الجمعة 21 يوليو 2017 م - ٢٦ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / السلطنة تؤكد على دورها في تقريب وجهات النظر في عدد من القضايا الإقليمية

السلطنة تؤكد على دورها في تقريب وجهات النظر في عدد من القضايا الإقليمية

باريس ـ العمانية: أكد معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول
عن الشؤون الخارجية على الدور الذي تقوم به السلطنة لتقريب وجهات النظر في العديد من القضايا الإقليمية. وقال معاليه في مقابلة تليفزيونية مع قناة فرنس 24 الناطقة باللغة العربية إنه من الضرورة توفير الظروف المناسبة للخروج من الأزمات التي تشهدها المنطقة وأن هناك رغبة ومبادرات لدى مختلف الأطراف لتحقيق ذلك “إلا أن الأمر قد يحتاج إلى عدة أشهر كي تبدأ الاتصالات وإنهاء هذه الأزمة “. وأكد معالي يوسف بن علوي بن عبدالله على الدور الذي قامت به السلطنة في توفير الأرضية المناسبة للقاء الأطراف الليبية التي أثمرت عن اجتماعها في مدينة صلالة والتوصل إلى صيغة توافقية لمشروع الدستور الليبي الجديد مبينًا أن الليبيين في طريقهم للموافقة على الدستور ثم طرحه للاستفتاء”وهي خطوة كبيرة لحل الأزمة الليبية” . وحول الأزمة اليمنية وضح معاليه أن الأزمة اليمنية بدأت بالتراجع “لكن لكل حرب مؤثرات وظروف جديدة” ومنها ظهور بعض التنظيمات الإرهابية كالقاعدة وداعش مشيرًا إلى أن تأجيل اجتماع الأطراف اليمنية في دولة الكويت لم يكن لأسباب جوهرية إنما ” إدارية ” تمثلت في الكثير من النقاط من بينها تلك التي تتصل بكيفية تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي. وتطرق معالي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية خلال المقابلة التليفزيونية إلى تطورات الأزمة السورية وأكد على أهمية أن تقوم جميع الأطراف بتقديم تنازلات توصل إلى حل سلمي وآليات تسفر عن إيجاد دستور ونظام جديدين وبالتالي إلى انتخابات واستفتاء. وردا على سؤال حول القمة الخليجية الأميركية التي ستعقد في وقت لاحق (أمس) قال معالي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية إن هذه القمة ستتيح تبادل وجهات النظر بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والولايات المتحدة الأميركية حول مختلف قضايا المنطقة.

إلى الأعلى