الأحد 26 مارس 2017 م - ٢٧ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / وزير المكتب السلطاني يرعى افتتاح المجلس العام بحي العزيزي بضنك
وزير المكتب السلطاني يرعى افتتاح المجلس العام بحي العزيزي بضنك

وزير المكتب السلطاني يرعى افتتاح المجلس العام بحي العزيزي بضنك

ضنك – من ناعمة الفارسية :
احتفل أهالي ولاية ضنك صباح أمس السبت بافتتاح المجلس العام لأهالي الولاية بمنطقة حي العزيزي تحت رعاية معالي الفريق أول سلطان بن محمد النعماني وزير المكتب السلطاني ، وبحضور محافظ الظاهرة والمشايخ والمسؤولين والأعيان وأهالي الولاية .
بدأ حفل الافتتاح بتلاوة آيات عطرة من الذكر الحكيم ثم ألقى الشيخ سعود بن عبدالعزيز العزيزي كلمة الأهالي أكد فيها على أهمية المجالس العامة بالولاية مبينا خدماتها الاجتماعية والثقافية والدينية كما أن المجالس أماكن تسهم في زيادة اللحمة الاجتماعية بين أفراد المجتمع وهو الدور الذي جسدته السبلة العمانية بما حملته من بيئة مكانية مليئة بالدروس التي يتلقاها الأبناء من الآباء والأجداد.
موضحا في كلمته : لقد كان للمجالس و لا يزال دور في تعليم الدين والعادات و التقاليد العريقة ونقل الموروث الذي يحملة الأباء و الأجداد، لصنع رجالاً يحتذى بهم وتقوم على سواعدهم الاوطان فمن خلال الجلسات التي تعقد بها تتجلى القييم العمانية متفاعلة مع الأحدث التي يمر بها المجتمع في ضل المتغيرات الثقافية و الاجتماعية المتسارعة .
من جهته أكد الشيخ مكتوم بن مطر بن سالم العزيزي على أهمية دور المجالس في تربية النشىء على الصفات الحميدة والأخلاق الفاضلة وخدمة الضيوف وإكرامهم قائلا : لقد أولى حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد ـ حفظه الله ورعاه ـ وحكومته الرشيدة هذا الموروث رعاية واهتمام كبيرين تجسد من خلال جولاتة السامية بلقائة في مجلس مفتوح بابناء شعبه الابي وحفاظا على هذا الموروث وتجسيدا لرؤية جلالته درج اصحاب السعادة الولاة وبمعية اصحاب الفضيلة القضاة عقد جلسة شهرية في مجلس عام يتم خلالها تسوية الدعاوى بين المتخاصمين وفقا لما تعارف علية الشعب العماني ولقد تجسدت اهداف انشاء المجالس في : استقبال الضيوف فيها والقيام بواجب اكرامهم وتدارس الامور والقضايا التي تهم المجتمع واقامة مظاهر الافراح ومجالس العزاء فيها وتعميق اواصر الجيرة والمحبة بين الناس و اقامة الانشطة الثقافية والفكرية فيها .
إن احتفالنا اليوم بافتتاح هذا المجلس لهو تجسيد لتلك المعاني السامية لدور المجلس في حياة المجتمع وخلال الحفل ألقيت القصائد الشعرية وألقى الطفل خالد بن خلفان العزيزي قصيدة شعرية أوضح فيها المجالس وما قامت به من أدوار اجتماعية كانت مكانا التشاور والتلاقي والتلاحم بين أفراد المجتمع واكتسابا للقيم النبيلة كما قدم الأهالي فن العيالة الذي تشتهر به الولاية وقدم الشيخ مكتوم بن مطر العزيزي هدية تذكارية لراعي المناسبة .
يشار إلى أن المجلس تم تشييده على مساحة بلغت(٤٩٨١)متر مربع ، ويحتوي المبنى على عدة مرافق منها مجلس رئيسي بمساحة 330متر مربع وقاعة استقبال بمساحة 66 مترا وقاعة طعام بمساحة 165مترا ومرافق عامة للخدمات ومواقف عامة داخلية وخارجية للسيارات ، وشيد في موقع بارز.

إلى الأعلى