الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / شباب نخل يقطعون سلاسل الحجر الغربي سيرا على الأقدام
شباب نخل يقطعون سلاسل الحجر الغربي سيرا على الأقدام

شباب نخل يقطعون سلاسل الحجر الغربي سيرا على الأقدام

في رحلة جبلية من نخل إلى الجبل الأخضر

نخل.من سيف بن خلفان الكندي:
نظم محموعة من أهالي ولاية نخل رحلة برية عبر سلاسل جبال الحجر الغربي بداية من قرية وكان بوادي مستل وصولا الى الجبل الأخضر مشيا على الأقدام قطعوا خلالها مسافة 17.500 كم خلال مسار مختصر جدا للرحلة قبل أن يتمكنوا من اجتيازها وصولا الى الجبل الأخضر.
وقد أشرف على تنظيم الرحلة لجنة مكونة من عدد من معلمي وإداريي مدرسة الخليل بن شاذان للتعليم الأساسي بنخل، بالتعاون مع دليل الرحلة مازن بن عبدالله بن حمير اليعربي الذي سبق وأن اجتاز مثل تلك الممرات وهو على معرفة بالعلامات الدالة على المسار الصحيح للرحلة عبر تتبعها من كبار السن وذوي الخبرة.
وحول أهداف الرحلة تحدث سعيد بن هلال الكندي، أخصائي أنشطة بمدرسة الخليل بن شاذان بمحافظة جنوب الباطنة، بأن الرحلة هدفت في المقام الأول الى نشر الوعي بأهمية رياضة المشي، وإضفاء جو من الألفة والمحبة وكسر الروتين اليومي للمشاركين كون الرحلة أوجدت طابع التحدي والإثارة وتقيس مهارات الصبر والتحمل في المرور بمهارة بين تلك الطرقات الجبلية الشاهقة العلو والوعرة وأوجدت لديهم حب الاستكشاف والمغامرة. وأضاف بأن المشاركين سلكوا نفس الطريق التي كان يسلكها الأجداد منذ مئات السنين عند تنقلهم من ولاية نخل الى الجبل الأخضر مرورا بقرى وادي مستل الجميلة. وقد ساهمت الرحلة في إيصال المعلومة بأن هناك طريق تربط بين قرية وكان بولاية نخل
والجبل الأخضر بمحافظة الداخلية، عبر سلسلة جبال الحجر الغربي مرورا بالعديد من الشعاب والأدوية. كما تقدم بالشكر الجزيل لمؤسسة قف وتسوق بالولاية التي كانت الداعم الرئيسي للرحلة. والى دليل الرحلة مازن اليعربي، وكذلك الى من قدم الدعم الصحي من الصحة المدرسية الممرض بالمدرسة سلطان بن علي الخنجري و الشكر كذلك الى إدارة المدرسة التي دعمت هذه المبادرة، وكذلك جميع الأهالي الذين ساهموا في انجاحها. وفي ختام الرحلة الجبلية قضى المشاركون ليلة مممتعة في سهول وهضاب الجبل الأخضر.
من جانبه أوضح المعلم سليمان بن حمود الناعبي معلم فيزياء بالمدرسة متحدثا عن مسار الرحلة بأنه تم التحرك بعد أداء صلاة الفجر بقرية وكان حيث بدأت الرحلة الساعه 6 صباحا ووصل المشاركون نيابة الجبل الأخضر حوالي الساعه 12 ظهر حيث استقبلهم هناك مجموعه أخرى من المشاركين الذين قدموا بسيارات الدفع الرباعي واكملوا يومهم بالجبل الأخضر حيث تم التنسيق مسبقا لاستئجار السكن هناك والمبيت فيه واقام الفريق في ساعات المساء أمسية احتفالية بالمشاركين وفي اليوم التالي السبت الموافق 2 ابريل 2016م عاد الفريق الى الولاية وقد كانت رحلة المشي ممتعة ومغامرة رائعة رافقتها الإثارة في بعض الأماكن الصعبة والشاهقة وتجربة جميلة جدا سادها روح التعاون بين الفريق.

إلى الأعلى