الجمعة 28 يوليو 2017 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / اليمن: ارتياح أممي للتقدم في الالتزام بالهدنة

اليمن: ارتياح أممي للتقدم في الالتزام بالهدنة

الكويت ـ د.ب.أ: أعلن المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد عن ارتياحه للتقدم في الالتزام بالهدنة والهدوء النسبي الحالي للوضع الأمني في اليمن.
وأضاف بيان أن التقارير الواردة تفيد بتحسن ملحوظ والتزام الأطراف بوقف الأعمال القتالية.
وقال البيان “إن لجنة التهدئة والتواصل تبذل جهودا جبارة مع اللجان المحلية من أجل ضمان وسلامة وامن اليمنيين. ولا شك أن التوصيات التي صدرت البارحة وجهود ممثلي الوفدين اللذين كلفا بمتابعة تثبيت وقف الأعمال القتالية في المشاورات سوف تساهم في استقرار الوضع الأمني”.
وأكد البيان أنه في ظل هذه الأجواء، بدأ المبعوث الخاص سلسلة مشاورات مع رؤساء الوفود تطرقت الى مواضيع أساسية تتعلق بمضمون الاطار العام الذي تقترحه الأمم المتحدة والذي يوضح هيكلة وإطار العمل في الأيام القليلة المقبلة.
يذكر أن جلسات المشاورات التي عقدت أمس بين القوى السياسة اليمنية الممثلة في الحكومة اليمنية وحركة أنصار الله والمؤتمر الشعبي العام ركزت على بند تثبيت وقف إطلاق النار في اليمن بشكل شامل وهو البند الذي احتل الصدارة في المناقشات.
واستعرضت الجلسات أيضا نتائج لجنة التهدئة الثنائية التي تم تشكيلها اخيرا لمتابعة تثبيت وقف اطلاق النار بالتواصل مع اللجان المحلية والأطراف المعنية إضافة الى تقرير قدم من أعضاء اللجنة الثنائية حول أبرز المعوقات التي تعترض سير الأعمال والمقترحات اللازمة لتجاوزها بما يكفل قيام هذه اللجان بأعمالها على أكمل وجه وصولا إلى تثبيت كامل وشامل لوقف إطلاق النار.
وشهدت جلسات أمس الأول خلافا بين ممثلي الوفود اليمنية الثلاثة حول مقترح لإدانة الأعمال “الإرهابية” التي يقوم بها تنظيم (القاعدة) في اليمن والعمليات العسكرية التي تجرى ضده في حضرموت اذ اعتبرها الفريق القادم من صنعاء “جزءا من خروق هدنة وقف إطلاق النار”.

إلى الأعلى