الجمعة 20 يناير 2017 م - ٢١ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / العراق: الجيش يتقدم بالشمال و(تأهب) بالجنوب

العراق: الجيش يتقدم بالشمال و(تأهب) بالجنوب

بغداد ــ وكالات: استعادت القوات العراقية أمس قرى جديدة شمال العراق في محافظتي نينوى والأنبار من قبضة “داعش”، وذلك ضمن إطار العمليات العسكرية لاستعادة المناطق المحيطة بمدينة الموصل. فيما أعلنت محافظات جنوبية عراقية، الآمنة نسبياً، حالة تأهب قصوى تحسباً لأي هجمات قد ينفذها الإرهابيون. وقال المصدر الأمني الرفيع إن “قيادة عمليات نينوى أرسلت تعزيزات عسكرية إلى قرية النصر جنوب الموصل من أجل فرض السيطرة عليها وتحريرها بالكامل من قبضة داعش”. وتتمتع النصر بموقع استراتيجي قياساً ببقية قرى جنوب الموصل التي تم تحريرها، وهي تمثّل خطاً دفاعياً قوياً للتنظيم. وفي جنوب العراق، أعلنت اللجنة الأمنية العليا في محافظة ذي قار اتخاذ تدابير أمنية احترازية لتعزيز الأمن والاستقرار، بعد يوم على التفجير الانتحاري بحزام ناسف جنوب الناصرية. وقالت اللجنة الأمنية إن الإجراءات الأمنية المعتمدة في السيطرات الخارجية قد تكون غير مرغوبة من بعض المواطنين لكنها ضرورية لحفظ أمن المحافظة وديمومة استقرارها. وذكرت في بيان أن القوات الأمنية باشرت اتخاذ تدابير أمنية احترازية لتعزيز الأمن والاستقرار بالمحافظة مع أهمية اعتماد الجوانب المعلوماتية والاستخباراتية في إفشال المخططات الإرهابية. وشددت على ضرورة عدم استثناء أي مركبة من إجراءات التفتيش المعتمدة في السيطرات ونقاط التفتيش، داعية العراقيين إلى التعاون مع القوات الأمنية في هذا المجال.

إلى الأعلى