السبت 23 سبتمبر 2017 م - ٢ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / فولفسبورج يصطاد ريال مدريد ويقترب من دور الأربعة مانشستر سيتي ينتزع تعادلا مثيرا من باريس سان جرمان
فولفسبورج يصطاد ريال مدريد ويقترب من دور الأربعة مانشستر سيتي ينتزع تعادلا مثيرا من باريس سان جرمان

فولفسبورج يصطاد ريال مدريد ويقترب من دور الأربعة مانشستر سيتي ينتزع تعادلا مثيرا من باريس سان جرمان

فولفسبورج ـ ا.ف.ب: تابع فولفسبورج الالماني مفاجآته وحقق فوزا تاريخيا على ضيفه ريال مدريد الاسباني 2-صفر على ملعب “فولكسفاجن” في فولفسبورج في ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم.
وسجل السويسري ريكاردو رودريجيز (18 من ركلة جزاء) ومكسيميليان ارنولد (25) الهدفين. ويلتقي الفريقان إيابا الثلاثاء المقبل على ملعب سانتياجو برنابيو في مدريد.
وهي المرة الاولى التي يلتقي فيها الفريقان، ونجح الفريق الالماني في تخطي معاناته في البوندسليغا حيث يقبع في المركز الثامن ومني بخسارة مذلة امام باير ليفركوزن صفر-3 يوم الجمعة الماضي، وقهر النادي الملكي المنتشي بفوزه الغالي على غريمه التقليدي برشلونة 2-1 يوم السبت الماضي في الليغا.
وبات فولفسبورج الذي يخوض ربع النهائي للمرة الاولى في تاريخه على اعتاب انجاز تاريخي اخر متمثل في بلوغ دور الاربعة والقضاء نهائيا على موسم النادي الملكي الذي تعتبر المسابقة القارية الامل الوحيد للتتويج بلقب هذا العام او على الاقل بلوغ دور الاربعة للمرة السادسة على التوالي وال27 في تاريخه المرصع ب10 القاب في المسابقة القارية العريقة (رقم قياسي).
وهي الخسارة ال23 للنادي الملكي امام الاندية الالمانية في 61 مباراة مقابل 28 فوزا و10 تعادلات.
وكانت الافضلية لريال مدريد في الشوط الاول وسجل هدفا صحيحا ألغاه الحكم الايطالي جانلوكا روكي في الدقيقة الثانية وكانت نقطة التحول في المباراة، لان النادي الملكي فشل بعدها في هز شباك حارس المرمى الدولي السويسري دييجو بيناليو ودفع ثمن اهدار هدافه الفرنسي كريم بنزيمة لكرة سهلة في الدقيقة 17 ارتد من خلالها فولفسبورج مهاجما وحصل على ركلة جزاء مشكوك في صحتها افتتح منها التسجيل ثم اضاف الثاني مستغلا خطأ دفاعيا للنادي الملكي.
وحاول ريال مدريد العودة في النتيجة في الشوط الثاني من خلال الاستحواذ على الكرة لكن دون جدوى رغم التبديلين اللذين قام بهما مدربه الفرنسي زين الدين زيدان باشراكه ايسكو والكولومبي خامس رودريغيز مكان الكرواتي لوكا مودريتش والالماني طوني كروس. وبكر ريال مدريد بالتسجيل عبر نجمه رونالدو اثر تمريرة من بنزيمة بيد ان الحكم الغاه بداعي التسلل الذي لم يكن موجودا بحسب الاعادة التلفزيونية (2).
وارتد فولفسبورغ بكرة عرضية من جوليان دراكسلر تابعها برونو البرازيلي هنريكي برأسه بين يدي الحارس الدولي الكوستاريكي كيلور نافاس (12).
واهدر بنزيمة فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما تلقى كرة من بايل فتوغل داخل المنطقة متلاعبا بالبرازيلي دانتي ولعبها بيسراه زاحفة ابعدها بيناليو بيمناه قبل ان تتهيأ امام بايل الذي سددها بجوار القائم الايمن (14).
وحصل فولفسبورغ على ركلة على ركلة جزاء عندما سقط اندريه شورله داخل المنطقة اثر احتكاك مع البرازيلي كاسيميرو فانبرى لها رودريغيز بنجاح على يمين الحارس نافاس (18). وعزز فولفسبورج تقدمه بهدف ثان عبر مكسيميليان ارنولد بيمناه من مسافة قريبة اثر تمريرة عرضية من هنريكي (25).
وكاد شورله يعزز بالثالث عندما استغل خطأ دفاعيا وسدد كرة قوية بيمناه من خارج المنطقة تصدى لها الحارس نافاس (28). وتابع بنزيمة هوايته في اهدار الفرص عندما تلقى كرة عرضية من بايل تابعها برأسه من مسافة قريبة بجوار القائم الايمن (32). وسدد كروس كرة قوية من خارج المنطقة تصدى لها بيناليو ببراعة (37).
وتلقى ريال مدريد ضربة موجعة بإصابة بنزيمة فترك مكانه لخيسي رودريغيز (40). وكاد رونالدو يقلص الفارق اثر تلقيه كرة من بايل داخل المنطقة فسددها بيسراه بجوار القائم الايسر (49).
واهدر شورله فرصة ذهبية لتسجيل الهدف الثالث عندما تلقى كرة من طبق من ذهب من هنريكي سددها قوية من داخل المنطقة فوق العارضة (68).
وتلقى رونالدو كرة على طبق من ذهب من ايسكو فتوغل داخل المنطقة وسددها بيمناه بيد ان الحارس بيناليو ابعدها قبل ان يشتتها الدفاع (73). وسدد بايل كرة قوية من داخل المنطقة فوق الخشبات الثلاث (74).
وانقذ نافاس مرماه من هدف ثالث بابعاده تسديدة لماكس كروزه، بديل شورله، من مسافة قريبة (89). و خمسة أيام فقط تفصل ريال مدريد الاسباني عن المواجهة الثأرية التي تجمعه بفولفسبورج يوم 12 ابريل الجاري في إياب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا بعد هزيمة الملكي على ملعب منافسه الألماني بهدفين نظيفين في مباراة الذهاب .
وجاءت هزيمة الريال بعد أيام قليلة من الفوز على ملعب برشلونة 2 / 1 في مباراة كلاسيكو الدوري الاسباني يوم السبت الماضي. وقال الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد “إنها هزيمة مؤلمة”. وأضاف “فولفسبورج بدأ المباراة بقوة هجومية أكثر منا، ولهذا أحرزوا هدفين”.
ونفى زيدان أن يكون فريقه قد اعطى أهمية زائدة لمباراة الكلاسيكو واستهان بمباراة فولفسبورج، لكن صحيفة “اس” ذكرت أنه “يبدو أنهم اعتقدوا أن مباراة فولفسبورج ستكون سهلة بعد الفوز على برشلونة”.
وقد يرحل زيدان عن منصب المدير الفني للنادي الملكي في يونيو المقبل إذا لم ينجح في العبور إلى المربع الذهبي للبطولة الأوروبية. وتفادى زيدان انتقاد الحكم الإيطالي للمباراة جيانلوكا روكي، لكن المهاجم الشاب للريال خيسي تولى هذه المهمة نيابة عن مدربه، قائلا “لقد تم الغاء هدف صحيح لكريستيانو رونالدو بداعي التسلل، وتغاضى الحكم عن احتساب ضربة جزاء لجاريث بيل، في الوقت الذي تم احتساب ركلة جزاء غير موجودة للخصم”.
وشارك خيسي من على مقاعد البدلاء بعد تعرض المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة لإصابة في الركبة قد تحرمه من المشاركة في مباراة الإياب. وشعر ريال مدريد الفائز بلقب دوري الأبطال عشر مرات في رقم قياسي، بالسعادة بعدما اوقعته القرعة في مواجهة فولفسبورج بدور الثمانية نظرا لنقص الخبرة الأوروبية لدى الفريق الألماني. ولكن التفاؤل سرعان ما تحول إلى حالة من الشكوك نظرا للهزيمة بهدفين دون رد في مباراة الذهاب.
واظهر استطلاعا للرأي لصحيفة “آس” عبر الانترنت أن 36 بالمئة فقط من القراء يتوقعون أن ينجح زيدان في قيادة الملكي إلى المربع الذهبي. ولم يغب الريال عن المربع الذهبي لدوري الأبطال منذ .2010 وبدأت وسائل الإعلام المدريدية تطالب بضرورة عودة روح الاسطورة خوانيتو، من أجل عبور المهمة الصعبة يوم 12 ابريل.
وخوانيتو هو الجناح الشهير للريال والذي جسد الروح القتالية للملكي في ثمانينيات القرن الماضي، وقاد الفريق لانتصارات شهيرة من بعيد امام سيلتك واندرلخت وبورسيا مونشنجلادباخ بجانب انتر ميلان.
وتوفى خوانيتو في 1992 إثر حادث سيارة عن 37 عاما، لكن روحه تظل حاضرة في كل مرة يحتاج فيها الريال للعودة من بعيد امام خصومه. ولكن ابنه روبرتو كتب قائلا “رجاء اتركوا والدي يرقد في سلام، في كل مرة يذكر فيها اسمه يخسر ريال مدريد ويودع البطولات”.
وانتزع مانشستر سيتي الانجليزي تعادلا مثيرا مع مضيفه باريس سان جرمان الفرنسي 2-2 على ملعب “بارك دي برانس” في باريس في ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم.
وسجل السويدي زلاتان ابراهيموفيتش (41) وادريان رابيو (59) هجفي سان جرمان، والبلجيكي كيفن دي بروين (38) والبرازيلي فرناندينيو (72) هدفي مانشستر سيتي.
وتقام مباراة الاياب الثلاثاء المقبل في مانشستر. وصعب سيتي في مشاركته الاولى في ربع نهائي البطولة بالتالي المهمة على سان جرمان الباحث عن فك عقدة الدور ربع النهائي في الاعوام الثلاثة الاخيرة.
وحملت المباراة نكهة خليجية اذ تملك النادي الباريسي مجموعة قطر للاستثمارات منذ 2011، والنادي الانجليزي مجموعة ابو ظبي المتحدة للاستثمار برئاسة الشيخ منصور بن زايد ال نهيان منذ 2008، وقد ضخت المؤسستان ملايين الدولارات لتعزيز صفوف الفريقين وقيادتهما الى العديد من الالقاب المحلية.
وللمرة الثانية على التوالي يواجه سان جرمان عقبة فريق انكليزي بعد ان اطاح بتشلسي في الدور السابق بفوزه عليه ذهابا وايابا بنتيجة واحدة 2-1، علما بان تشلسي حرم الفريق الباريسي من بلوغ دور الاربعة الموسم قبل الماضي (3-1 ذهابا في باريس وصفر-2 ايابا في لندن).
وخرج باريس سان جرمان مرتين من ربع النهائي على يد برشلونة الاسباني 2-2 ذهابا و1-1 ايابا موسم 2012-2013، و1-3 ذهابا وصفر-2 ايابا الموسم الماضي.
ويقدم سان جرمان الذي حسم لقب الدوري المحلي قبل 3 اسابيع وبلغ نهائي كأس رابطة الاندية الفرنسية ونصف نهائي كأس فرنسا.
والتقى الفريقان مرة واحدة سابقا وكانت في دور المجموعات لمسابقة الدوري الاوروبي “يوروبا ليغ” وانتهت بالتعادل السلبي في مانشستر.
بدأ مدرب سان جرمان لوران بلان المباراة بتشكيلة مكونة من الحارس الالماني كيفن تراب والعاجي سيرج اورييه والبرازيليين دافيد لويز وتياغو سيلفا وماكسويل في الدفاع، وبليز ماتويدي وادريان رابيو والايطالي تياغو موتا والارجنتيني انخل دي ماريافي الوسط، والسويدي زلاتان ابراهيموفيتش والاوروغوياني ادينسون كافاني في الهجوم.
وشارك اورييه للمرة الاولى بعد ايقاف لشهر ونصف الشهر بسبب اهانة بلان وعدد من رفاقه في الفريق من خلال فيديو سجله مع احد اصدقائه عبر تطبيق “بيريسكوب”.
في المقابل، اعتمد التشيلي مانويل بيليغريني مدرب سيتي على جو هارت في حراسة المرمى، والفرنسيين بكاري سانيا والياكيم مانجالا وجاييل كليشي والارجنتيني نيكولاس اوتامندي في الدفاع، والبرازيليين فرناندو وفرناندينيو والاسبانيين خيسوس نافاس ودافيد سيلفا والبلجيكي كيفن دي بروين في الوسط، والارجنتيني سيرخيو اجويرو في الهجوم.

اثارة مبكرة وارتكب مدافع سان جرمان دافيد لويز خطأ في الثواني الاولى ضد اغويرو نال على اثره بطاقة صفراء ستبعده عن مباراة الإياب، لانه يحمل انذارا من الدور السابق.
وبدأت المباراة بانطلاقات سريعة للاعبي سان جرمان خصوصا الارجنتيني دي ماريا وكافاني وابراهيموفيتش، وشكلوا خطورة كبيرة على مرمى مانشستر سيتي خصوصا ان دفاع الاخير بدا مهزوزا في الدقائق الاولى.
ولم تتأخر الاثارة حيث ارتكب باكاري سانيا خطأ في المنطقة المحرمة ضد دافيد لويز فاحتسب الحكم الصربي ميلوراد مازيتش ركلة جزاء انبرى لها الهداف ابراهيموفيتش فارسل الكرة باتجاه الزاوية اليمنى لمرمى الحارس جو هارت العائد للذود عن مرمى مانشستر سيتي بعد تعافيه من الاصابة لكن الاخير ارتمى عليها ببراعة وحولها الى ركنية (14).
ونجح هارت بالتصدي لست ركلات جزاء من آخر 11 ركلة في جميع المسابقات.
وكاد ابراهيموفيتش يعوض بعد دقيقة واحدة حين ارتقى لكرة من سيرجي اورييه وتابعها برأسه لكن هارت كان في المكان المناسب.
وانطلق سيتي بهجمة سريعة كادت تنتهي على اثرها الكرة في الشباك حين مرر الاسباني خيسوس نافاس كرة من الجهة اليمنى الى مواطنه دافيد سيلفا فأكملها برأسه على يمين مرمى تراب (21).
وسنحت فرصة ثالثة لابراهيموفيتش اثر كرة ارتدت وتحولت الى خلف المدافعين فسددها السويدي من مشارف المنطقة فوق المرمى حين خرج الحارس للتصدي له (24).
وبقيت الافضلية لأصحاب الأرض الذين حصلوا على ثلاث ركلات حرة لم يحسنوا الاستفادة منها
وخلافا للمجريات، خطف مانشستر سيتي كرة وانطلق بها نحو منطقة مضيفه حيث سار بها فرناندينيو ثم مررها الى دي بروين غير المراقب في الجهة اليمنى فسددها قوية في المرمى لحظة خروج ترامب (38).
وارتكب دفاع مانشستر سيتي خطأ فادحا بعد ثلاث دقائق فقط حين حرك سانيا كرة من ركلة مرمى الى فرناندو على حدود المنطقة فوضع ابراهيموفيتش قدمه وتابعها داخل مرمى هارت الذي كان واقفا الى جانب القائم الايسر.
وهو الهدف الثامن والاربعون للسويدي في البطولة الاوروبية. ونال ماتويدي انذارا مع بداية الشوط الثاني سيبعده ايضا عن مباراة الإياب.
وضغط سان جرمان ايضا منذ بداية الشوط الثاني وحصل على اكثر من فرصة الى ان نجح في التقدم مجددا في الدقيقة 59 اثر ركلة ركنية من الجهة اليسرى نفذها دي ماريا وحضرها كافاني برأسه الى رابيو فأكملها في الزاوية اليسرى لمرمى هارت.
وبدا سان جرمان مصمما على اضافة المزيد من الاهداف، فارسل ابراهيموفيتش كرة برأسه ارتدت من العارضة (63).
لكن سيتي ادرك التعادل ثانية عبر البرازيلي فرناندينيو اثر كرة بيمناه في الزاوية اليسرى للمرمى (72). وكانت المحاولات خجولة في الدقائق الاخيرة حتى صافرة الحكم النهائية.

إلى الأعلى