الإثنين 24 يوليو 2017 م - ٢٩ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / أشرعة / الأدب الشعبي

الأدب الشعبي

واحد من الناس

الله يقوي الساس ثم يرفع الراس
لا قصّروا والقصر لأهل القصيرة

يوم انشدوني قلت واحد من الناس
يدري عن افعاله و يجهل مصيرة

واعوذ بك يا رب من كل وسواس
من الصغائر قبل فعل الكبيرة

الآدمي فعله مثل حد الأمواس
وتكشّف الأيام شره و خيرة

من غرته دنياه يصبح على افلاس
خذ لك عبر لا تامن المستديرة

واللي قضى عمره على جمع الألماس
باكر يلف بشاش ما هو حريره

و يا شيخة الدنيا ليا هب نسناس
الناس من خلفك تسوّي مسيرة

من يعشقك وقّف له الوقت حراس
بينه و بين عيونك السود ديرة

يحفظ سواليفك و لو جات بقياس
حفظ البخاري دوم لا بو هريرة

يصفق على الغيبات اخماس فسداس
ما همه العالم و مرضي ضميرة

رغم اختلاف الناس بأشكال وأجناس
ناخذ هواء واحد شهيق و زفيرة

حلو الشهيق اللي بعد كتم الانفاس
من ضيقة اشواقي لكشف السريرة

و لا باس يا قلبي من البعد لا باس
لا يكسروك اهل القلوب الكسيرة

عزاي في كلمة و ما بين الاقواس
تقرأ احبك فالسطور الأخيرة

علي الغنبوصي
—————————
قرابين الالم

هذا المساء القرمزي الرائع
يمكن اخذ من خد سلمى لونه
حلوه جميلة ذات قدن فارع
والسحر كله مكتمل بعيونه
عيني عليها تلد نازل طالع
كني اراقب بورصه مجنونه
ترنم على حس العشيق الوالع
وتغفو مدائن في محاجر نونه
على هدءوها ليل قمري ساجع
رتل اماني مُحزنات لحونه
مول لِشُرفتها تهجد وارع
قدم قرابين الالم وشجونه
لبُنها ذكرى بهذا الشارع
والارصفه غنت اسى من دونه
تصحو لهدهدها الحزين الفاجع
تفتح نوافذ دارها المحزونه
تستقبل الصبح الجميل الساطع
والنور عشعش ف اروقة بلكونه
تحكي عن الحُلم القديم الضائع
وزمان عاشق ما نسى مضمونه
وعن قلب يزرع اخيله ومواجع
من اجل بلقيسه يرش مزونه
غنى لسلمى من شموخ الضالع
الثابت اللي ما يداري الهونه

سهيل محمد شمّاس
—————————
كرمالك

قدرت تثير أعصابي / هنيالك
وأنته بها البساطة وف اللقاء بدري
جمعني الحظ يا حظي مع امثالك
بطيب الشوف وأحوال الهوى العذري
أبا أعرف كيف وصل رقمي لجوالك
أمانة قلي بالله اشصار يا عمري
ما لووم القلب يومن نبضه أهدالك
وطرف العين يسري لشوفك ويمري
يقولوا الحب من نظرة / تهيالك
قبل هذا .. القدر جابك على قدري
عزف لحنك وغني عذب موالك
مهو غيري أنا اللي مواجهك / تدري
تريد الورد .. جبت الورد / كرمالك
تريد الشمس .. أبا احضرها ضياء يغري
عسى أبقى خفيف الظل على بالك
وأكون االسعد لك والأنس يا بدري

سعيد بن خميس الرحبي

—————–

قصيدة الرمش

أيا الرمش حدك لاتزيد الثرى بله
من الطعن يكفي مابلغني من اقواسك
تسم / وتبيد بدون تذكر علي زله
أشوف الوهن صاب الجسد ياقوي باسك
طريحك يهيم برمضةٍ حارقه شله
عن تهده سموم اللظى ذوقه كاسك
ذبح خاطره سيف الهدب يومك تسله
غرز شذرته عاد العوض رحمة احساسك
خذيت الحلا بعضه خذيت الحلا كله
ضياك اختلط به ناعم بأسود أغلاسك
نزيه الكلام ولفتتك بلسم العله
بعد روحك اطيب من عطر ريحة انفاسك
قطف من بساتين الغرام الثمر جله
غلاك / وتمكن ثم توثق عرق ساسك
خذ الوجد مني غصب لين ارتوى غله
خذ الحب لين اصبح دفا قلبك / لباسك
دخيل الذي سوى جمالك على حله
ضعف عاشقك من لمعةٍ بثها ماسك
عليك الرجا لجل الغلا اتركه / خله
كفاه انجرح ساق العذر لك سلم راسك
بعد ما احترق قلبه عشق والدمع هله
يبي تذكره لجل الوفا بين جلاسك

عبدالله البريكي

—————————

لا تنحني يا حلم

لا تنحني يا حلْم احتاج تعظيم
ارجوك ارقى بي على سفْح قمّة
ودّي أعانق هالسما واشرب الغيم
واجمع شظايا من طموحي وألـمّـه
فيني عتاب يْـكـلّـم الشعْـر تكـليم
ويسقط سؤالٍ عالق فْـ طـرْف فـمّه
كـمْ شاعرٍ له بيت يحتاج ترميم؟!
وكـمْ من جَـزل تاكل قصايدْه رمّـة؟!
وجهة نظر وتخصّ ما هو بْـ تعميم :
الشعْر في (كـيفه) ولا يْـقاس (كمّه)
ويا صاحبي سلّم على القلب تسليم
لا طاح هاوي واصبح العشْق همّه
كم قلت لك لا تترك الخافق يْـهيم
العشْق مـا يرحـم و لا فيه ذمّــة
و ياللي عزفت جْروح قلبي ترانيم
مات الخفوق وْ باقي العزْف تـمّـه
ما يبكي المقهور الا من الضيم
وما يمسح دْمـوع القهر غير كمّه
الشعْـر اوفى من هدايا وتكريم
يرقـى به الانسـان ، ويعزّ أُمّـة
يا حلْم لو يلطم بك الوقت تلطيم
ارجوك ارقى بي على سفْح قمّة

ناظم البريدعي

إلى الأعلى