السبت 22 يوليو 2017 م - ٢٧ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / اليمن: الجيش يسيطر على مواقع جديدة في الجوف والتحالف يستهدف (القاعدة) بحضرموت

اليمن: الجيش يسيطر على مواقع جديدة في الجوف والتحالف يستهدف (القاعدة) بحضرموت

لجنة التهدئة تبدأ ترتيبات وقف النار بالكويت

صنعاء ــ عواصم ــ وكالات: سيطرت قوات الجيش اليمني والمقاومة الشعبية، أمس الثلاثاء على مواقع جديدة كانت في قبضة الحوثيين بمحافظة الجوف. فيما استهدفت مقاتلات التحالف معسكر الدفاع الجوي بمحافظة حضرموت والذي يتمركز فيه مسلحو القاعدة. يأتي ذلك بينما أعلن مسؤول في الرئاسة اليمنية أن لجنة التهدئة والتواصلِ الحكومية المعنيّة بمراقبة وقف إطلاق النار وصلت إلى الكويت للبدء في بعض الترتيباتِ اللوجستية والفنية، للتحضير لـلمباحثات المرتقبة في 18 أبريل الجاري.
وقال عبدالله الأشرف الناطق الرسمي باسم المقاومة الشعبية في محافظة الجوف لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن قوات الجيش الوطني والمقاومة سيطرت على سلسلة جبلية في منطقة العقبة بمحافظة الجوف، كما سيطرت على موقع الزلاق العسكري الذي كان يتمركز فيه الحوثيون قرب هذه المنطقة، وذلك بعد مواجهات عنيفة دارت بين الطرفين. وأضاف الأشرف أن قتلى وجرحى سقطوا في صفوف الحوثيين دون أن تتضح حصيلتهم، في حين تمكنت قوات الجيش والمقاومة من أسر أحد المسلحين الحوثيين، من دون ذكر مزيد من التفاصيل. وتدور مواجهات عنيفة بين الجيش الوطني والمقاومة من جهة، والحوثيين وقوات صالح من جهة ثانية، في عدة جبهات بمحافظة الجوف منذ عدة أشهر، تمكنت فيها القوات الموالية لهادي من السيطرة على أغلب مناطق المحافظة.
شنت مقاتلات التحالف العربي ثلاث غارات جوية على معسكر للجيش اليمني يسطر عليه مسلحو تنظيم القاعدة بمحافظة حضرموت. وأفادت مصادر يمنية لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) بأن مقاتلات التحالف العربي شنت ثلاث غارات جوية على معسكر الدفاع الجوي الذي يتمركز فيه مسلحو القاعدة، شرقي مدينة المكلا، عاصمة حضرموت. وأضافت المصادر أن “الغارات الجوية أعقبها تصاعد لأعمدة الدخان بشكل كثيف في المعسكر، من دون أن تتضح الخسائر التي خلفها القصف الجوي”. يذكر أن قوات التحالف العربي انضمت مؤخراً إلى جانب الطائرات الأمريكية دون طيار بهدف شن غارات جوية استهدفت خلال الفترة القليلة الماضية معسكرات ومواقع يسيطر عليها مسلحو القاعدة في عدة محافظات يمنية، من بينها مدينة المكلا التي يسيطر عليها التنظيم منذ أكثر من عام.
سياسيا، أكد نائب مدير مكتب رئاسة الجمهورية اليمنية رئيس الفريق الاستشاري الحكومي للمشاورات عبدالله العليمي أن لجنة التهدئة والتواصل الحكومية المعنية بمراقبة وقف إطلاق النار قد وصلت إلى الكويت للبدء في بعض الترتيبات اللوجستية والفنية . ونقلت وكالة الأنباء اليمنية الحكومية (سبأ) الليلة الماضية عنه القول إن الفريق الحكومي سلم مسودة ملاحظاته حول الورقة المقدمة من المبعوث الخاص للأمم المتحدة وفريقه والمتعلقة بترتيبات وقف إطلاق النار. وقال إن “الفريق الحكومي تعاطى بمسؤولية تامة مع الأفكار التي وضعت في هذا الشأن، ويعكف على وضع تصورات تفصيلية لمحاور المشاورات”. وشدد :”سنذهب للمشاورات القادمة بعقول وقلوب منفتحة على الحل العادل الذي يفضي لإنهاء الانقلاب واستعادة الدولة من خلال تنفيذ قرار مجلس الأمن 2216 ، وسنبقى كما كنا داعمين للجهود المخلصة للمبعوث الخاص للأمم المتحدة” . من جانبه، قال مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، أمس الثلاثاء، إن وقف إطلاق النار سيمهد للمفاوضات المرتقبة لحل النزاع، والتي تستضيفها الكويت في 17 أبريل. وأكد المبعوث الدولي إلى اليمن، في مؤتمر صحفي مع وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، التزام جميع الأطراف اليمنية بوقف لإطلاق النار قبيل بدء مباحثات الكويت.

إلى الأعلى