الإثنين 29 مايو 2017 م - ٢ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / افتتاح معرض الفنون التشكيلية “أنامل مضيئة” للطلبة المجيدين بالسويق
افتتاح معرض الفنون التشكيلية “أنامل مضيئة” للطلبة المجيدين بالسويق

افتتاح معرض الفنون التشكيلية “أنامل مضيئة” للطلبة المجيدين بالسويق

السويق ـ صالح بن سعيد الريسي
نظم مكتب الإشراف التربوي، ممثل في مشرفي الفنون التشكيلية وشعبة الأنشطة التربوية، معرض الفنون التشكيلية “أنامل مضيئة” للطلبة المجيدين بمدارس ولاية السويق، الذي افتتح صباح أمس تحت رعاية صاحبة السمو السيدة علياء بنت ثويني بن شهاب آل سعيد،
وشارك فيه عدد من مدارس ولايات السويق والخابورة وصحم بحضور عيسى بن حميد الشبلي المدير العام المساعد للتخطيط وتقنية المعلومات وتنمية الموارد البشرية بالمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة شمال الباطنة شمال وعدد من المسئولين بالمديرية ومكتب الاشراف التربوي ومشرفي ومشرفات الفنون التشكيلية.
ويهدف المعرض الى ابراز الاجادات الطلابية وتشجيع الطلبة المجيدين في مجال الفنون التشكيلية، ويضم المعرض أكثر من خمسين لوحة طلابية من ابداعات خمسين طالبا وطالبة تحمل مواضيع مختلفة ترتكز على ميول الطلاب واختيارهم المدرسة الفنية حيث تم اعداد الطلبة المشاركين في المعرض من خلال حلقات عمل لمعلمات الفنون التشكيلية بالولاية في فن الباستيل والكولاج والرسم الزيتي حيث شاهدت صاحبة السمو راعية المعرض عرضا مرئيا من تصميم واخراج ماجد بن مرهون المعمري مشرف مادة الفنون التشكيلية تم خلاله عرض لوحات متعددة حملت مضامين وأهدافا نبيلة من أعمال الطلاب والطالبات ثم قدم عدد من طلاب وطالبات الحلقة الاولى بمدارس الولاية لوحة “اعلان حب .. يا عمان .. ما غيرك وطن” بعد ذلك اطلعت صاحبة السمو راعية المعرض والحضور على لوحات المعرض واستمعت الى شرح الطلاب والطالبات حول أعمالهم الفنية التشكيلية، بعدها قامت صاحبة السموبتكريم المشاركين والمساهمين في انجاح المعرض وفي ختام المعرض قدم مكتب الاشراف التربوي هدية تذكارية لراعية المناسبة.
وحول هذه الرعاية قالت صاحبة السمو السيدة علياء بنت ثويني بن شهاب ال سعيد إنها سعيدة بهذا الافتتاح لمعرض الفنون التشكيلية مشيدة بتميز المعرض باللوحات والالوان والافكار الجميلة التي تخرج من طالبات صغار في السن متمنية ان يتم دعم مثل هذه الانشطة من خلال الاعمال المقدمة من الطلاب والطالبات وعليهم المشاركة في معارض سواء بالسلطنة أو خارجيا، بمثل هذه الصور الدقيقة التي حظيت بإعجابها الشخصي للمعرض واللوحات، مؤكدة على أهمية الارتقاء بالفن كونه رسالة تعبر عن الذوق وتحمل مواضيع هامة في الحياة. وأضافت صاحبة السمو السيدة راعية الحفل انه ابهرها اطلاع الطالبات على لوحات عدد من الفنانين العمانيين متمنية من مختلف فئات المجتمع التربوي الاهتمام بالاجادات الطلابية لما فيه خير هذا الوطن وتجسيد هذه الروح الوطنية في نفوس النشء وغرس القيم والمبادئ التي تفيدهم في مستقبلهم والفنون التشكيلية رسالة هامة على الجميع أن يقدرها ويثمن جهود الطلاب والطالبات.

إلى الأعلى