميلوش راونيتش المصنف 6-4 و7-6.
وبدا أن نيشيكوري المصنف السادس يسيطر على المباراة عندما تقدم 4-2 في المجموعة الحاسمة إلا أن ضرباته الأمامية المميزة تراجعت تماما ليتقدم مونفيس 5-4 ويصبح على بعد نقطة واحدة من الفوز بالمباراة قبل أن يستبسل اللاعب الياباني ويعود مرة أخرى.
وأنقذ نيشيكوري أربع نقاط لحسم المباراة في الشوط العاشر ونقطة خامسة في الشوط 12 قبل أن يتقدم 6-3 في الشوط الحاسم حيث ارتكب مونفيس العديد من الأخطاء السهلة ليفوز اللاعب الياباني بالمباراة.
وقال نيشيكوري (26 عاما) في مقابلة مع شبكة ئي.اس.بي.ان التلفزيونية بعد المباراة التي استمرت ساعتين ونصف “عندما تأخرت 5-4 و40-صفر اعتقدت أنني على وشك الاستسلام للهزيمة.”
وأضاف “لكني حاولت لعب نقطة واحدة في وقتها ومحاولة التركيز على ما يجب علي فعله خاصة إرسالي. في الشوط الحاسم حاولت التركيز مرة أخرى والمنافسة بقوة.”
وتعثر نيشيكوري الذي تأهل إلى الدور قبل النهائي في ميامي قبل عامين في المجموعة الأولى أمام مونفيس الذي خاطر كثيرا وقدم أداء رائعا مباشرة من البداية.
وقال نيشيكوري بعد الفوز “فوجئت بطريقة لعبه وخاصة خلال الأشواط الأولى.”
وتابع “كنت انتظر تبادل الكرة عدة مرات ولم أتوقع أن يكون اللعب بهذه السرعة لذا كان علي القيام ببعض التعديلات.”
وتغلب كيريوس على منافسه في مجموعتين بعد كسر إرساله في الشوط الأول من المباراة.
وقال كيريوس “كنت أعلم أنها ستكون مباراة صعبة. ميلوش قدم أداء رائعا في الأسابيع الماضية ونوفاك ديوكوفيتش هو اللاعب الوحيد الذي تغلب عليه لذا كنت أعلم أنها مهمة صعبة.”
وأضاف “قدمت أداء جيدا واستمتعت الجماهير والأجواء كانت رائعة واعتقد أن مستوى التنس الذي قدمناه كان رائعا.”
وتابع “بصراحة لم أكن اعتقد أنني سأكسر إرساله خلال المباراة. لكني فعلت ذلك في الشوط الأول. كانت لدي طاقة وكنت محظوظا وهذا بالتأكيد جعلني أشعر براحة أكبر وجعلني ألعب بطريقة أكثر سهولة.”

إلى الأعلى