الثلاثاء 28 مارس 2017 م - ٢٩ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / اليوم..الكشف عن المتحدثين في جلسات مؤتمر ومعرض عُمان الرياضي 2016
اليوم..الكشف عن المتحدثين في جلسات مؤتمر ومعرض عُمان الرياضي 2016

اليوم..الكشف عن المتحدثين في جلسات مؤتمر ومعرض عُمان الرياضي 2016

تكشف اللجنة المنظمة لمؤتمر ومعرض عُمان الرياضي 2016 في مؤتمر صحفي ظهر اليوم بفندق جراند حياة بالقرم عن الجدول التفصيلي لجلسات المؤتمر والذي سيتحدث فيه فهد الرئيسي فهد بن عبدالله الرئيسي مدير عام الرعاية والتطوير الرياضي بوزارة الشؤون الرياضية والمشرف العام على المؤتمر، كما سيتم الكشف عن مواقيت المؤتمر وأسماء الشركات الراعية وايضا الكشف عن المتحدثين بالمؤتمر والجهات التي أكدت مشاركتها في المعرض المصاحب للمؤتمر وأيضا الفعاليات الترفيهية المصاحبة. ومن المتوقع أن تكون جلسات المؤتمر حوارية ونقاشية بمشاركة شخصيات رياضية وصناع القرار وكل المهتمين في الشأن الرياضي لمناقشة آخر المستجدات في الشأن الرياضي.
ويحمل مؤتمر عُمان الرياضي العديد من الأفكار والرؤى ومنها تبادل الخبرات وتعميم الفائدة من التجارب الناجحة وفتح الآفاق للتعاون بين كافة الجهات المتداخلة في قطاعي الرياضة والشباب بما يحقق الأهداف المرجوة، وتناول المواضيع والقضايا المتصلة بتطوير أداء الهيئات الرياضية المختلفة و إيجاد بيئة ملائمة وخصبة لتنمية الكوادر البشرية العاملة في الهيئات الرياضية الخاصة، وتسليط الضوء على المستجدات التي يشهدها مجال الإدارة الرياضية والشبابية في مختلف تجلياته قانونا وتنظيما وإشرافا وتمويلا بما يتفق مع النظم واللوائح الصادرة عن الهيئات الرياضية الدولية، ورفع الوعي بأهمية اعتماد أفضل الممارسات في الإدارة الرياضية بمختلف فروعها والتخطيط لتحقيق أفضل الانجازات وحث وتشجيع العاملين في قطاعي الرياضة والشباب على زيادة الانفتاح على المجتمع المحيط اجتماعيا وثقافيا واقتصاديا. كما يستهدف مؤتمر عُمان الرياضي الرياضيين والمتخصصين والخبراء وفرق العمل والباحثين والمؤسسات العاملة في مختلف مجالات العمل الرياضي والشبابي، وكذلك الإداريون والمسئولون عن القطاع الرياضي التابعون للجهات الحكومية والهيئات الخاصة، ونخبة من الشخصيات العالمية من المهتمين والمتخصصين والخبراء من مختلف دول العالم.
مؤتمر ومعرض عُمان الرياضي 2016 سيحظى بإقامة 4 جلسات حافلة، حيث ستكون الجلسة الاولى بعنوان “الادارة الرياضية” وتتضمن المحاور وهي ادارة الهيئات الرياضية كمؤسسات غير ربحية “التحديات والحلول” وكذلك محور “اساليب الادارة والقيادة في الهيئات الرياضية” ومحور “الملامح المطلوبة لمجالس الادارة للهيئات الرياضية”. أما الجلسة الثانية فستكون بعنوان “التمويل الرياضي” وستتضمن 3 محاور وهي الاستضافات الرياضية “نموذج للاستثمار الرياضي ودعامة للاقتصاد الوطني” ومحور الاستثمار في البنية الأساسية الرياضية، والمحور الثالث “سبل وبرامج تعظيم الاستفادة والترفيع في نسبة اشغال المرافق الرياضية” بينما ستكون الجلسة الثالثة بعنوان “عرض التجارب الشبابية الناجحة” أما الجلسة الرابعة فحملت عنوان “أهمية قطاع الناشئين كأساس للمنظومة الرياضية المتكاملة” وتتضمن المحور الأول “ادارة المؤسسات والهياكل المعنية بقطاع الناشئين” ومحور “استراتيجيات اعداد الناشئين والمسار الرياضي” والمحور الأخير “دور القطاع الخاص في رعاية الناشئين”.
كما سيحضر المؤتمر نخبة من المسؤولين والاداريين والرياضيين وفي مقدمتهم معالي الشيخ سعد بن محمد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية، كما تم توجيه الدعوة لعدد من أصحاب المعالي الوزراء والسعادة بالإضافة الى اللجنة الاولمبية العمانية ورؤساء وأمناء سر الاتحادات الرياضية ورؤساء الأندية واللجان الرياضية ورؤساء اللجان الشبابية بالأندية الرياضية وعدد من الشخصيات الرياضية التي كانت لها اسهامات فاعلة في المسيرة الرياضية وبمشاركة فاعلة من العديد من الجهات ذات العلاقة بالجانب الرياضي بالسلطنة.

معرض مصاحب
من جانب آخر تقيم اللجنة المنظمة للمؤتمر معرضا مصاحبا والذي يعتبر بمثابة محطة عرض كاملة لأنه سيحتوي على ماركات رياضية عالمية وأنديه محترفة واتحادات رياضية وهيئات أداريه بالإضافة إلى شركات مقاولات عالمية لبناء المجمعات والملاعب الرياضية ومصنعي الهدايا التذكارية وشركات ذات الخدمات المساندة للرياضة وأيضا مجموعة متعددة من المنتجات بما فيها معدات رياضية وإكسسوارات ومعدات اللياقة وملابس رياضية ومعدات رياضات المغامرات والرياضات الخارجية. وتنظم وزارة الشؤون الرياضية المعرض للمرة الثانية والذي سيعرض كل ما يتعلق بالرياضة ويعتبر الحدث الرياضي الوحيد الذي يتناول ويستعرض الامكانات والخيارات العديدة للمنتجين والموردين للأدوات والمعدات الرياضية، وسيقام المعرض بمركز عمان الدولي للمعارض خلال الفترة من 19-21 ابريل المقبل وذلك بتنظيم من الشركة العمانية للمعارض والتجارة الدولية – الشركة المعروفة محليا في إدارة الفعاليات وتحت رعاية وزارة الشؤون الرياضية، ويعتبر المعرض منصة عالمية للشخصيات الرياضية وصناع القرار وكل المهتمين في الشأن الرياضي للاطلاع على آخر المستجدات في الشأن الرياضي، وسوف يستقطب المعرض وفود رياضيين وتجاريين من دول مجلس التعاون الخليجي وربما من دول آسيوية وأوربية. ومن ضمن الاستعدادات التي دأبت اللجنة المنظمة على تغطيتها من أجل ضمان مشاركة الجميع بالمعرض، قامت اللجنة المنظمة بعقد اجتماع مع الدوائر واللجان ذات النشاط البارز بديوان عام الوزارة وهي (مسابقة الاندية للإبداع الشبابي ودائرة الطب الرياضي ودائرة شؤون المنتخبات وبرنامج صيف الرياضة وبرنامج شبابي وبرنامج شجع فريقك ومعسكرات شباب الأندية وانجازاتنا ومبادرون) من أجل التعريف بالمعرض وما يحتويه وإيصال رسالة أهمية الدور البارز الذي تلعبه هذه الجهات في إثراء الجانب الرياضي وأهمية مشاركتهم وأيضا من أجل الاستماع إلى الأفكار والاقتراحات من جانبهم والتي من شأنها تصب في مصلحة نجاح المعرض ونجاح مشاركتهم، كما قدمت اللجنة المنظمة الدعوة للجهات المختلفة من أجل المشاركة بالركن المخصص للجانب الترفيهي حيث ستقوم اللجنة المنظمة بتنسيق التواصل بين هذه الجهات مع الشركة المنظمة بحكم إنها المسؤولة عن تنظيم الركن الترفيهي وتقسيم الفقرات.
وكانت اللجنة المشرفة على مؤتمر ومعرض عمان الرياضي قد عقدت بديوان عام الوزارة لقاء موسعا مع الاتحادات والأندية واللجان الرياضية وذلك برئاسة فهد بن عبدالله الرئيسي مدير عام الرعاية والتطوير الرياضي بوزارة الشؤون الرياضية المشرف العام، وقد استمع الحضور الى آخر الاستعدادات والتجهيزات التي بذلت من اجل ضمان نجاح النسخة الثانية، كما استعرضت اللجنة خلال اللقاء عددا من المحاور المتعلقة بمشاركة الاتحادات والأندية واللجان الرياضية في جناح الوزارة بالمعرض، كما تطرق أثناء الاجتماع لجناح الوزارة في المعرض والبالغ مساحته 600 متر والمصمم لاستيعاب مجموعة متنوعة من المنظمات الرياضية المختلفة العاملة بالسلطنة، واستمعت اللجنة من المختصين في الاتحادات واللجان الرياضية الى مجموعة من الاقتراحات والآراء حول أهم النقاط المتعلقة بمحتويات القسم المخصص لكل هيئة رياضية، وتبادل الحضور مع اللجنة المشرفة وجهات النظر في وضع أجندة متنوعة من الفعاليات والأنشطة الترفيهية والعروض الحية لأبرز الألعاب الرياضية للجماهير التي من المتوقع أن تزور المعرض.

إلى الأعلى