الإثنين 16 يناير 2017 م - ١٧ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / افتتاح أعمال الملتقى الأول للتقييم وقياس العائد من التدريب بالتربية والتعليم
افتتاح أعمال الملتقى الأول للتقييم وقياس العائد من التدريب بالتربية والتعليم

افتتاح أعمال الملتقى الأول للتقييم وقياس العائد من التدريب بالتربية والتعليم

بمشاركة 150 من المعنيين بالتنمية البشرية
رعى صباح أمس سعادة سعود بن سالم البلوشي وكيل وزارة التربية والتعليم للتخطيط التربوي وتنمية الموارد البشرية الملتقى الأول للتقييم وقياس العائد من التدريب” والذي نظمته المديرية العامة لتنمية الموارد البشرية بالوزارة ممثلة بدائرة تقييم العائد التدريبي بحضور الدكتورة موزة الكعبي مديرة المركزالعربي للتدريب التربوي لدول مجلس التعاون حيث استهدف (150) من النخبةً من المعنيين بمجال تنمية الموارد البشرية من داخل الوزارة وخارجها من مديري العموم بديوان عام الوزارة أو من ينوب عنهم ومديري دوائر ديوان عام الوزارة المتعاونين في تنفيذ الدراسات التقويمية والمديرين المساعدين لتنمية الموارد البشرية للتدريب ورؤساء مراكز التدريب والإنماء المهني بالمحافظات التعليمية، وأخصائيي تقييم برامج الإنماء المهني بديوان عام الوزارة والمحافظات التعليمية ، ومديري العموم لتنمية الموارد البشرية بالقطاع العام ، بالإضافة إلى مديري التدريب وخدمة المجتمع بالمؤسسات الجامعية الأكاديمية ، ومديري التدريب بالقطاع الخاص أو من ينوب عنهم ، وذلك بفندق جراند هرمز .
بدأ الملتقى بكلمة افتتاحية ألقاها المدير العام المساعد للإنماء المهني بالمديرية العامة لتنمية الموارد البشرية بالوزارة الدكتور يحيى بن سعيد الحسني قال فيها نظراً لما للتقييم من أهمية بالغة في العمليات التدريبية؛ باعتباره البوصلة التي تحدد اتجاه الإنفاق على التنمية البشرية ، والعامل الرئيسي في تحقيق جودة التدريب وتطويره ، وتماشياً مع توجهات الحكومة الرشيدة فقد سعت وزارة التربية والتعليم بالاهتمام بالتنمية البشرية ؛ لذا كان تقويم التدريب محورا أساسيا في عمليات التدريب بالوزارة، بإنشاء قسم لمتابعة وتقييم التدريب منذ 2002م ، ومع اتساع أهتمامات الوزارة بالتنمية المهنية بشقيها التأهيل والتدريب ، جاء الاهتمام بإيجاد دائرة تقييم العائد التدريبي ضمن الهيكل التنظيمي للوزارة في عام 2008م”.
عقب ذلك تم استعراض ست أوراق عمل ، قدمها عدد من أخصائيي تقييم برامج الانماء المهني بالوزارة ، فقدمت سامية بنت ناصر الوهيبية أخصائية تقييم برامج الإنماء المهني بالوزارة ورقة عمل الأولى حملت عنوان : دور منظومة التقييم في العملية التدريبية في الوزارة”.
وقدم سامي بن سالم الهنائي أخصائي تقييم برامج الإنماء المهني بالوزارة الورقة الثانية، بعنوان: تجربة التقييم في الوزارة “مهام ومنجزات” وكانت الورقة الثالثة بعنوان: منهجية قياس العائد من التدريب “الأساليب والأدوات” قدمها عبدالله بن سليمان الغافري رئيس قسم تقييم البرامج والدراسات الأكاديمية بالوزارة .
وقدمت سميرة بنت حمود البيمانية أخصائية تقييم برامج الإنماء المهني بالوزارة الورقة الرابعة بعنوان: قراءة تحليلية في الدراسات التقويمية المنفذة “عرض نموذج دراسة”وجاءت الورقة الأخيرة بعنوان: المخرجات التدريبية “معطيات ومؤشرات ورؤية مستقبلية” من تقديم سامية بنت ناصر الوهيبية أخصائية تقييم برامج الإنماء المهني بالوزارة.
وتخلل أوراق العمل جلسات نقاشية وفي ختام الملتقى قام راعي المناسبة بتكريم الدوائر المتعاونة في تنفيذ الدراسات التقويمية للبرامج التدريبية خلال الأعوام (2012/2015م) وتكريم المجتازين في البرنامج التأسيسي لإعداد أخصائيي تقييم برامج الإنماء المهني.

إلى الأعلى