الأحد 23 يوليو 2017 م - ٢٨ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / أهلي سداب يفوز بكرة الطاولة والسلام أول في منافسات اليد
أهلي سداب يفوز بكرة الطاولة والسلام أول في منافسات اليد

أهلي سداب يفوز بكرة الطاولة والسلام أول في منافسات اليد

نادي صحم يتوج بمسابقة الكرة الطائرة في دوري الألعاب للفتيات
توج نادي صحم بمسابقة الكرة الطائرة ضمن منافسات النسخة الخامسة من نهائيات دوري الألعاب الجماعية والفردية للفتيات والتي نظمتها دائرة الرياضة النسائية بوزارة الشؤون الرياضية خلال الفترة من 14 – 16 من شهر إبريل الجاري وذلك بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر ونادي الأمل وذلك في منافسات الكرة الطائرة وكرة اليد وتنس الطاولة، واقيم الختام تحت رعاية المكرمة الدكتورة ريا بنت سالم المنذرية، وحل في المركز الثاني نادي الطليعة بينما حصل على المركز الثالث نادي عبري. وفي منافسات كرة اليد فقد توج نادي السلام بالمركز الأول وحل في المركز الثاني نادي الطليعة بينما جاء نادي ظفار في المركز الثالث.
أما في منافسات كرة الطاولة فقد توج نادي أهلي سداب بالمركز الأول وحل نادي الرستاق في المركز الثاني بينما جاء نادي مجيس في المركز الثالث. وقد شارك في الدوري أكثر من 300 لاعبة ومدربة ومشرفة واخصائية مثلن 21 فريقا تأهلت للنهائيات بعد التصفيات الأولية والتي اقيمت بالمحافظات، وشارك في النهائيات كلا من نادي الطليعة ونادي صحم ونادي السلام ونادي مجيس ونادي الرستاق ونادي أهلي سداب ونادي خصب ونادي النهضة ونادي ظفار ونادي بهلا ونادي البشائر ونادي الاتفاق وكلية البريمي وجامعة الشرقية وتعليمية شمال الشرقية ومدرسة سكينة بنت الحسين بمحافظة مسندم ومدرسة خولة بنت الآزور بمحافظة مسندم وكلية العلوم التطبيقية بالرستاق وكلية العلوم التطبيقية بعبري وجامعة ظفار. وبعد نهاية المباراة النهائية للكرة الطائرة قامت المكرمة الدكتورة ريا بنت سالم المنذرية بتكريم الفرق الفائزة بالمراكز الأولى في مختلف المنافسات وكذلك تكريم المشرفات والاداريات وكافة اللجان العاملة في الدوري.

نتائج
وكانت نتائج اليوم الثاني في منافسات الكرة الطائرة قد انتهت بفوز نادي صحم على نادي البشاير ٢/صفر وفوز كلية العلوم التطبيقية بالرستاق على مدرسه خوله بنت الازور ٢ / صفر وفوز نادي البشاير على نادي اهلي سداب ٢/صفر وفوز نادي الطليعة على كلية العلوم التطبيقية بعبري ٢/صفر وفوز نادي ظفار على جامعة الشرقية ٢/صفر وفوز مدرسة خولة بالانسحاب على نادي اهلي سداب، وفوز نادي صحم على كلية عبري ٢/صفر وفوز نادي الطليعة على نادي البشاير ٢/صفر. أما في منافسات كرة اليد فقد خلصت بفوز نادي اهلي سداب على نادي بهلا ٢/صفر وفوز كلية عبري على نادي النهضة ٢/صفر وفوز نادي السلام على نادي الاتفاق بـ٢١ نقطة في الشوط الاول وانسحاب نادي الاتفاق في الشوط الثاني، وفوز نادي الرستاق على مدرسة سكينة بنت الحسين ٢/صفر وفوز نادي بهلا على نادي ظفار وفوز نادي الطليعة على نادي النهضة وفوز نادي السلام على نادي ظفار وفوز نادي الطليعة على نادي الرستاق وفوز نادي السلام على كلية العلوم التطبيقية بعبري وفوز نادي الطليعة على نادي ظفار. أما نتائج اليوم الأول في مباريات كره اليد في المجموعة الأولى فجاءت بفوز نادي اهلي سداب على نادي الاتفاق ١٠ -٤ وفوز نادي السلام على نادي بهلا ١٠ – ٤ وفوز نادي ظفار على نادي الاتفاق ١٣- ٣ وفوز نادي السلام على نادي اهلي سداب ١٥ – ٦ وفوز نادي بهلا على نادي الاتفاق ١٤-٣ وفوز نادي ظفار على نادي اهلي سداب ١٢ – ٧. أما في المجموعة الثانية فخلصت بفوز مدرسه سكينة مسندم على كلية العلوم التطبيقية عبري ٨ – ٣ وفوز نادي الرستاق على نادي النهضة ٩ -٧ وفوز نادي الطليعة على مدرسه سكينة مسندم ١٠ -٣ وفوز كليه التطبيقية عبري على نادي الرستاق ١٠ -٢ وفوز مدرسة سكينة مسندم على نادي النهضة ٤ -٣ وفوز نادي الطليعة على كليه التطبيقية عبري ١٠ -٧. أما في منافسات الكرة الطائرة في المجموعة الأولى فخلصت بفوز نادي صحم على كليه التطبيقية الرستاق صفر/٢ وفوز نادي البشاير على مدرسة خولة بنت الازور مسندم صفر /٢ وفوز نادي اهلي سداب على كلية التطبيقية الرستاق صفر /٢ وفوز نادي صحم على مدرسة خولة بنت الازور مسندم صفر /٢ وفوز البشائر على نادي الرستاق ٢/١ وفوز نادي صحم على اهلي سداب صفر/٢. أما في المجموعة الثانية فجاءت بفوز نادي الطليعة على نادي ظفار صفر/٢ وفوز كلية عبري التطبيقية على جامعة الشرقية صفر /٢ وفوز كلية عبري التطبيقية على نادي ظفار صفر/٢ وفوز نادي الطليعة على جامعة الشرقية صفر/٢.

نجاح بامتياز
وبعد الختام أكدت عبير الزدجالية أخصائية نشاط رياضي بوزارة الشؤون الرياضية على نجاح الدوري حيث قالت: الحمد لله وبشهادة الجميع اختتمنا فعاليات النسخة الخامسة من نهائيات دوري الألعاب الجماعية والفردية للفتيات والتي نظمتها دائرة الرياضة النسائية بوزارة الشؤون الرياضية خلال الفترة من 14 – 16 من شهر إبريل الجاري، وكان النجاح حليفنا بشكل كبير في أكبر تظاهرة نسائية في الألعاب الجماعية بالسلطنة بمشاركة عدد من الأندية والفرق الأخرى. واضافت: يعتبر دوري الالعاب الرياضية مهم للجميع، ومثل هذه الألعاب التي تقام تركز على الفتاة وتحاول أن تجعل من الرياضة مفهوم حياة يومي لها، مما يجعل مستواها كلاعبه يرتفع مع الوقت وبعد فترة ستصبح لاعبه تمثل وترفع راية السلطنة عاليا وهذا ما نطمح له جميعا، وكما يعلم الجميع بأن الاقبال كان عاليا جدا في هذا الدوري وهدفنا من اقامة هذا الدوري إلى التنافس الرياضي وهذا إذا ما دل على شيء فإنما يدل على الوعي حول الرياضة النسائية في السلطنة والذي نطمح إلى أن تتطور وتتغير نظرة الجميع حول الرياضة النسائية وأهميتها وأن تحظى بالدعم في مختلف الأنشطة، وبلا شك أن هذه الالعاب كبداية او كنقطة تحول لجميع الفتيات بالسلطنة ليس فقط للفرق المشاركة، ودائرة الرياضة النسائية بوزارة الشؤون الرياضية وفرت كافة الاجواء المثالية للفرق المشاركة من منافسات واستقبال، وهذا الدوري فتح أبوابا كثيرة لعدد كبير الفتيات اللواتي سيتم اختيارهن لتمثيل المنتخبات الوطنية في قادم السنوات، وكما نرى فقد شهدت هذه الالعاب صبغة مميزة من خلال الفرق المشاركة فأصبحت تمثل أندية رياضية وهذا ان دل فإنما يدل على امكانية فتح مراكز تدريب للرياضة النسائية المختلفة للمنافسة في الالعاب، وثانيا تسليط الضوء على اللاعبات المجيدات واكتشاف مهاراتهن لدعمهن بشكل اكبر من قبل الأندية تمهيدا للاحتراف داخليا او خارجيا، ولا ننسى ايضا فتح المجال للمرأة لتشجيعها على دخول مجال التحكيم. وأضافت: كما أن الالعاب الجماعية تعتبر من اهم العوامل التي تساعد على نشر الثقافة الرياضية في السلطنة وتكمن أهمية هذه الالعاب في تطوير ودعم وتعزيز الثقافة الرياضية وممارسة النشاط البدني لدى المرأة في السلطنة على الخصوص والاسهام في اعدادها للوصول إلى مستوى المنافسات المحلية والإقليمية وحثها على جعلها اسلوب حياة ونبذ الخمول لارتباطه بالإصابة بأمراض العصر وهي تعطيها دافعا معنويا كبيرا لتعزيز ثقتها بنفسها، كما أنه يمكن لهذه الالعاب المساهمة في تطوير برامج الرياضة النسائية في السلطنة من خلال تبيين أهمية الرياضة وأثرها على المرأة وتأصيل العلاقة بين المرأة والاندية والدورات الرياضية ومن خلال هذه الدورات او البطولات ابراز اهم المعوقات والصعوبات التي تواجهها الفتاة لممارسة الرياضة سوى ان كانت فردية ام جماعية وهنا تجد الفئة النسائية تشجعها على ابراز مجهودها وفرض شخصيتها لتساهم في فتح افاق واسعة اجتماعيا وعمليا.

زيادة المسابقات ودعمها
من جانبها قالت عائشة البلوشية أخصائية نشاط رياضي بمحافظة البريمي: اقامة هذا الدوري يعتبر بادرة طيبة من وزارة الشؤون الرياضية والتي تسعى دائما لتنشيط الرياضة النسائية والحمد لله لاقينا تفاعلا كبيرا ومثل هذه الفعاليات تزيد من روح التنافس الشريف والالتقاء بين فتيات السلطنة والانسجام والتعارف، واتمنى في النسخة المقبلة أن يتم تأسيس فرق دائمة وتشارك بشكل دوري مستمر فالرياضة ليست حكرا على الشباب ودائرة الرياضة النسائية بوزارة الشؤون الرياضية تسعى لعمل نقلة نوعية في رياضة المرأة ليس فقط محليا بل على الصعيد الخارجي وإخراج لاعبات يشاركن في المسابقات الدولية والدعم سيكون متواصلا بإذن الله، ويجب علينا نشر ثقافة رياضة المرأة فهناك قدرات غير مكتشفة نسعى لإبرازها من خلال هذه الفعاليات، كما نتمنى من الأندية الرياضية المساهمة في المشاركة وتأسيس فرق تابعة لها وأقترح أن تقام البطولات في مختلف المحافظات وأن تكون أكثر من بطولة في كل عام وأن تهتم الاتحادات واللجان الرياضية بهذه الفرق فهناك مخرجات جيدة، كما نتمنى من القطاع الخاص دعم هذه الفرق والرياضة النسائية بشكل عام.

دوري تنافسي
قالت موزة بنت محمد الهندسية رئيسة قسم الأنشطة الطلابية بجامعة الشرقية: في الواقع شاهدت منافسات كبيرة في هذا الدوري ويرقى بمسمى الدوري الاحترافي للفتيات بحكم المنافسة الكبيرة بين الفرق المشاركة وتحاكي التميز والابداع بأخلاق رياضية عالية، ويعود ذلك للاستعدادات المهارية والبدنية والنفسية الجيدة للفرق قبيل فترة الدوري، وأقترح على دائرة الرياضة النسائية تمديد فترة الدوري وتقليص اعداد المباريات في كل توقيت لأنه يوجد نوعا من التنظيم ويعطي للاعبات متسعا للتنفس بعد كل مباراة، حيث تصادف وجود ثلاث مباريات لبعض الفرق في يوم واحد وهذا بدوره يرهق اللاعبات مما يضعف الاداء التنافسي العام في المباريات ويقلل من المستوى المهاري العام للدوري، كما اقترح اقامة فترات خاصة لتصفيات كل محافظة فقد لوحظ أن أغلب المحافظات واجهت نفس المشكلة في التصفيات ألا وهي التصفيات في وقت ضيق وقريب من الدوري ولا يعطي للفرق المتأهلة المتسع من الوقت للتجهيز والتدريب الكافي للدوري.

منافسة كبيرة
قالت خلود بنت حديد بن فرحان العريمية مدربة الكرة الطائرة بنادي الطليعة: بلا شك أن المنافسة كانت كبيرة وقوية من قبل الأندية والفرق المشاركة في الدوري وكانت الفرق تثابر للحصول على المراكز الاولى، وأقدم الشكر لدائرة الرياضة النسائية بوزارة الشؤون الرياضية على الجهود الكبيرة التي قامت بها من أجل انجاح هذا الدوري.

إلى الأعلى