الخميس 19 يناير 2017 م - ٢٠ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / أوراق عمل هادفة في ختام أعمال ملتقى إدارات المدارس بجامعة السلطان قابوس
أوراق عمل هادفة في ختام أعمال ملتقى إدارات المدارس بجامعة السلطان قابوس

أوراق عمل هادفة في ختام أعمال ملتقى إدارات المدارس بجامعة السلطان قابوس

فيما تم تكريم 47 مدرسة لتميزها في رفع مستوى طلابها

اختتمت وزارة التربية والتعليم مساء أمس تحت رعاية الدكتور علي بن هويشل الغافري نائب رئيس جامعة السلطان قابوس للشؤون الإدارية والمالية أعمال الملتقى الأول لإدارات المدارس الذي نظمته وزارة التربية والتعليم بقاعة المؤتمرات بالجامعة.
وعلى هامش الملتقى كرمت معالي الدكتورة مديحة بنت أحمد الشيبانية وزيرة التربية والتعليم بفندق قصر البستان (47) مدرسة أظهرت تميزا في الرفع من المستويات التحصيلية للطلاب.
وقد بدأ برنامج اليوم الثاني بورقة عمل بعنوان :” القيادة في مدارس المستقبل” قدمتها الدكتورة سعيدة شاه من جامعة ليستر بالمملكة المتحدة تحدثت فيها عن أهمية القيادة التربوية في الإدارة المدرسية تلتها بعد ذلك جلسة حوارية بعنوان: “كفايات في الإدارة المدرسية: رؤى مستقبلية ” قدمتها الدكتورة .ديان ماجنوسون من جامعة مينوسوتا والدكتورة سعيدة شاه من جامعة ليستر و الدكتور سعيد بن سليمان الظفري من جامعة السلطان قابوس، والدكتورة فوزية بنت إبراهيم لشكو من وزارة التربية والتعليم .
وقدم سعيد بن سعد الشحري ورقة عمل بعنوان : ” القانون ودوره في تعزيز فاعليّة الإدارة المدرسيّة وفاعليّة العمليّة التربويّة ” .
أدارت بعدها هاجر بنت طالب السعدية رئيسة قسم تطوير الأداء المدرسي، بالمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة مسقط جلسة حوارية لعدد من مديري المدارس بعنوان :”تجارب في الإدارة المدرسية .
كما تضمن الملتقى في يومه الثاني أربع جلسات متزامنة ترأست الجلسة الأولى الدكتورة ميمونة بنت يوسف العجمية، مشرفة إدارية أولى بالمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة جنوب الباطنة، وتضمنت الجلسة أربع مبادرات، جاءت المبادرة الأولى بعنوان :”مبادرات في المواطنة لتعزيز التحصيل الدراسي” من مدرسة أروى للتعليم الأساسي ( 5- 10) من تعليمية شمال الباطنة، قدمتها كريمة بنت علي الحريزية ونعيمة بنت حميد العلوية.
وهدفت المبادرة الثانية :” المكتبة الالكترونية لتنمية مهارات اللغة الانجليزية لمدرسة أسماء بنت النعمان للتعليم الأساسي الصفوف (5-10) من تعليمية محافظة جنوب الباطنة والتي قدمتها منال بنت محمد الرواحية وندى بنت خميس الزدجالية إلى بناء بيئة رقمية تواكب التطورات التقنية في تنويع مصادر التعلم لتنمية مهارات التعلم الذاتي وإثارة وتحفيز دافعية الطالبات نحو تعلم مادة اللغة الإنجليزية .
وجاءت المبادرة الثالثة بعنوان :”المواهب الطلابية والتحصيل الدراسي” لمدرسة ثريا بنت محمد البوسعيدية للتعليم الأساسي الصفوف (5-10) من تعليمية محافظة مسقط. هدفت المبادرة إلى تفعيل دور التوجيه المهني في تعزيز التحصيل الدراسي من خلال تنمية المواهب الطلابية وصقلها، وتعزيز ثقة الطالبات بأنفسهن.
وكانت مبادرة “نحو فهم المقروء” لمدرسة أسماء بنت عميس للتعليم الاساسي للصفوف (1-10) من تعليمية محافظة الظاهرة التي قدمتها موزة بنت سالم الفارسية ختام الجلسات المتزامنة.
وقدمت عائشة بنت علي السليمية من مدرسة أم الفضل للتعليم الأساسي (5-12) من تعليمية محافظة الداخلية، مبادرة بعنوان “السينما التعليمية ثلاثية الأبعاد” كما قدم بعد ذلك محمد بن ناصر الجساسي من مدرسة أبو سعيد الخدري للتعليم الأساسي (5-12) من تعليمية محافظة الظاهرة مبادرة “تعزيز التحصيل الدراسي (سلم النجاح)” وهدفت مبادرة “التقنية وأثرها في تعزيز التحصيل الدراسي”التي قدمها مبارك بن ناصر الخاطري من جبل شمس للتعليم الأساسي (1- 10) من تعليمية محافظة الداخلية إلى توفير بيئة تعلّيمية قادرة على استيعاب المستجدات التقنية
وتقوم مبادرة “مختبر العلوم في الحلقة الأولى من التعليم الأساسي”، التي قدمتها هدى بنت عبدالله الخليلية من مدرسة البصائر للتعليم الأساسي (1-4) من تعليمية محافظة مسقط، على فكرة إنشاء مختبر للعلوم وتجهيزه بالمستلزمات اللازمة من أدوات وأجهزة مخبرية بسيطة تخدم منهاج العلوم في الحلقة الأولى .
وقدمت بدرية بنت عبدالعزيز الرقيشية، ورحمة بنت سالم البيمانية، وريا بنت ياسر التوبية من مدرسة أم الخير من تعليمية محافظة الداخلية ورقة بعنوان “فعالية برنامج تدريبي مقترح لتنمية التدريس التأملي لدى معلمات مدرسة أم الخير للتعليم الأساسي (10-12).
تلتها ورقة عمل بعنوان “دور المؤشرات التربوية في التنمية المهنية للمعلمين”، أعدها علي بن خميس بن علي العيسائي وموزة بنت عبدالله بن خميس المقبالية من مدرسة ضمام بن السائب للتعليم الأساسي بتعليمية محافظة شمال الباطنة أما الورقة الثالثة فحملت عنوان “تجويد الزيارات الإشرافية للمعلمين من واقع المؤشرات التربوية، أعدتها راية بنت سعيد بن علي المشرفية، من مدرسة الفليج للتعليم الأساسي من تعليمية محافظة جنوب الشرقية.
وأعد ياسر فهمي الهنداوي، و ميا بنت سيف الحبسية من جامعة السلطان قابوس ورقة بعنوان “تكامل الأدوار الإشرافية بين مدير المدرسة والمعلم الأول والمشرف التربوي مدخلا لتحسين الأداء المدرسي”.

إلى الأعلى