الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 م - ٤ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / تنفيذ مشروع محطة الصرف الصحي الجديدة بمنطقة الرسيل الصناعية
تنفيذ مشروع محطة الصرف الصحي الجديدة بمنطقة الرسيل الصناعية

تنفيذ مشروع محطة الصرف الصحي الجديدة بمنطقة الرسيل الصناعية

بتكلفة 1.4 مليون ريال عماني

بدأت المؤسسة العامة للمناطق الصناعية في تنفيذ مشروع محطة الصرف الصحي الجديدة لمنطقة الرسيل الصناعية، بتكلفة إجمالية تبلغ مليون وأربعمائة ألف ريال عماني، وبسعة تشغيلية تصل إلى 4000 م3/يوم.
وقال المهندس محسن بن زهران الهنائي مدير عام المنطقة أنه تم عند تنفيذ المشروع مراعاة استخدام أحدث التقنيات في معالجة الصرف الصحي والتحكم في الروائح المنبعثة وكذلك جودة المياه المعالجة، حيث سيتم التحكم بالمحطة آليا عن طريق نظام ((SCADA مما يتيح المراقبة والكفاءة في التشغيل، ومن المتوقع البدء في تشغيل المحطة الجديدة مع بداية العام القادم.
وأضاف الهنائي: تكمن أهمية محطة الصرف الصحي الجديدة في أنها استبدال للمحطة الحالية والتي مضى على تركيبها أكثر من (30) عاماً، حيث إن المحطة القديمة أصبحت غير قادرة على استيعاب الزيادة في معالجة المياه الواصلة إليها، وكذلك كونها تقنية قديمة ومعداتها شبه متهالكة، في حين، ستعمل المحطة الجديدة بتقنية جديدة وبسعة استيعاب أعلى؛ لتتمكن من استيعاب جميع الكميات المصرفة.
وحول أبرز النتائج التي حقّقتها منطقة الرسيل الصناعية في عام 2015م، أوضح الهنائي أنه تم توطين 66 مشروعا صناعيا، كما تم إسناد تحديث محطة الصرف الصحي، بالإضافة إلى افتتاح المدينة السكنية العمالية في المنطقة (قرية الراحة)، والتي بنيت وجهزت على أعلى المستويات والمعايير، وذلك خدمة للمصانع القائمة بالمنطقة، وتمثل قرية الراحة مدينة عمالية نموذجية تم تصميمها وفقا للمعايير الدولية في مجال الصحة والسلامة العامة، وذلك لتلبية احتياجات الشركات العاملة بمنطقة الرسيل الصناعية من خدمات السكن الملائم لعامليها، وتقع القرية على مساحة 56 ألف متر مربع، وتتكون من 25 مبنى، بمساحة بناء تتجاوز 108 آلاف متر مربع، وتوفر السكن لحوالي 12 ألف عامل، والمرحلة الأولى التي تم استكمالها تتكون من (10) مبان وافتتاحها رسميا هذا العام، ويقطن بها حاليا 4 آلاف عامل، وتقدر الكلفة الإجمالية للاستثمار بهذا المشروع (54) مليون ريال عماني، وتبلغ كلفة المرحلة الأولى 11.5 مليون ريال عماني كما تباشر الشركة المنفذة للمشروع حاليا في تنفيذ المرحلة الثانية والثالثة.
وأشار محسن الهنائي إلى أن إجمالي الاستثمارات في المنطقة وصلت إلى (385) مليون ريال عماني، منها استثمارات محلية وخليجية وأجنبية، موزعة على عدة قطاعات منها: صناعة الأثاث، والأدوات الورقية، والألمنيوم، وخدمات معدات النفط، ومواد البناء، والمنتجات البلاستيكية والطبية والحديدية، والمنسوجات، والمنتجات الجلدية، والمواد الغذائية، بينما تبلغ المساحة الكلية لمنطقة الرسيل الصناعية (7.894.841) متر مربع مقسمة إلى أراضي صناعية ولوجستية وسكنية وتجارية.
يذكر أن منطقة الرسيل الصناعية كانت كانت الانطلاقة للقطاع الصناعي في السلطنة قبل ثلاثين عاما بعدما بدأ العمل فيها تحت مسمى هيئة الرسيل الصناعية عام 1983، ولنجاح التجربة ولتوسعة نطاق التنمية الشاملة والمستدامة ليشمل كافة محافظات السلطنة، جاء تأسيس المؤسسة العامة للمناطق الصناعية عام 1993 لتنطلق مسيرة البناء والنمو ويتوالى إنشاء المناطق الصناعية، وتتولى المؤسسة العامة للمناطق الصناعية مع نهاية عام 2010 إدارة وتشغيل سبع مناطق صناعية موزعة على مختلف محافظات السلطنة وهي صحار، ريسوت، نزوى، صور، البريمي بالإضافة إلى منطقة الرسيل الصناعية ومنطقة سمائل الصناعية، هذا بالإضافة إلى إدارة المؤسسة وتشغيلها لمنطقة صناعة تقنية المعلومات واحة المعرفة مسقط والمنطقة الحرة بالمزيونة.

إلى الأعلى