الأربعاء 26 يوليو 2017 م - ٢ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / مدرسة الشامخ باسطبلات آل سعيد تخرج الفوج الأول من الفرسان
مدرسة الشامخ باسطبلات آل سعيد تخرج الفوج الأول من الفرسان

مدرسة الشامخ باسطبلات آل سعيد تخرج الفوج الأول من الفرسان

وسط مشاركة جيدة

احتفلت مدرسة الشامخ للفروسية التابعة لاسطبلات آل سعيد امس الأول بتخريج الفوج الأول من الفرسان المشاركين في برنامج المرحلة الاولى لتأهيل الفرسان والذي شهد مشاركة احد عشر فارسا من مختلف المراحل السنية في احتفالية اقيمت بميدان المدرسة بمشاركة جميع الفرسان واولياء الأمور وتحت رعاية صاحب السمو السيد احمد بن غالب آل سعيد مدير عام مدرسة الشامخ للفروسية وبحضور الجهاز الفني والاداري للمدرسة. وتضمن برنامج المرحلة الأولى للفرسان على تأهيل الفرسان وتدريبهم على امتطاء الخيل بالإضافة إلى التدريب على عدد من الجوانب المهمة في مجال الفروسية والأسس المعمول بها بالإضافة إلى تدريب الفرسان على عدد من البرامج منها قفز الحواجز والسرعة وغيرها من مجالات الفروسية على ان تكون المرحلة الثانية من التأهيل والتي ستشمل البرامج التخصصية في مجالات الفروسية.

وتم خلال الاحتفالية تخريج الفرسان المشاركين بتسليم شهادات التخرج من المرحلة الأولى وقدم بعدها الفرسان المشاركون عرضوا على صهوة الخيل بميدان قفز الحواجز تحت اشراف المدرب الالماني جورج الذي يشرف على البرنامج التدريبي للفرسان بالإضافة إلى الجهاز الفني المعاون له من الفارسة فاطمة وعدد من آخر من المدربين حيث تملك المدرسة كادر تدريبي على مستوى عال متخصص في عدد من مجالات الفروسية.

وقال صاحب السمو السيد احمد بن غالب آل سعيد مدير عام مدرسة الشامخ للفروسية اننا سعداء بتخريج الفوج الأول من المدرسة التي تم تأسيسها عام 2014 وبدأ عملها الفعلي عام 2016 بعد اكتمال البنية الاساسية للمدرسة والتي تشمل الكثير من المرافق المهمة لمدارس الفروسية ونثمن في نفس التوقيت دور الفرسان واولياء الامور خلال الفترة الماضية على اختيار هذه المدرسة لتدريبهم وتأهيلهم حيث شارك في المرحلة الاولى فرسان من المراحل السنية بالإضافة إلى عدد من فئة الرجال الذي سعدنا بهم وسعدوا هم كذلك بالانضمام.
واشار إلى ان هذه الكوكبة من الفرسان نفتخر بهم لما وصلوا إليه من هذا المستوى في ظل فترة قصيرة وذلك يعود إلى الجهد والاجتهاد ودور الجهاز الفني وكذلك الانضباط في التدريب ولما تميزوا وتفانوا به من عمل وجهد ونتمنى ان يكونوا قدوة لبقية الفرسان.
وقال مدير عام المدرسة ان مسيرة الفروسية في سلطنتنا الحبيبة هي جزء من تاريخنا العريق وشهدت تطورا كبيرا في الدعم المتواصل من القيادة الحكيمة لمولانا حضرة صاحب الجلالة قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – ودعمه للفروسية العمانية والتي وصلت وباقتدار إلى العالمية وكذلك البرامج والفعاليات التي يحرص عليها مولانا حفظه الله ورعاه الخاصة بمجال الفروسية من المهرجان السنوي للفروسية وهذا خير دليل على اهتمامه في دعم الفروسية ومدرسة الشامخ للفروسية تسير على خطى مولانا المعظم في تأهيل الفرسان وتأهيلهم والهدف هو نشر هذا التراث العريق والرياضة لدى ابناء الوطن الغالي ونثمن كذلك الدور الكبير لعدد من الجهات الحكومية الداعمة لإشهار هذه المدرسة.

تفاعل جيد

وقال عيسي بن علي السيابي ولي امر الفارس علي المشارك في المرحلة الأولى من التدريب بمدرسة الشامخ انني سعيد بتخريج ابني من هذا البرنامج الشيق في مجال الفروسية والذي يعد من اهم البرامج التي ادعم بها ابنائي للتواجد في رياضة الآباء والاجداد واحدى الرياضات النبيلة .. واشار ومنذ اشهار المدرسة عمله على التواجد بها والانخراط بالبرنامج التدريبي ونقدم الشكر الى القائمين على هذا البرنامج من الجهازين الاداري والفني اللذين يتعاملان بكل احترافية في تهيئة الظروف المناسبة لانجاح هذا البرنامج وسوف نعمل جاهدين على تكملة المشوار للفترة القادمة.فيما قال الحارث بن طلال العامري ولي امر فارسين مشاركين في برنامج مدرسة الشامح ان المشاركة في برنامج الفروسية وتعلم هذه الرياضة فهو من التاريخ والتراث واوصى بها السلف الصالح وهي رياضة تعلم الاخلاق والصبر والمبادئ الحميدة ولله الحمد انهى الفرسان المرحلة الاولى من التدريب وكانت خلالها الاجواء مناسبة والبرنامج التدريبي كان جيدا ومناسبا للفرسان ونثمن لهم الجهود الكبيرة بالمدرسة على انجاح هذا البرنامج وسوف اترك مجال التخصص لابنائي لاختيار اي من رياضات الفروسية للدخول في المرحلة الثانية من التدريب.

إلى الأعلى