الأحد 23 يوليو 2017 م - ٢٨ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / أشرعة / الأدب الشعبي

الأدب الشعبي

لا حاجه ولا مـنه
مالي ورا الـناس لا حاجه ولا مـنه
منّيـة النـاس حـد اللٓـه مسعـاها !
صـدري وطن للجميع وطلْق لكنه
هفـوات بعـض الخلايق مـا تعّداها !
اذا خسرت الردي ما بخسـر الجنه
يبطـي يذل الشهامه وينثـر اشلاها ..
والشعر سـيف اتباهـا فـيه وأسـنه
لـ حلوق عادي يجيها كثر مـا جاها ..
امـا لزيـم الوفاء مانـي بـ نـاسنه
النفس ما عـمرها خانت فـ مبدآها ..
مـا قمت عنه ولو قام السعّد عنه
يـوم ان غيـري معاناته تمنـاهـا !

عبدالله‬ ببن حمدان الكعبي

_________

أنتي الوحيدة

ما نسيتك لو ذكرت لك بكذب
أني نسيتك لا تغرك كلمتي
كلّ ما اْدور عليك بكل جنب
ما لقيت إلا بقايا ضحكتي
أتذكري حنيّتي عند الغضب
وأتذكرك قبل القساوه طيبتي
أتذكريني شخص رغم أنه تعب
( روحه) أبد ما قاربتها غلطتي
غادر كواكبها جميلات الهدب
وانتي الوحيده في فضاها تثبتي
إن كان حلم وما تحقق عن كثب
بمشي طريقه لو بخالف رغبتي
قبل الوداع الجارح وقبل أنسحب
بهديك بيت يذكرك بمحبتي :
أتذكري رجّال دمعه ما أنسكب
أنسكب لجلك وطاحت دمعتي

عبدالملك الراسبي

_________

دولاب الشعر

دار دولاب الشعر بي دوره
ولف بي بين غزرات بحوره
وانا جيته ع السمع والطاعه
سابح ن عنده حسب دستوره
والشعر ما طاح دومه شامخ
ما يطيح.. وسمعته مشهوره
بين كل محفل رفعنا شراعه
وع المنصه يصفقوا جمهوره
يا سلام الله …. عليكم والله
كل شاعر .. معتلي بحظوره
والقوافي .. لي تهز الخافق
انتقيها ف الشعر واسطوره
ما بغيت الا الجزيله الصعبه
لي تجملني بحسن الصوره
وفالختام ارفعت حبر اقلامي
والذي يسمع .. يدون شوره

أحمد بن سالم الوشاحي‬

_________

رايش جرح !!

رقيتك يالقصيد اكتب عن احزاني ولو لمحه
عن طيور الألم وآخر درايش جرح مفتوحه
رقيتك بكتب اللي راح .. واللي راح ياملحه
عساني لارقيتك يالقصيد استوعب جروحه
حبيبٍ باغت احلامي .. وفاجأ دنيتي جرحه
رسم حزني بعد ماكان يرسم للغلا لوحه
بقا في صدري انفاسه ولثغة حرفه ومزحه
بقا بي ضحكته .. همسه .. بقا فيني دفا بوحه
بقا بي عطره .. آهاته .. بقا حزنه .. بقا فرحه
بقا بي غيرته .. حبه .. وصمت اسرار مفضوحه
بقا شوقه .. بقا صده .. بقا ليله .. بقا صبحه
بقا عدله .. بقا ظلمه .. بقا طيبه .. بقت روحه
بقا صدقه .. بقا كذبه .. بقا ذمه .. بقا مدحه
بقا بي كل شئ حتى غموضه لحظة وضوحه
بقا فيني غروره لاتشكرته على نصحه
بقا فيني انكساره لانزعجت بكثرة مزوحه
يمر بخاطري ذكرى .. فديته لابس الطرحه
دلع صوته .. سواليفه : حمام ٍ لج في دوحه
زمانٍ كنت فيه اغلط ويسبق عذري بصلحه
يزاعلني وهو راضي .. يجيني قبل ما اروحه
حبيبي كان ياما كان .. انا وش خذت من شرحه
بعد ماباعني لاول سوالف شخص مملوحه
كسر قلبي بعد ذيك الظروف اللي بنت صرحه
وعاث بداخلي لعنة غلاه وشاهق صروحه
وقلت ارقى القصيد اكتب عن احزاني ولو لمحه
خلصت ولابقا غير الدرايش ذيك مفتوحه

محمد العميري

_________

شلال نور ؟

اليا استعد الهجس في ترتيب اوراق الحضور
يلقاني اول من حضر ان شئت والا انك ابيت
ماهمني قد قلتها من مرها باسم المرور
لو كانت الدعوى كذا قريت والا ما قريت
ياصاحبي لو الصراحه جارحه عند العبور
وشفيك لا انت الي رجع وشفيك لا انت الي مشيت
احيان اجدني في مدى سجاتها شخص معذور
واحيان اجدني مستعد افصح بها بس استحيت
اكتب شعر ماني هنا اعدد اسماء الشهور
ماهوب ذنبي ان لقيت الي بها او ما لقيت
ودك احدر بك معي في وسط غبات البحور
الين يقضي عمقها المحدود لكن ما قضيت
خذ سالفة شاعر ترك للي يسمونه قشور
واخذ بلب السالفه انكان ما تدري / دريت
احيان اوضح مقصدي واحيان مابين السطور
اترك مساحه كافيه للي يدور ما عنيت
الغايه القصيا ترى للشعر اظهار الشعور
اليا اختلج في داخلك احساس غامر وانتخيت
يفزع لك ويستخرج احساسك عبر لحظة سرور
او سيطرة حزن وكأنك به عن دموعك بكيت
ماهو مجرد صفصفة حكيٍ على هيئة شطور
ولاهوب سرد للسوالف كلها كيتٍ وكيت
من منبعه اخذت لي شيٍ من الشعر مخبور
ماهو كلامٍ تدخله صنعه وفن الاتكيت
لعيونها كل القصايد اصبحت شلال نور
ينساب من صدري لها حتى ولو مابه حكيت
ان ما قدر من حبكته تستقبله كل الصدور
والا انه اخلف هقوتي ماجاء على ماني هقيت
يازهرة اشعاري ولا لي فالشعر غيرك زهور
يا اجمل اقداري اذا قلت بوجودك اغتنيت
تعالي اسْمِعك القصيد الي بلا ذرة غرور
مدام قلتي شاعري فيها عن الدنيا اكتفيت
هل فيه احد يفهم مع التحليق احساس الطيور
او يفهم احساسي وانا اكتب فيك لك لو كان بيت
مزيج من اشياء كثيره تختلط كل الامور
في معمعة هجسك اضيعني وانا توني لفيت
مجرد التفكير بك يحتاج له شاعر جسور
يقدر يواكب طاري الفكره اذا فيها طريت
سحر البيان الي نعرفه يشتكي لجلك قصور
وصفت به بس ابتسامتك العجيبه ما انتهيت
رجـّعني لأول مربع لي سنه وانا ادور
كل ما اقول يجيبها ارجع الى حيث ابتديت
على كذا لازم اوقفها هنا والا اثور
على البيان الي عجز لا يرتقي لما ارتقيت

فهد بن محمد

إلى الأعلى